أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - ليس لدى الملالي سوى المزيد من الممارسات القمعية و الاعدامات














المزيد.....

ليس لدى الملالي سوى المزيد من الممارسات القمعية و الاعدامات


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5851 - 2018 / 4 / 20 - 17:16
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ليس هناك مايدعو لأي إستغراب لقيام نظال الملالي بالمزيد من الاجراءات القمعية حتى بعد أن صار يعلم بکراهية الشعب له خصوصا بعد الانتفاضة الاخيرة، فهذا النظام وکما أکدنا مرارا و تکرارا و نشدد على ذلك بإصرار، من إنه ليس لديه من أي شئ سوى المزيد من الممارسات القمعية و تصعيد الاعدامات.
قرار وزارة التربية و التعليم لنظام الملالي يوم الاحد الماضي، بمنع المدارس من استخدام شبكات التواصل الاجتماعي الاجنبية، كما اعلنت وكالة ايلنا الحكومية، في حين ترغب طهران في تعزيز الشبكات المحلية للحد من تأثير تطبيقي تلغرام وانستغرام. والشبکات المحلية تعني مصائد و فخاخ مکشوفة للشعب ولايثق بها أحد، هذا القرار هو إستمرار و إمتداد للمارسات القمعية الاجرامية التعسفية للنظام، وتأکيد على إلتزام و تمسك النظام بالنهج الاستبدادي و عدم تخليه عنه أبدا.
قرار وزارة التربية و التعليم لنظام الملالي، جاء في الوقت الذي أعلنت فيه منظمة العفو الدولية في تقريرها السنوي حول الإعدامات في العالم أن إيران أعدمت ما لا يقل عن 507 أشخاص، أي ما يشكل 51% من الإعدامات في العالم و60% من مجموع عمليات الإعدام المؤكد تنفيذها في منطقة الشرق الأوسط. وهذا مايثبت و يؤکد الماهية القمعية الوحشية الدموية لهذا النظام لکن الذي يجب أن ننتبه له جيدا هو إن الارقام المعلنة من نظام الملالي ليس أرقام حقيقية، فالارقام الحقيقية أکبر من ذلك بکثير، ولکن حتى بموجب هذه الارقام فإن نظام يقوم لوحده بتنفيذ أکثر من نصف عمليات الاعدام في العالم، يکفي لوحده کدليل على الحقيقة البشعة لهذا النظام و على عدائه و دمويته ضد شعبه.
إستمرار الاحتجاجات الشعبية في سائر أرجاء إيران و إستمرار التحرکات الاحتجاجية للمزارعين في إصفهان على الرغم من کل الاجراءات القمعية للنظام، يأتي بمثابة موقف قوية و صريح من جانب الشعب بعدم الخوف من النظام و عدم الخضوع و الخنوع لممارساته القمعية و الاستسلام له، بل وإن تزامن تصاعد هذه الاحتجاجات مع تصاعد النشاطات و الفعاليات السياسية للمقاومة الايرانية في سائر أرجاء العالم للتعريف بنظام الملالي و جرائمه و التعريف برفض الشعب الايراني للنظام و نضاله المستميت من أجل إسقاطه و تغييره.
نظام الملالي الذي کما قلنا و أکدنا ليس في جعبته من أي شئ سوى القمع و الاعدامات، فإن الشعب و المقاومة الايرانية أيضا ليس في جعبتيهما من أي شئ للنظام سوى إستمرار الانتفاضة و الرفض حتى إسقاطه!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,051,067,891
- خطوة لابد من تطويرها
- نظام إفقار و تجويع الشعب و قمعه
- الملالي المترنحون بين الرفض و الادانة و العقوبات و الانتفاضة
- اخرجوا من سوريا
- الملالي ينشرون أفکارهم على حساب بيع الاطفال في إيران
- الملالي يقفون وراء مايجري في سوريا
- الموت لخامنئي تحية لرجوي
- إجتماع من دون ورقة التوت!
- هذا ماقد صنعه الملالي بالشعب الايراني
- غيمة نظام الملالي تمطر کوابيسا على رؤوسهم
- الملالي يتقهقرون و ليس الريال الايراني
- الملالي يعترفون بکراهية الشعب الايراني لهم
- الفساد في بيت الملا خامنئي نفسه!
- نظام تلاحقه اللعنات و تحاصره الازمات
- الحجب و التعتيم و القمع هو کل مافي جعبة الملالي
- الفتنة في بيت مروج الفتنة
- وإنتهى عهد صفع ملالي إيران
- الازمة التي ستخنق نظام الملالي
- جمهورية الشعارات
- الشعب الايراني عرف سر البلاء


المزيد.....




- مساءلة وزيري الداخلية والعدل بالبرلمان التونسي حول اغتيال ال ...
- مشروع القطار الفائق السرعة: رمز للاستبداد السياسي والاستعمار ...
- اهداء الى غزة التي أعادتْ لنا شرف الحياة.
- الصين تتطلع لتعزيز التعاون في مجالي الطاقة والتجارة مع روسيا ...
- حول الأقليات والأكثريات
- صحيفة عبرية: أضرار التصعيد الأخير فاقت التوقعات
- عرض فيلم :The Young Karl marx
- الصليب الأحمر: ما الحياة في اليمن الآن سوى موت ودمار وجوع
- الصليب الأحمر: ما الحياة في اليمن الآن سوى موت ودمار وجوع
- البرلمان التونسي يناقش علاقة حركة -النهضة- باغتيال شكري بلعي ...


المزيد.....

- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - ليس لدى الملالي سوى المزيد من الممارسات القمعية و الاعدامات