أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسام محمود فهمي - كرامةُ الوزراءِ














المزيد.....

كرامةُ الوزراءِ


حسام محمود فهمي

الحوار المتمدن-العدد: 5849 - 2018 / 4 / 18 - 19:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أقرَ مجلسُ الشعب زيادةَ مرتباتِ الوزراء حتى تصلَ إلى الحد الأقصى للأجور وهو 42 ألف جنيهًا وبحيث يتجاوزُ معاشُ الوزير 30 ألف جنيهًا. ‏لماذا؟ لأن الوزير بقبوله الوزارة يخسرُ عمله الذي يُدِر عليه دخلًا كبيرًا، ‏ولأنه بعد خروجِه من الوزارة لن يجدَ عملًا يحفظُ كرامتَه، ‏وأن هذه الزيادة لن تكلفَ ميزانيةَ الدولة عبئًا.

‏‏أثارَت هذه الزيادةُ غضبًا عامًا سواء بين أوساط من يعملون في الدولة أو من أحيلَ الى التقاعدِ منهم. ‏فالمرتباتُِ شديدةُ التواضعِ، أعضاءُ هيئاتِ التدريس بالجامعات مثلًا يتقاضون ما لا يُقيمُ لهم حياةً عاديةً، ومن يُحالُ للتقاعدِ منهم يتقاضى مبلغًا ثابتًا لا يتغير مع الزمن!! أين كرامتُهم هنا؟!

‏ثم أن هناك من الوزراءِ من كانوا يشغلون منصبًا حكوميا وبالتالي لم يخسروا من دخولهم الوزارة بل على العكس فقد استفادوا راتبًا ولجانًا، علمًا بأن الوزير عندنا لا يغادرُ الوزارةَ عندما يترك منصبَه ولكنه يظلُ في لجانِها إلى ما شاء الله. ‏

زيادةُ راتبِ الوزراءِ إلى هذا الحدِ يجعلُ شغلَ الوزارةِ مطمعًا لكل من يجيدُ إنتهازِ الفرصِ ويُفبركُ الأنشطةَ والأرقامَ ويدعي التطويرَ والرؤيةَ، ويجعلُ الوزيرَ خائفًا دائمًا من مغادرةِ الوزارةِ فيتمحورَ همُه الأساسي في نعم ونعمين. ‏ثم ماذا عن الوزراءِ الذين أخفقوا في مناصبِهم؟ خسرَت الدولة بسبب سوءِ أدائهم بينما كسِبوا مرتبًا ومعاشًا ما كانوا يحلمون بهما.

‏قرارُ زيادة مرتبات الوزراء يعني أن في مصر كراماتٍ متعددةٍ، كرامةُ العامةُ في المرتبةِ الدنيا، وكرامةُ الوزراءِ فوق فوق، وهناك طبعًا كراماتٌ أخرى!!

أقول إيه بس!!...

www.albahary.blogspot.com
Twitter: @albahary






الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,081,060
- عالم فيسبوك الافتراضي
- هنيئًا لك يا أبو صلاح ...
- تراخيص عربات الفول ثم المقاهي .. الآن؟!
- اختراعُ العجلةِ ... في كليات الهندسة
- .. لأول مرة في التاريخ
- ‏هل يقفُ المسلمون في صفِ أنفسِهم؟
- إحنا فين .. واليونسكو فين؟
- ‏على كُرسي .. كيف؟ ولماذا؟
- السيدُ وزيرُ التربيةِ والتعليمِ .. هل تَكرَهُ الدولةُ أصحابَ ...
- وزارة التعليم العالي .. لجان منه فيه
- هو واللواءُ .. والأستاذُ المتفرغُ
- تعديلُ الدستورِ .. بثمنِه
- نحن كذابون .. لماذا؟
- إرعوا مريم ...
- أخاديد 25 يناير
- تيران وصنافير .. الكياسة والفطنة والملاءمة
- ‏التجربة الفنزويلية ...
- ‏نظام الثانوية العامة المقترح .. إبن من؟
- هل سيكون زمن عربات الفول والمقاهي؟؟
- فيسبوك من غير سبب ..


المزيد.....




- ترامب بحث مع حفتر -رؤية مشتركة لانتقال ليبيا إلى نظام سياسي ...
- مقتل صحفية بالرصاص خلال أعمال شغب في أيرلندا الشمالية
- طلاب ألمان يدشنون مشروعا مبتكرا لمواجهة غلاء السكن الجامعي
- شاهد: القوات الإسرائلية تهدم شقة فلسطيني مشتبه به في قتل إسر ...
- تحت اسم النافلة.. احتفال شعبي قطري متوارث بليلة النصف من شعب ...
- لم يكشف عن مكانها بعد.. القمة الأولى بين بوتين وكيم
- ورطة جديدة لترامب.. نواب ديمقراطيون يطالبون بالبدء في إجراءا ...
- السودان اليوم.. قرارات عسكرية جديدة والشعب بالميدان وأسرة ال ...
- رغم نفي أسرته... صحيفة سودانية: البشير في سجن -كوبر- وسط حرا ...
- -العسكري- في السودان يقيل مسؤولا عينه ليوم واحد… والبرهان يع ...


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسام محمود فهمي - كرامةُ الوزراءِ