أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناجح شاهين - جرائم بشار الأسد في غزة واليمن














المزيد.....

جرائم بشار الأسد في غزة واليمن


ناجح شاهين

الحوار المتمدن-العدد: 5853 - 2018 / 4 / 22 - 13:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يقول تقرير مارك لوكوك منسق الأمم المتحدة للشؤون الانسانية إن اليمن يمثل أسوأ حالة من حالات المعاناة في العالم على الإطلاق. منذ سنوات تحرك "الشعب" اليمني ضد علي عبد الله صالح وأسقطته وتقدمت الجماهير مع طليعتها "الحوثية" وسيطرت على معظم البلاد. بعد ذلك تحرك التحالف "العربي" وفتح حرباً ضد "أنصار الله" كان الوهم أنها لن تدوم أكثر من أيام أو أسابيع على الأكثر. لكنها الآن تتقدم باتجاه إنهاء السنة الرابعة. ويواصل اليمن صموده على الرغم من قصف الأسلحة السعودية/الأمريكية، والموت بالأمراض والمجاعة والحصار. لا يلتفت أحد فيما نحسب إلى ما يريده "الشعب" اليمني لأن المهم هو إقصاء "الحوثيين" الذين لا تحبهم السعودية وأمريكا وإسرائيل. ولأن اليمن "بعيد" جداً، فإن روسيا لا تكترث ومثلها الصين، ويترك اليمن ليموت كما يشتهي محمد بن سلمان ومحمد بن زايد. أما الإعلام فإنه يقوم بواجبه كما ينبغي مع تجاهل شبه تام للفظائع، ولم سألتم أي سياسي غربي أو وسيلة إعلام "حرة" عما يجري في اليمن لقامت على الفور بإدانة الحرب الدموية القذرة التي يقوم بها بشار الأسد في مخيم اليرموك والحجر الأسود وسط صنعاء. ولا بد أن الأسد يتحمل دون شك المسؤولية عن الموت والمرض والمجاعة في اليمن بينما تقوم قواته بمنع التحالف العربي من تقديم الدعم والرعاية لشعب اليمن لتخليصه من (ديكتاتورية؟) الحوثيين أو حزب الله أو بشار الأسد.
حاشية: 1.نعرف أن هذا عبث: لن يحس أي شخص "طبيعي" بأن هناك في اليمن كائنات عربية إنسانية تتألم وتعاني وتنزف. ربما لأنني عشت سنة في اليمن أمتلك قدرة "عجيبة" على تذكر أصدقائي اليمنيين بوصفهم بشراً يمكن للقصف أن يقتلهم أو يجرحهم، وأنهم يحتاجون إلى الطعام والدواء والمدارس والكهرباء....الخ. لكن ذلك كله اختفى تماماً بسبب إصرار التحالف السعودي/الأمريكي على اسقاط "الاحتلال" الحوثي.
2. متأسف لأني شغلت الصديقات والأصدقاء عن متابعة جرائم النظام السوري الذي يصر على "احتلال" مخيم اليرموك الذي يقع في قلب عاصمة موزمبيق مدينة دمشق. تعرفون من حق السعودية أن تطهر اليمن من احتلال أنصار الله، كما أن من حقها أن تدافع عن اليرموك والحجر الأسود في وجه عدوان الدولة السورية. ولا بد أن نشكر أفيغدور ليبرمان لأنه نبه إلى ضرورة معاقبة نظام الأسد بسبب قتله المدنيين العزل على حدود غزة.
3. ألف تحية لأيديولوجيا الجهاد، وايديولوجيا الديمقراطية وحقوق الإنسان والمال الخليجي/السعودي الذي يسمح لأشكال "الهبل" كلها أن ترتدي ثوب الأفكار السياسية المنافحة عن القيم والعدالة والحرية.
4. من أجل الإنصاف نسجل أن مارك لوكوك (انسجاماً مع رؤسائه) لا يحدد "أسرار" معاناة اليمنيين. طبعاً هذا يترك المجال مفتوحاً لإدانة حزب الله او أنصار الله أو بشار الأسد أو الاسكندر المكدوني. المهم أن محمد بن سلمان ومحمد بن زياد ومحمد بن ترامب قد يكونون أبرياء بالفعل.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,796,063
- المال والشعر والمبادئ
- سوريا وكوريا بين الصين الصاعدة وامريكا الهابطة
- سوريا ووهم الديمقراطية
- العدوان الاستعماري بين ليبيا وسوريا
- التدريب على الحياد والفيس بوك
- بين الغوطة وفيلادلفيا
- اسرائيل والأسد
- ابن سلمان بين الخيانة ووجهة النظر
- هل علينا مقاطعة اللغات الأجنبية؟
- مع الاعتذار للشهداء
- من هو المثقف، وما هو دوره؟
- مسرح بلدية رام الله، مسرح بلدية فيلادلفيا
- الفياغرا/نلسون مانديلا وحدود المقاومة السلمية
- الإمارات وتفكيك شيفرة حزب الله
- المجرم المتوحش بشار الأسد!
- ترامب ومحمد يستحثان خطى التاريخ
- هل قدر المثقف أن يخون؟
- المدرسة بين ايديولوجيا التكنولوجيا وواقع القمع والتلفين
- ماسح حمامات عوفر
- الديمقراطية في زمن السيسي


المزيد.....




- شاهد: محتجون يقطعون الطرقات في مختلف أنحاء لبنان
- شاهد: أحد معجبي ليدي غاغا يحملها.. وقد تكون ندمت على ذلك!
- مظاهرات لبنان: سعد الحريري يمهل شركاءه في الحكومة 72 ساعة لد ...
- شاهد: محتجون يقطعون الطرقات في مختلف أنحاء لبنان
- شاهد: أحد معجبي ليدي غاغا يحملها.. وقد تكون ندمت على ذلك!
- استشهاد فلسطيني وجرح نحو 70 في مسيرات العودة
- اختفت آثاره 45 عاما.. قصة الشيخ اللبدي الذي فقد حريته دفاعا ...
- الحريري يمنح شركائه بالحكم 72 ساعة.. لبنان إلى أين؟
- غردوا وتظاهروا في الشوارع.. هكذا تفاعل نجوم لبنان مع الاحتجا ...
- لبنان... محاولات لاقتحام القصر الرئاسي والمتظاهرون يهتفون: ا ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناجح شاهين - جرائم بشار الأسد في غزة واليمن