أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - نحن في نطاق البند الثاني من صفقة القرن














المزيد.....

نحن في نطاق البند الثاني من صفقة القرن


طلال الشريف
الحوار المتمدن-العدد: 5808 - 2018 / 3 / 7 - 15:27
المحور: القضية الفلسطينية
    


علي ما يبدو هناك بنود رئيسية مثل البند إالأول وهو إعتبار القدس عاصمة دولة إسرائيل وهناك بنود إجرائية وهو ما تحدث عنه جرينبلات من أنهم لا يحتاجون رأي الفلسطينيين وهذا البند الإجرائي نتاج للبند الأول ويؤسس للبند الثالث الرئيسي وهو اللاجئين والبند الإجرائي يحتاج مفاعيل وهي لو لاحظناها كالتالي

أولا: ردود الفعل الفلسطيني وبعض ردود الفعل العربية والأخري وقياسها لمطابقتها مع الفرضيات تلتي قد يكونوا بحثوها عن ردود الفعل وتوقعاتهم المرصودة مسبقا وقد حدثت ورصدت أو وجهت لثانيا

ثانيا : وهي تغيرات في النظام السياسي الفلسطيني للوصول لما قاله جرينبلات من عدم لزوم موافقة الفلسطينيين وللوصول لذلك لابد من تفريغ الحالة الفلسطينية من القرار الفلسطيني وعليه بدأت بالتأكيد علي نقطتين سواء بالتفكير الذاتي أو الدفع من استشارات المستشارين داخليا أو أجنبيا أو علي شكل نصائح من الناصحين الملتبسة أدوارهم شوقا وغربا وبطانة ولافرق في ذلك فالنتيجة واحدة وهي بدء تفريغ الحالة الفلسطينية من إمكانية القرار الذي قد يشكل موقفا يعتد به الشعب الفلسطيني ولكي لا يكون قرارا أو موقفا للفلسطينيين لكي لا يصبح لازما لجرينبلات لابد من تهشيم الموقف الفلسطيني
أولا: بتأكيد تعيين محمود العالول نائبا للرئيس في حركة فتح ليستقيل الرئيس أو تحدث الوفاة بمعني غياب الرئيس عن المشهد لتدب الخلافات داخل فتح وتتحول فتح لدكاكين أثناء الصراع العنيف القريب وتذوب فتح لكي لا يكون قرار أر رأي للفلسطينيين يحدث خلالها عقد المجلس الوطني دون حماس والجهاد وآخرين لتزيد الطين بلة في الحالة الفلسطينية ليتمكنوا من بند لا لزوم لرأي الفلسطينيين فليس هناك من يمثلهم حتي علي الجانب الآخر في حماس
ثانيا : قد يحدث إشكاليات بفعل فاعل أو تكون حرب يتخلصوا فيها من قوة حماس وصولا لنزع السلاح وعندما يصبح الفلسطينيون بلا قيادة ولا رأي علي الجانبين غزة والضفة فيصبح ما خططوا له جاهزا ولا لزوم لرأي الفلسطينيين ..

كل هذا قد يحدث حتي منتصف آيار يوم نقل السفارة لننتقل للبند الثالث مع اللاجئين ووكالة الغوث ليكون هناك بند رابع إجرائي لإختيار قيادة وقد تكون انتخابات لما تبقي من الفلسطينيين لمرحلة أخري وهكذا خطوة خطوة من بنود الصفقة التي لا يدري أحد عنها وها كل منا يحاول التكهن والتحليل والربط بين الأقوال والتصرفات والأحداث ودعونا نري ما سوف يرونا ما يرون .. فهمت يا سويلم وإلا لسا .. خلينا نشوف سويا كيف سيخرجون موضوع " لا لزوم لرأي الفلسطينيين "





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,102,159,222
- الجبهة الشعبية تستطيع حسم المصالحة والمواجهة مع الصفقة
- تعليقا علي مقال الزميل منذر ارشيد -دحلان الرئبس القادم ..!؟-
- ما خبأه دحلان في لقائه مع -ten -
- مايو غياب للهالوك ونمو للزرع
- عليا الطلاق مش مسامح
- المصالحة الفتحاوية الفتحاوية ليست مستحيلة
- جبريل راحت عليك
- إرفعوا أيديكم عن الفلسطينيين كي ينتصر الشعب
- تساؤلات مصيرية فالإنسان عدو ما يجهل
- نقطة نظام بشأن المبادرات المطروحة للإنقاذ
- الحراك الفلسطيني والعملية المصرية وكارثة غزة والتعاطي مع صفق ...
- تأزم محسوب علي كل الجبهات دون حروب
- ترامب ونتنياهو مسؤولان عن الفوضي في الضفة الغربية
- القائد توفيق
- هل الحرب من بنود صفقة القرن ؟
- يا بتعمل شيء ينقذ هذا الشعب وقضيته يا بتصمت
- السياسة تنسحب من الفلسطينيين والفلسطينيون مستمرون فيما يعتبر ...
- المطلوب لقبول دور الولايات المتحدة كراع لعملية السلام
- من حين ميسرة إلي حين مسخرة
- قرارات المجلس المركزي مهمة وتحتاج لجنة قانونية لترجمتها وإدخ ...


المزيد.....




- من قطر.. وزير خارجية إيران يتحدث عن اليمن و-فن- التهرب من ال ...
- دورتموند يتقدم خطوة نحو التتويج بالبوندسليغا
- 2018.. أول عام بلا انقلاب أو محاولة انقلاب منذ 10 سنوات
- الغنوشي: تونس ستستكمل ديمقراطيتها رغم -قطاع الطرق-
- استراليا تعين قائدا عسكريا حاكما عاما للبلاد
- اليمن... قناديل البحر تهاجم 60 شخصا في عدن
- هولندا تعد قانون لتنظيم تجارة الأعضاء البشرية
- أمير قطر يغرد حول سبب تفاقم الأزمات في الشرق الأوسط
- ما سر -الإسوارة الحمراء- في يدي وليي عهد السعودية وأبو ظبي؟ ...
- -ناسا- تكشف الخطر الحقيقي لجليد القطب الجنوبي


المزيد.....

- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - نحن في نطاق البند الثاني من صفقة القرن