أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - يا ويلهم من عذاب جهنّم














المزيد.....

سوالف حريم - يا ويلهم من عذاب جهنّم


حلوة زحايكة
الحوار المتمدن-العدد: 5852 - 2018 / 4 / 21 - 14:14
المحور: كتابات ساخرة
    


حلوة زحايكة
سوالف حريم
يا ويلهم من عذاب جهنّم
وممّا يندى له جبين الانسانية عندما يشترك ابنان ضالان مع خالهما الأكثر ضلالة على أمّهما، ليتخلصا منها بابعادها عن بيتها، وإيداعها في مأوى للمسنّين العجزة.
المرأة ليست عاجزة، فهي قادرة على خدمة نفسها، لكنّ زوجة ابنها الصّغيرترفض وجودها في بيتها، يعني بيت الحماة! الذي بنته بعرقها، فقد أمضت عمرها معلّمة أجيال، زوّجت اثنين من أبنائها من كدّها وتعبها، بنت بيتا من طابقين، وكل طابق من شقّتين، بعد وفاة زوجها، رعت أطفالها ووفرّت لهم كلّ ما يحتاجونه، حتّى شبّوا وتزوّجوا وأنجبوا. أراد أبناؤها أن يرثوها قبل مماتها، وبحنانها الزّائد انطلت لعبتهم التي اشترك خالهم معهم فيها، بحجّة تقسيم الميراث بينهم كي لا يختلفوا عليه بعد مماتها، فتنازلت لهم عن كل الأملاك بوثيقة بيع بعد أن احتالوا عليها، وذلك كي يحرموا شقيقتهم المتزوّجة من نصيبها في الميراث، بعد حديث الأمّ أنّها توصي بإحدى الشّقق لابنتها، وبتخطيط من خالهم الذي يكره أسرة زوج ابنة شقيقته لخلافات طرأت بينه وبينهم، والذي أقنعهم بأن يعطوه الشّقة المخصّصة لشقيقتهم.
ومهّد الأبناء بالاشتراك مع خالهم للخلاص من والدتهم التي هي شقيقته، فقرروا إيداعها في مأوى للمسنين، وبعد أن أتمّوا المعاملات اصطحبها ابناها وشقيقها في سيارة شقيقها بعد أن أوهموها أنّهم سيأخذونها في رحلة عائلية، وسلموها لمأوى المسنين وغادروا المكان وهي مذهولة ممّا جرى لها.
21-4-2018





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,044,730,310
- سوالف حريم - قلبي على ولدي
- سوالف حريم - وتعاونوا على البرّ والتّقوى
- سوالف حريم - وبالوالدين إحسانا
- سوالف حريم - طوبى لمن يجعل عجوزا حزينا يضحك
- سوالف حريم - الجزاء من جنس العمل
- سوالف حريم - في بيت الرحمة
- سوالف حريم - أمنية فدوى طوقان
- سوالف حريم - خداع الذات
- سوالف حريم - محيوبتي السمرا
- سوالف حريم - مسكين يا أبو منقار
- سوالف حريم - يحدث في أكناف بيت المقدس
- سوالف حريم - بالعلالي يا ماكلين اللوز
- سوالف حريم - السقوط إلى الهاوية
- سوالف حريم - اواه يا قلب
- سوالف حريم - شعب الجبارين
- سوالف حريم - ضيفتي خفيفة الدم
- سوالف حريم - صبرت حتى عيل صبري
- سوالف حريم - مفاهيم خاطئة عن الغراب
- سوالف حريم - اتقوا البرد
- سوالف حريم - توافق داعشي


المزيد.....




- قلق بين عشاق بوكيمون حول الشكل الجديد لشخصية -بيكاتشو-
- لماذا -اختبز- الروس قديما الأطفال في الموقد؟
- #ملحوظات_لغزيوي: مغرب يتألق ورسالة تلاميذية!
- إينيو موريكوني.. المسافر إلى كواكب الألحان في الكرملين
- الإعلام الإسرائيلي يستعين بالفنان المصري عادل إمام (فيديو)
- النزاهة النيابية: سنعيد فتح ملفي بغداد عاصمة الثقافة العربية ...
- الحريري يرفض مطلب حزب الله حول التمثيل السني في الحكومة ويقو ...
- الحريري يرفض مطلب حزب الله حول التمثيل السني في الحكومة ويقو ...
- أحب أطير.. مسرحية قطرية لتوعية الأطفال باستخدام التكنولوجيا ...
- بعمر 95 عاما.. رحيل مصمم شخصيات -سبايدر مان- و -آيرون مان- و ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - يا ويلهم من عذاب جهنّم