أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عائشة اجميعان - فلسطين والصهاينة العرب














المزيد.....

فلسطين والصهاينة العرب


عائشة اجميعان

الحوار المتمدن-العدد: 5837 - 2018 / 4 / 6 - 19:43
المحور: القضية الفلسطينية
    


اثار تصريح الامير محمد بن سلمان, عبر الصحيفة الامريكية بحق الشعب الاسرائيلي بارض خاصة له , عاصفة من الرفض والاستنكار, من كل من يهمه امر القضية الفلسطنية, والمقدسات الاسلامية والمسيحية, المنزرعة في ارض فلسطين, ذلك التصريح الذي اساء الى كل فلسطيني وعربي مسلم كان او مسيحي, على هذه الارض, والذي تلقته اسرائيل بمختلف توجهاتها الرسمية والاعلامية, بانه انتصار (للحق الاسرائيلي), وكانما اصبح الامير, نصير (للحق) غير العربي, في ارض العرب, و لـ (حق) شذاذ الافاق, الذي استجلبتهم الصهيونية العالمية, لتسرق لهم من حق الشعب العربي الفلسطينى, وكانما تلك الحفنة من المستعمرين, ينقصهم النصرة من كل الوجهات ,وفي كل المحافل, ولم يستطع العالم باسره عبر مجلس الخزي والعار العالمي, ان يقول كلمة لهؤلاء المحتلين, بحجة الاعياد اليهودية, لكنه الرفض الامريكي القاطع لصدور بيان يلوم فيه فظائع المحتل.
لم تهدا العاصفة بعد , حتى طلع علينا, حمد بن جاسم, ومن هو ؟؟ ان عراب التطبيع القطري اولا, ويعتبر رائد الصهاينة العرب, الذي يعتمر الغطرة العربية, ويفتخر بكل علاقة بينه وبين اسرائيل, ليبين وبكل وقاحة وصلافة, ان محمد بن سلمان يقول برايه هو, اذ يعني بذلك, ان الامير الشاب, هو تلميذه في دعم السياسة الصهيونية, ليضع ويؤكد بديهية الحق الاسرائيلي, في الارض العربية .
وغير بعيد منهم تصريح الوزير السوداني (غير الفاضل وغير المبارك) , نهاية العام الفائت الذي هاجم الفلسطينين ,ودعا الى التطبيع مع اسرائيل.
هل لنا ان نتخيل , ماذا سيكون التصريح القادم, للصهاينة العرب؟؟؟؟
هل كتب علينا كفلسطينيين ان نواجه اليهود واولياؤهم ومناصريهم من الامام, والطعن من الصهاينة العرب من الخلف, بلا نصير ولا ظهير, ام اختلفت الصورة فاصبحنا وحدنا نواجه كل من الصهيونية المسيحية, والصهيونية اليهودية, وفوق كل ذلك الصهاينة العرب المسلمين .
امام تلك الهجمة من الاعداء, واصطفاف مناصريهم, يرد الجيل الفلسطيني الشاب, والمحاصر في غزة, بدمائهم الذكية الطاهرة, التي عطرت ارض فلسطين, وباجسادهم العارية الا من عزيمة وايمان, وسلاح من دخان, مقدمين ارواحهم امام اعتي الة حربية, وقناصة متمترسين,خلف سواتر عديدة, من الرمال والابراج, يمطرونهم بقنابل الغاز, وزخات الرصاص الاعمي, علهم يوصلوا صرخة وطن سليب, وحق ضائع, وكرامة مهدرة, امام عالم من الزيف والبطلان, وعروبة صامتة خائفة, وقيادة لا تزال دون مستوى الحدث....
لك الله يافلسطين,,, لك الله ياشعب فلسطين ,,,,,
بسم الله الرحمن الرحيم
"فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُم"
صدق الله العظيم.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,358,308,922
- الشعب الفلسطيني .. بين قطع الارزاق والتهديد بقطع الاعناق
- قرارات سياسية, لا بديل عنها فلسطينيا
- زَوَالُ اسرائيل عَامَّ 2022
- أضاعوني وأيَّ وطن أضاعوا ...
- 1917 ,2017: التشابه المقصود, والمخطط المرصود
- شهدَاءُ الرَّوْضَةِ.. وَرَسَائِلُ بالدم الزكي
- التمكين .. لماذا؟ ولمن؟؟
- تغير حماس .. فكراً وممارسة ..لماذا الان؟
- المصالحة وضرورة تجديد الخطاب الديني
- معايير الرفض الشعبي للمرشحين
- حماس تتقنع بالكوفية
- دور الشعب في ما قبل الانتخابات
- الشعب : موعدنا غدا
- مصر .. حماس وفتح , تاريخية العلاقة ومستقبلها


المزيد.....




- تلميح إيراني إلى اتهام السعودية باستهداف السفارة الأميركية ف ...
- الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تحذر من مؤتمر المنامة
- أمطار غزيرة في الحرم المكي لأول مرة في رمضان
- واشنطن تؤجل حظر التعامل مع هواوي 
- النحل يراقب المحاصيل الزراعية
- السودان.. تعثر المفاوضات بين العسكر والمعارضة
- 400 مشرع أميركي يدعون ترامب للبقاء في سوريا
- النائب العام المصري يأمر بإخلاء سبيل 7 شخصيات معارضة بينهم س ...
- النائب العام المصري يأمر بإخلاء سبيل 7 شخصيات معارضة بينهم س ...
- عندما تتدخل الأنظمة.. دراما رمضانية بنكهة استخباراتية


المزيد.....

- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عائشة اجميعان - فلسطين والصهاينة العرب