أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - مفتاح : الثامن من آذار اليوم العالمي السعيد للمرأة














المزيد.....

مفتاح : الثامن من آذار اليوم العالمي السعيد للمرأة


بلقيس خالد
الحوار المتمدن-العدد: 5809 - 2018 / 3 / 8 - 09:50
المحور: الادب والفن
    


من أوجاعها
صنعت مسراتها بإصرار وعزيمة ومكابرة
لم يكن معها سوى حلمها
لم يكن مع حلمها
سوى كرامتها الشخصية المحتدمة
تحلم بعينين مفتوحتين
وتهرول على سراط الحياة
لأنها من ذوات الأجنحة الخضر المذهبة .
بعينين مفتوحتين
تتقدم
وتتكلم
وتصغي
وتحرس البيت ومن في البيت
ولا تكتب أمنياتها من دمع الشموع .
في بصرة التحدي الدائم
تنتسب المرأة للأشجار المثمرة
وتتذكر مهرجانات وإحتفالات ..
كان السطر الأول
من الكراسي يخصص لإناقة النساء العراقيات
مكافئة لحضورهن الدائم
في خط التماس في التظاهرات ضد الإستعمار
فما الضير لوكان صوت المرأة
هوالصوت الأول خلف منصات الإبداع العراقي ؟!
في السياق ذاته، يتداعى في ذاكرتي
هذا المشهد الحضاري الجميل
: حين نسير مع الادباء ونصل الى عتبة قاعة المهرجان.. نرى الأديب يقف بكل تهذيب ولطف واضع يده خلف ظهره والاخرى يمدها مع إنحناءة لطيفة من رأسه وهو يقول: السيدات اولا!
عجبا......!!
لماذا يتطوّق هذا الأسلوب الحضاري في حيزٍ واحدٍ فقط
ويّغيب بإتفاق جمعي مطلق، من قبل نسق الرجولة ؟ أعني لماذا لا تكون المرأة هي الصوت الأول المشارك خصوصا وان تلك الملتقيات هي الواجهة الحقيقية للبلدان والشعوب!!





نعم..
الصياغات الحضارية لحياتنا اليومية، تتصدى لها القوة الطاردة في المجتمع.. إذن على هذه الصياغات
أن لا تنتظر تأشيرة دخول
عليها أن تتقدم بثقة واعية وتبذر ضوءها فالأفق فسيح ..
وكل آذار والمرأة العراقية في علو ٍ مستمر
وعراقنا هو الأجمل دائما





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- (كائنات البن) للشاعرة والروائية بلقيس خالد / قراءة : زهير إس ...
- الشاعرة بلقيس خالد.. في روايتها الأولى (كائنات البن) بين الو ...
- مفتاح البصيرة
- مفتاح : الدكتورة والشاعرة تحية الخطيب
- رأسي مليء بكل الأسماء المطلة على الوطن
- الشاعرة بلقيس خالد في روايتها الأولى (كائنات البن) بين الواق ...
- منتدى أديبات البصرة : معطف غوغول
- البصرة : عاصمة مهرجان المربد
- أصبوحة السبت/ أمسية الأربعاء
- مفتاح الضفيرة
- قصائدنا جنوبية
- مفتاح النور
- ،،تقدم ،، البصرة
- أربعاء النرجس
- موسيقى شعرية
- المرأة العراقية : مستقبل العراق
- القاصر
- قصيدة النثر.. فضاء متجدد : بلقيس خالد تحاور الدكتور الناقد م ...
- الشاعرة بلقيس خالد: كل الطرق تؤدي إلى البصرة و لي عزلتي التي ...
- فرشاة تراقص الفراشات


المزيد.....




- -كفاحي- مسرحية مثيرة للجدل في ألمانيا
- الأكاديمية السويدية تسلم التحقيق في علاقتها بالشخصية الثقافي ...
- ثباطيرو: الوحدة الترابية للمغرب شرط لتبني نموذج تنموي جديد ...
- الشرعي يكتب: ارتباط إنساني وثيق
- السعودية.. اكتشاف آيات قرآنية نحتت على صخرة
- باسكال بيتى: شحرور
- بكين تسعى إلى استقلالية مالية: لا لهيمنة الدولار مستقبلًا
- بعد يوم من انطلاق السينما في السعودية... تشغيل 600 شاشة عرض ...
- فنون المجوهرات بأنامل الأمل
- نجومية محمد صلاح بريشة الكاريكاتير


المزيد.....

- لا تأت ِ يا ربيع / منير الكلداني
- أغصان الدم / الطيب طهوري
- شعرية التناص في القصيدة المغربية المعاصرة / أحمد القنديلي
- بلاغة الانحراف في الشعر المغربي المعاصر / أحمد القنديلي
- المذبوح / ميساء البشيتي
- مذكرات كلب سائب / علي ديوان
- الأدب والرواية النسائية بين التاريخانية وسيمياء الجسد: جدل ... / محمود الزهيري
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل
- رواية شهر العسل / إيمى الأشقر
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - مفتاح : الثامن من آذار اليوم العالمي السعيد للمرأة