أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عبدالرزاق محمد حسين - علي صاحب العيون العسلية














المزيد.....

علي صاحب العيون العسلية


عبدالرزاق محمد حسين

الحوار المتمدن-العدد: 5807 - 2018 / 3 / 6 - 21:53
المحور: المجتمع المدني
    



علي البالغ من العمر تسعه سنين والأبن الأصغر لرجل كبير في السن الذي أعاق بسبب الحرب التي مرت على العراق في الأونه الاخيره ،يسكن في بيت مؤجر متواضع صغير في منطقه( خان ضاري)، يدرس علي في مدرسه قريبه من بيتهم وهو في الصف الثاني الابتدائي وعندما ينهي علي داومه في مدرسته التي شغفته حباً يرجع الى البيت ليأكل ما تيسر من الطعام وبعدها يجد امه قد جهزت له ابريقاً من الشاي وعدد من الاكواب البلاستيكيه ويحمل عدته ويخرج وكله عزم واصرار مودعاً طفولته واصدقائه الاطفال من ابناء الحي وهمه الوحيد كيف سيجني المال من هذا العمل البسيط من اجل ان يوفر جزء بسيط من لقمه العيش ،ويقف على خط السريع باحثاً عن شخص يوصله الى وجهته وهي (سيطره الصقور) ليتجول هناك بين زحام السيارات ليبيع الشاي وعندما ينهي ابريقه من الشاي يرجع مسرعاً لكي ينهي واجبه المدرسي على اتم وجه ويعطي لأبويه ما جناه من مال لكي يسد رمق جوع ليله او اقل من ذلك
علي برغم سواد وجهه وبرائته وعينيه العسليتين لكنه يأبى ان يمد يداه او يثير استعطاف احد اجتمعت فيه الرجوله والطفوله والعزم والاصرار والكبرياء ولكنه يحمل الكثير من الأسى والحزن التي اخفاها في ابتسامته الساحره ...اصحاب النفوذ والمنادين بالعدل والاصلاح اينكم من هؤلاء الاطفال الذين قتلتم احلامهم وبرائتهم بأكاذيب ما انزل الله بها من سلطان وبدل ان تطعموهم الخبز القيتم القنابل واستبحتم وسرقتم بيوت اموالهم
اطفالُ العِراق لا يستجدون
اطفالُ العِراق مجاهدون ،صابرون
اطفال العراق هم كبرياء العراق

2018/3/5





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,312,850
- اطفال العراق..عمالة شاقة واهمال حكومي
- اطفال العراق عماله شاقة واهمال حكومي


المزيد.....




- أردوغان ينفي أنباء عن هروب المعتقلين الدواعش جراء -نبع السلا ...
- عمان تجدد مطالبتها لإسرائيل بإطلاق سراح مواطنين معتقلين لديه ...
- آلاف الجزائريين يتظاهرون للتنديد بمشروع قانون جديد للمحروقات ...
- الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التونسية.. ذوو الاحتياجا ...
- آلاف الجزائريين يتظاهرون أمام مقر البرلمان في العاصمة رفضا ل ...
- ارتفاع عدد المهاجرين الذين تم إنقاذهم من قبل منظمتين إنسانيت ...
- الدين الأمريكي لميزانية الأمم المتحدة أكثر من مليار دولار
- خِطَاب يُزَكِّي الاكْتِئَاب
- واشنطن تدين إعدام المدنيين والسجناء الأكراد التعسفي خلال الع ...
- الحرب حول حق العودة.. هل انتصرت إسرائيل على الفلسطينيين؟


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عبدالرزاق محمد حسين - علي صاحب العيون العسلية