أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي العجولي - بلاسم














المزيد.....

بلاسم


علي العجولي
الحوار المتمدن-العدد: 5847 - 2018 / 4 / 16 - 16:30
المحور: الادب والفن
    


عدت إلى دائرتي بعد غيبه ليس بالقصيرة لأن المدير العام الأستاذ ردام لم يعجبه عملي واعتبرني من الموظفين الفاشلين وكنت أشغل حينها مدير التخطيط ..
وذهبت لأقدم نفسي للمدير العام الجديد. وفي المكتب قابلتني وجوه لااعرفها قدمت نفسي وأخبرتهم بالغرض من وجودي.. وبعد قليل سمح لي بالدخول وعند دخولي وجدت ان المدير العام الجديد سيده فرحت.. فالمرأه اكثر لطافا فهي ام في كل مكان... ولكني صعقت من رد السيده المدير فعند القاء تحيتي عليها كان ردها ..(نعم شتريد ما عندي وقت .)
ضاعت كل الكلمات التي أعددتها في ذاكرتي لتقديم نفسي وشعرت بالفراغ الروحي والمعنوي ..ما هذا ..السلام عليكم ...
الجواب ..(شتريد )
لابد اني احلم .،بقيت صامتا
سمعت صوتا قاسيا .، (ماكتلي شتريد )
عادت إلى حواسي تدريجيا .
قلت أنا مدير التخطيط السابق.وذكرت اسمي ( مترجي رحمة الله) أعدت للعمل وجئت أقدم نفسي لجنابكم سيدتي .
قالت .أولا أنا انسه وليس سيده ..وثانيا أسمي الانسه بلاسم ..وثالثا ماذا كنت تخطط
أعوذ بالله قلت في نفسي.. بلاسم ماهذا الاسم الذي نصفه بلاء والنصف الاخر سم ..وسمعت صوت يناديني.
اتفضل للموارد البشريه وهم سيخبروك ..
خرجت وشعورا بالإحباط والخيبه يملأه نفسي ..وبعد أن تنفست قليلا من الهواء الخالي من البلاء والسم رفعت يدي الى السماء وقلت ..(ربي أما ان اتزوج بلاسم او تموتها
لكن الى الآن الانسه بلاسم لم تتزوج ولم تمت ..وانا لا اعرف ماذا افعل فقد مللت الامل والانتظار.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,011,899,388
- شفناك وانت فوك وعرفناك وانت تحت
- الانتخابات في العراق والتغير المرجو
- رساله إلى الدكتور كاظم حبيب
- قطع الأعناق وقطع الارزاق
- الحقيقه لا يمكن ان يخفيها الزمن او الافتراء والكذب
- نماذج من برامج مرشحي الانتخابات النيابيه العراقيه
- المرأه في الموروث الشعبي العراقي
- الاحتجاجات الشعبيه في العراق والهندر
- حكايات برلماتيه
- تحويل القصيده الى اغنيه
- قوم تجمعهم الصرخه
- اسباب وخلفيات ظاهرة التحرش الجنسي وسبل مواجهتها
- شهداء الحزب الشيوعي العراقي هل لهم وجود في الذاكره
- رساله الى امرآه في عيدها
- الحلم
- دك ..ورقص
- الارض والهجرة
- خنفشاري


المزيد.....




- صدر حديثاً كتاب «الإنترنت وشعرية التناص فى الرواية العربية» ...
- #ملحوظات_لغزيوي: حكاية خاشقجي..حزن بلا حدود !
- علاء الأسواني: السيسي نمر جريح وأسوأ من مبارك
- باسل الخياط في عمل رمضاني مرتقب من إخراج رامي حنا
- مهرجان سينمائي بالخرطوم يحتفي بفاتن حمامة وجميل راتب
- جائزة مهرجان لندن السينمائي لفيلم عن ضحايا الاستغلال الجنسي ...
- مهرجان فاس للثقافة الصوفية وصدى جلال الدين الرومي
- ترامب: ثمة خداع وأكاذيب في الروايات السعودية حول قضية خاشقجي ...
- -اللجوء وحق العودة-... العناوين الأبرز لـ-أيام فلسطين السينم ...
- بعدسات الجمهور: أسواق حول العالم


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي العجولي - بلاسم