أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - بسام الرياحي - المدرسة الإعدادية ببوعردة :أين يواصل الحلم صموده.














المزيد.....

المدرسة الإعدادية ببوعردة :أين يواصل الحلم صموده.


بسام الرياحي
الحوار المتمدن-العدد: 5838 - 2018 / 4 / 7 - 01:30
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


في قراءتنا للشأن التربوي في تونس دائما ما تعترضنا صعوبات القطاع المتعددة سواء في البنى الأساسية أو البرامج وقضية الإصلاح التربوي الذي يتوقف عنده مستقبل أجيال برمتها أو الخلاف الذي لا يزال قائما بين وزارة التربية من جهة ونقابة التعليم الثانوي من جهة أخرى.في المقابل المدرسة العمومية التونسية بصفة خاصة وخالصة هي أم الكفاءات وهي التي صدرت للبلاد خيرة أبنائها من المعلمين والإداريين والمهندسين وحتى السياسيين... لا يزال هذا المرفق يكتنز داخل أروقته المواهب والطاقات بل ومشروع الانسان الناجح والفاعل في محيطه ومجتمعه رغم الضيم الإجتماعي وأصوات التهتيك الموجهة لمادرسنا العمومية.المدرسة الإعدادية ببوعرادة هي تلك العينة بين الموجود والمرصود بين الأمل و الريبة،ركن من معتمدية متموضعة بين شمال غربي البلاد التونسية وشمال شرقها وتونس العاصمة، فيناء خصب حيث يترعرع شابات وشباب لكل منهم هم وفكر وظرف وطموح... نحن نراقب إندفاعهم تمام الثامنة طاقة أمام الصفوف وصمت مؤقت عند تحية علم الوطن، نتابعهم بعفويتهم بإبتساماتهم بتلك البراءة النادرة عند أغلبهم بتعب وجوه البعض وبهموم البعض الآخر، هم كلهم هنا بألوانهم وشرائحهم وأفكارهم عن التعليم والحياة.دروس تبدأ بين علوم الطبيعة وعلوم صحيحة ورياضية وأخرى إنسانية بين مفاصل التاريخ وعظمة المسرح وأناقة الموسيقى، أمل في صناعة البشر وبناء شخصيته في فصلك تترءى لك وجوه غير آبهة وأخرى عابثة وبعضها مموهة لكن تنظر حيث تتلاءلاء العيون وتجمد الأجساد والفرائس تفاعلا أين يصبح الممكن قائما والأمل ليس مجاملة.تأتيك أسئلة لماذا لا نقوم بفعل هذا؟ أو نقترح عليك تلك الفكرة؟ ما رأيك في أن نطبق فكرة درسنا في مسرحية في النادي؟ لماذا لا نطرح يوما مفتوحا ؟ أو نعالج ظاهرة الرقمنة والإدمان في مبادرة؟ لما لا نقوم بحملة نظافة ؟ هؤلاء موجودون معنا نحن نقابل وجوههم كل يوم دون كلل أو شعور بروتين المهنة المرهقة جلنا لا يطبق التسويف والمماطة أو التنكر لدوره التربوي والبيداغوجي وحتى النفسي. حديثنا عن بوعرادة وإعداديتها ينطبق على كل تونس وولاياتها عندما نتعرض لموضوع التربية والتعليم، هذا القطاع الذي يعرف اليوم أحلك فتراته في ظل عجز الوزارة عن إدارة الشأن التربوي والتفاعل مع متغيراته وظروفه الآنية، من الشمال إلى الجنوب تلاحظ في تونس غياب بنى أساسية في كثير من المدارس ومن المعيب أن نتحدث عن أمراض وأوبئة قاتلة تتربص بأطفالنا في الأرياف وجريمة داخل المعاهد وإستهلاك للمخدرات خاصة في العاصمة وإعتداءات على المربين...رغم هذا كله لا يزال الحلم ممكن في مدرسة عمومية متكاملة الخصائص ببرامج حديثة وعصرية مواكبة لما أنجزته الأمم وقدرت عليه الدول التي فتحت لها دول كمصر وتونس والساحل السوري اللبناني حقول الأبجدية والعلوم وحتى إستغلال الأرض وكساء الدور والبشر، بوعرادة وإعداديتها الهادئة هناك يستمر العمل والإجتهاد والمعالجة ومساعي الشرفاء في بناء البشر حتى وإن تعثرت المساعي وأحبطت العزائم وتتالت الشتائم ... يصمد الحلم كي يصمد الوطن.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,820,704,470
- على صفيح ساخن:حكومة الشاهد والاتحاد العام التونسي للشغل.
- منعرجات التصعيد الخطرة : قضية الجاسوس سيرغي سكريبال .
- الثروة والتنمية في تونس إزدواجية لا تنتهي : فسفاط قفصة نموذج ...
- من الغوطة إلى عفرين :سيناريوهات الموت المنسق في سوريا.
- الأثرياء الجدد ومسارات الفساد في تونس.
- على المحك: التعليم في تونس بين الصعوبات والخيارات.
- بين الأتراك والأكراد فصل من فصول الصراع الطويل .
- الجبهة الشعبية في تونس بين جدية الخيارات وجسامة التحديات الق ...
- أيها الفلسطينيون السلاح السلاح .
- الأزمة في سوريا:المنعرج الأخير أم حطب جديد في آتون الحرب.
- من كيم إلى قديروف الأمريكيون يواصلون العربدة.
- العدوان الأصم :اليمن المنسي بين تجاهل الامم ومطارق الاقليم.
- خارج السرب الاممي المدجن ...كوريا الشمالية دولة نووية.
- رعاة السلام المزيف :أمريكا في وجه القضية الفلسطينية من جديد.
- مائة عام على وعد بلفور :العرب من الصدمة للضياع.
- مستعبدون في أوطاننا ... نحن العرب
- إرادة الكرامة :النساء العاملات في تونس.
- الأكراد بين مقاربة التاريخ وواقع السياسة.
- في الذكرى 32 للعدوان الاسرائيلي على تونس حتى لا ننسى
- الحرب الخفية ما الذي تريده إسرائيل في سوريا ؟


