أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبدالله احمد التميمي - الفرق بين الاختزال والتجريد














المزيد.....

الفرق بين الاختزال والتجريد


عبدالله احمد التميمي

الحوار المتمدن-العدد: 5805 - 2018 / 3 / 4 - 23:05
المحور: الادب والفن
    


الفرق بين الاختزال والتجريد

الاخنزال هو فن متعلق بالكتابة والخط عن طريق تبسيط شكل الحرف بختصار اجزاء منه ، ويمكن ان نعرف الاخنزال هو قدرة الشخص في ان يكتب بنفس السرعة التي يتحدث بها الطرف الاخر ويتخللها اختصارات وعلامات معينة بشكل الاحرف ، كما يمكن اعتبار الاختزال فن تدوين الملاحظات بصورة رمزية مبهمة في بعض الاحيان فاكلمة ......... "الخ " هي شكل من اشكال الاختزال اللغوي لكلمة "الى اخرة " كما يمكن لنا ان نشاهد الاختزال في بعض ايات من القران الكريم مثل : ( الم ، كهعص )
والاختزال يمكن لنا ان نعتبره هو شكل من اشكال التجريد الفني من خلال التعبير عن الاشياء برموز معينه شكلية توحي بمضمون الفكرة ، ولكن التجريد في الفن هو طراز فني ظهر مع بداية القرن العشرين ويعني تجريد الشكل الواقعي من اصلة بصياغة فنية تعبيرية من خلال استخدام اللون والخط والحركة ، والفن التجريدي قد يختزل الفكرة بشكل ايحائي ، حيث ان كلمة تجريد تعني بالاساس القيام بالتخلص من كل اثر للواقع او الحقيقة او اي ارتباط بهما
اذا يمكن لنا اعتبار الاختزال هو جوهر التجريد وشكل من اشكال الاخنزال الفني او ختزال الجوهر مع تبسيط واختصار للتفاصيل ، فعندما نقوم بتجريد مشهد معماري الى اشكال هندسية مربعات ودوائر فاننا بذلك نعمل على تبسيط الشكل مع اختصار تفاصيلة وتظهر اللوحة التجريدية على شكل كتل او قصاصات من الورق المتراكمة ، أي مجرد قطع إيقاعية مترابطة ليست لها دلائل بصرية مباشرة، وإن كانت تحمل في بين ثنايها شيئاً من خلاصة التجربة التشكيلية التي مر بها الفنان. وعموماً فإن الطراز التجريدي في الرسم، يهدف إلى البحث عن جوهر الأشياء والتعبير عنها في أشكال موجزة تحمل في رموز ومعرفة الخبرات الفنية لهذا الفنان.
وعلى الرغم من ان كلمة "تجريد" تعني ايضا التخلص من كل آثار الواقع والارتباط به، الا ان الجسم الكروي او الاسطواني هوا بالاساس تجريد لعدد كبير من الأشكال الواقعية التي تحمل هذا الطابع: كالتفاحة والاشجار، والشمس هي اشبة بالكرة الارضية او كرة الملعبب وما إلى ذلك، فالشكل الواحد قد يوحي بمعان كثيرة ، فيبدو للمشاهد أكثر غنى اذا ما امعن النظر بها . ولا تهتم المدرسة التجريدية بالأشكال الساكنة فقط ، ولكن أيضاً بالأشكال المتحركة وتهتم ايضا بتأثيرات الضوء والضل ، كما في ظلال أوراق الأشجار التي يعكسها ضوء الشمس الموجه عليها، حيث تظهر الظلال كمساحات وبقع لونية متكررة تحاصر الفراغات الضوئية ، كما لا تظهر الأوراق بشكلها الطبيعي عندما تكون ظلالاً، بل يشكل تجريدي مختزل ، وقد نجح الفنان موندريان وهو أحد فناني المدرسة التجريدية في ايحياء الروح في الاشكال الهندسية والخطوط المستقيمة تجد فيها نو من الحياة ،وذلك مكن خلال إعطائها لوناً معيناً وترتيبها وفق نظام معين. ويبدو هذا واضحاً في لوحته "بيت موندريان"





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,272,635,515
- طريقة فيلدمان في النقد الفني Feldman method
- التحولات الفكرية في الفن الغربي منذ القرن الثامن عشر الى الم ...
- الثقافة الفنية والأمية البصرية في المجتمعات العربية
- أثر تدريس مادة التربية الفنية في مدارس المملكة الاردنية الها ...
- التأثير والتأثر في فكر ادورد سعيد


المزيد.....




- مجلس الحكومة يتدارس قانون تنظيمي متعلق بالتعيين في المناصب ا ...
- منفوخات الأدباء فوق فيسبوك البلاء – علي السوداني
- أعلنت -جائزة الشيخ زايد للكتاب-: أسماء الفائزين في دورتها ال ...
- بوتفليقة يرفض التنحي ويؤكد أنه باق
- عبق المدائن العتيقة.. رحلات في فضاءات الشرق وذاكرته
- المخرج المغربي محسن البصري: رغم الصعوبات السياسية في إيران إ ...
- فرقة -بيريوزكا- الروسية للرقص الشعبي تحتفل بالذكرى الـ 70 لت ...
- كازاخستانية تفوز بـ -أفضل ممثلة- في مهرجان هونغ كونغ السينما ...
- -حاصر حصارك- إضاءة على ظلّ محمود درويش
- -دفتر سنة نوبل-... ذكريات ساراماغو في كتاب


المزيد.....

- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر
- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبدالله احمد التميمي - الفرق بين الاختزال والتجريد