أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - أمنية فدوى طوقان














المزيد.....

سوالف حريم - أمنية فدوى طوقان


حلوة زحايكة
الحوار المتمدن-العدد: 5836 - 2018 / 4 / 5 - 13:48
المحور: كتابات ساخرة
    


عندما انتصرت الثورة الفيتنامية عام 1976، كتبت شاعرتنا الراحلة فدوى طوقان قصيدة، كردّة فعل على هزائم العربان وانتصار الفيتناميين، ومما جاء في قصيدة الشاعرة طوقان التي كانت بعنوان "أمنية جارحة":
"أواه وأواه يا فيتنام
آه لو مليون محارب
من أبطالك
قذفتهم ريح شرقية
فوق الصحراء العربية
لفرشت نمارق
ووهبتمو مليون ولود قحطانية"
تذكرت قصيدة شاعرتنا وأنا أعيش حالة يأس من حكام عروبتنا، خصوصا تصريحات ولي العهد السعودي أثناء زيارته الأخيرة لأمريكا، وما سبقته من تصريحات لبعض المسؤولين كملك البحرين ووليّ عهده، وبعض فتاوي شيوخ آخر زمن من "شيوخ السلاطين".
وما استفزّني هو نتائج الانتخابات المصريّة وفوز السيسي بها بنسبة 97.8% من أصوات الناخبين المصريّين الذين أدلوا بأصواتهم، ويشكلون 46% من نسبة من يحق لهم حق الاعتراض، وهذه نسبة تفوق من آمنوا بالرسائل السماوية، ولا يوجد نبي حصل على هكذا نسبة من بني قومه! فهل قادتنا يتفوقون على الأنبياء في تأييد الشعوب لهم، وأستغفر ربي على هذه المقارنة البائسة؟ أم أننا نواصل الاغراق في الهزيمة؟ وماذا ستكتب فدوى طوقان لوبعثت حيّة من جديد؟
5-4-2018





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,795,295,020
- سوالف حريم - خداع الذات
- سوالف حريم - محيوبتي السمرا
- سوالف حريم - مسكين يا أبو منقار
- سوالف حريم - يحدث في أكناف بيت المقدس
- سوالف حريم - بالعلالي يا ماكلين اللوز
- سوالف حريم - السقوط إلى الهاوية
- سوالف حريم - اواه يا قلب
- سوالف حريم - شعب الجبارين
- سوالف حريم - ضيفتي خفيفة الدم
- سوالف حريم - صبرت حتى عيل صبري
- سوالف حريم - مفاهيم خاطئة عن الغراب
- سوالف حريم - اتقوا البرد
- سوالف حريم - توافق داعشي
- سوالف حريم - رعبي من اليُتم
- سوالف حريم - أسأل الله أن لا يحرم أحد من والديه
- سوالف حريم - صديقتي الخاسرة
- سوالف حريم - عهد على العهد
- سوالف حريم - لعيون ترامب
- سوالف حريم - هل تعرف نيكي هالي أصولها؟
- سوالف حريم - سباه الخير


المزيد.....




- تأملات في سكينة صارت مستحيلة!
- روسيا.. -ليلة في المتحف- تحقق نجاحا مبهرا
- أيهما يكسب: فستان كايت أم ميغان؟
- أليسا? ?في? ?موقف? ?محرج? ?في? ?مهرجان? ?كان? ?السينمائي? ? ...
- بعد سؤال الملك سلمان عن تغير طعم ماء زمزم... فيلم وثائقي عن ...
- غادة عبد الرازق أدمت القلوب بمشهد غسل ابنتها! (فيديو)
- لاجئات على خشبة المسرح
- قصة نهب آلاف الآثار العراقية
- قصة الفيلم الذي صدم الجمهور في مهرجان كان 2018؟
- الفنان محمود أبو العباس وتجربته الإبداعية


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حلوة زحايكة - سوالف حريم - أمنية فدوى طوقان