المزيد.....




- الولايات المتحدة تحث مالي على إجراء تحقيق -شفاف- بعد اكتشاف ...
- أمريكا ترحب بحكم براءة علي سلمان بالبحرين: نحث على عدم الاست ...
- الشرطة البريطانية تحتجز مشتبها به في محطة قطار
- طائرة أردوغان تحط على مدرج أكبر مطار في العالم تشيده تركيا
- تونس.. حبس قيادي في حزب -التحرير- لاتهامه الحكومة بحماية عسك ...
- هل تقدم رونالدو لخطبة صديقته قبيل مباراته مع المغرب؟ (صور)
- بسبب السعودية.. باريس تخفض مستوى تمثيلها في مؤتمر خاص باليم ...
- 20 طائرة تجسس قرب الأجواء الروسية
- سنغافورة تشتري دبابات -ليوبارد- الألمانية سرا
- معاقبة موظف يغادر مكتبه ثلاث دقائق قبل وقت الغذاء


المزيد.....

- خبرات شخصية بشأن ديمقراطية العملية التعليمية فى الجامعة / محمد رؤوف حامد
- تدريس الفلسفة بالمغرب، دراسة مقارنة بين المغرب وفرنسا / وديع جعواني
- المدرسة العمومية... أي واقع؟... وأية آفاق؟ / محمد الحنفي
- تقرير الزيارات الاستطلاعية للجامعات الليبية الحكومية 2013 / حسبن سالم مرجين ، عادل محمد الشركسي، أحمد محمد أبونوارة، فرج جمعة أبوسته،
- جودة والاعتماد في الجامعات الليبية الواقع والرهانات 2017م / حسين سالم مرجين
- لدليل الإرشادي لتطبيق الخطط الإستراتيجية والتشغيلية في الج ... / حسين سالم مرجين - مصباح سالم العماري-عادل محمد الشركسي- محمد منصور الزناتي
- ثقافة التلاص: ذ.محمد بوبكري ومنابع سرقاته. / سعيدي المولودي
- دليل تطبيق الجودة والاعتماد في كليات الجامعات الليبية / حسين سالم مرجين
- إصلاح منظومة التعليم الجامعي الحكومي في ليبيا - الواقع والمس ... / حسين سالم مرجين
- كيف نصلح التعليم؟ / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - بسام الرياحي - المدرسة الإعدادية ببوعردة :أين يواصل الحلم صموده.