أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - يا شعبي ألبسوك الدم اجمل رداء














المزيد.....

يا شعبي ألبسوك الدم اجمل رداء


سمير دويكات

الحوار المتمدن-العدد: 5832 - 2018 / 4 / 1 - 16:04
المحور: الادب والفن
    


يا شعبي ألبسوك الدم اجمل رداء
سمير دويكات


يا شعبي ألبسوك الدم اجمل رداء
وجعلوا لك العِداءَ نافذة الى بقاء
وجاؤوك بكؤوس الخمر بازدراء
ونفخوا على جبينك كما الرحماء
وفي الظهر طعنوا جسدك اخوة
بــــان انهم سوء عداوة في رثاء
وابي كان لهم مصدقا حتى كبرنا
فدرسنــــا التاريخ فاذا بهم أعداء
فكيف نصدق لحـــاهم ان غطاها
دمنا وصرنا نبحث عن لقمة غداء؟
فنهبوا منا صياحنا وسرقوا الحلم
حتى بتنا عراة الحدود دون ايواء
وذهبوا لمجلس الامن يطلبوا لنا
عفوا واي العفو من عدو السماء
فارسلوا لنا لجان التقسيم والتحقيق
بدون علمنا او رضانا في خفــاء
واليوم خرج طفلا من جيل لا يعرف
هزيمة او رجوع سوى الشهداء
ومضت تواريخ المــواثيق تروي
قصصنا فصدقنا كلامهم كالــــداء
والداء ان حل بجسد هل له فراق
سوى ان ياتيه الدواء من اطباء
فعلمنا ان العلاج يكمن في ارادة
سلبت واليوم تعود بلسان له اجزاء
ان مــــــات جزء بقي الاخر ينمو
كانـه غصن طير ينمو بكل كبرياء
فعرفنـــــــا اليوم كيف هو الدواء
لسد سقم الداء وبين ايدينا الدواء
سبعون حــولا والجسد هزيل يئن
واليوم قد فارق الالــم نحو عزاء
ولا عزاء بقوم ان تكالبوا علينـــا
الا سيفا يروه فوق الغروب بهواء
فهذا الذي بيينا ليس كبر انما هو
قتل ودمار قد ناله الاسياد لابرياء
فانت يــــــا شعبي قد عرفت السم
فاشرب او اترك نحو مشنقة القضاء
ولكن لا تدعهم يستخفون بمصير
قد تناقلته الازمان بلا سوء او رجاء





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,853,433
- راجعون يا فلسطين
- رسالة الشعب من غزة قد وصلت
- ضمير ميت
- على الحدود
- زحف الى الديار
- قولوا لها اني احبها
- لما أبصرت عيني يا بلقيس عيناك
- طُمْطُمْ
- يا ايتها الايام
- تحت الاحتلال
- لا حياة مع الاحتلال
- قانون حق العودة والزحف الى فلسطين
- خاطبت عيناها
- وسم ان رعى الجسد الظليم
- استهداف المفاعل السوري في أحكام القانون الدولي
- رأي في حكم المحكمة الدستورية العليا التفسيري
- وامراة تقف امام عيناي
- أمي
- الكلمات الرائعة
- فلسطين أم لارض الاسراء نسب


المزيد.....




- بنشعبون: الحكومة حرصت على اتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على ...
- في تصريح جديد… عمار سعداني يتمسك بموقفة إزاء مغربية الصحراء ...
- انتقد القرآن وأوجب الغناء وألف الكتب -الملعونة-.. هل كان ابن ...
- فنانة سورية تعلق على أنباء ارتباطها بزوج الفنانة أصالة
- -المعلم- يفجر يوتيوب بعمل جديد مستوحى من الأمازيغ
- تظاهرات لبنان.. الفنانون في الصفوف الأمامية
- أقدم لؤلؤة في العالم تُكتشف في أبو ظبي
- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - يا شعبي ألبسوك الدم اجمل رداء