أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - سعد محمد عبدالله - نداء السودان














المزيد.....

نداء السودان


سعد محمد عبدالله
الحوار المتمدن-العدد: 5820 - 2018 / 3 / 19 - 11:34
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


قوى نداء السودان، حلف سياسي سوداني جمع عدد من الأحزاب والحركات الثورية ومنظمات المجتمع المدني، وإتخذ تحالف نداء السودان خطه السياسي والثوري داعيا لتغيير شامل في السودان، وقد نجح مؤخرا في ترسيخ مفهوم الديمقراطية وأظهر المسؤلية الوطنية تجاه قضايا شعبه في إجتماعاته الناجحة التي عقدها في العاصمة الفرنسية - باريس.

بعض السياسيين المعارضين الذين لا يملكون القدرة علي تقديم مبادرات سياسية لخدمة الوطن والمواطن وإنجاز التغيير والتحرر ينتقدون نداء السودان لخلق معارك إنصرافية لا تخدم قضايا البلد والشعب، وبعضهم يقدم نقده من خلفية عداء إيدولجي لم يعد مهم مقابل النضال المشترك لتحرير السودان، وعلي هؤلاء التفكير في الديمقراطية التي نناضل جميعا لتحقيقها، ولا يمكن أن نكون ديمقراطيين ونحن نطالب باقصاء الآخرين ومنعهم من حقوقهم.

قوى نداء السودان تجربة قابلة للتطوير، وموقفها من توحيد المعارضة السودانية والتنسيق في المواقف الوطنية موقف مشجع وجيد جدا، كما مسألة الإعلان الدستوري والسياسات البديلة والمؤتمر القومي الدستوري مقترحات جيدة.

مذكرة التفاهم التي أبرمتها تنظيمات شرق السودان علي هامش إجتماعات قوى نداء السودان بباريس هي مذكرة مطالب سياسية وإقتصادية وإجتماعية لا بد من الإهتمام بها ومناقشتها في أعلى المجالس السودانية، وقضايا الشرق لم تجد الإهتمام الحقيقي في الفترات السابقة، والنظام سعى لتأزيمها عبر الصفقات السياسية التي تطبخ تحت الطاولة، ثم لا تفلح في رفع الظلم التاريخي والمعاصر في الشرق.

القوى السياسية والمدنية الآن قوية، والوضع السياسي الراهن يحتاج لوحدة المعارضة علي مشروع وطني واضح، والتجارب المتاركمة في الوسط السياسي المعارض كفيلة بتوحيد السودانيين، ونتمنى للإمام الصادق المهدي ونوابه وأعضاء مجلسه قيادة دورة ناجحة للمجلس الرئاسي لنداء السودان، ونجاح هذه الدورة مكسب لكل القوى الديمقراطية الساعية لتحرير السودان وبناء دولة السلام والعدل والمواطنة بلا فرز ولا تمييز.


سعد محمد عبدالله





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- نعي المناضلة ماريلي فرانكو
- حوار بين الإسلاميين والعلمانيين
- المؤتمر العلماني السوداني
- عيد الحب للفرد والمجتمع
- الفكر والقلم وصراع التغيير
- تعليق علي صحافة النظام السوداني
- ثوار السودان والسجون
- التعليق علي حملات الإعتقالات في سنار وسنجة
- هراء المفاوضات وحشرجة السقوط
- الراهن السياسي في السودان
- الثورة بين المفكر والمغني
- مواكب الثورة السودانية مستمرة
- موكب الثلاثاء لمناهضة الغلاء
- قضايا المعتقلين بسنار
- الثورة والإعتقالات في ولاية سنار
- قضايا الأرض والمقاومة في سنار
- تحركات الأخوان المسلمين وزيارة الغنوشي للخرطوم
- الثورة الإيرانية
- تعليق بعد إنتهاء زيارة أردوغان للخرطوم
- بيان حول زيارة أردوغان للخرطوم


المزيد.....




- لقاء حواري مع مرشحين من لائحة صوت واحد للتغيير عبر أثير صوت ...
- اليونيفيل تكرّم مجرمي مجزرة قانا
- «حقّي»: أين مراكز الاقتراع النموذجية؟
- مداخلة الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني الرفيق حنا غريب ف ...
- لقاء للدكتور محمد المقداد المرشح عن جبيل كسروان
- أكادير : لجنة الدعم والتضامن مع المعتقلين السياسيين
- عاجل: تضامن الزفزافي مع منيب يشعل الجلسة
- بعد ستة عقود من حكم كاسترو.. كوبا تعلن عن رئيس جديد
- رئيس جديد لكوبا بعد الأخوين كاسترو
- الأسلحة التي غنمها الاتحاد السوفييتي وروسيا بعد الحرب العالم ...


المزيد.....

- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل
- أزمة السلطة للأناركي النقابي الروسي الكسندر شابيرو - 1917 / مازن كم الماز
- تقريرعن الأوضاع الحالية لفلاحى الإصلاح الزراعى بمركزى الرحما ... / بشير صقر
- ثورات الشرق الاوسط - الاسباب والنتائج والدروس / رياض السندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - سعد محمد عبدالله - نداء السودان