أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عباس عطيه عباس أبو غنيم - تتكرر مع اصرار الفاسدين على تدمير الحياة !!














المزيد.....

تتكرر مع اصرار الفاسدين على تدمير الحياة !!


عباس عطيه عباس أبو غنيم
الحوار المتمدن-العدد: 5803 - 2018 / 3 / 2 - 10:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




الكل منا يعلم كيف أستبشر العراقيون بعد الاطاحة بحكم البعث هذه الاطاحة فرحة كبيرة وحلم راود الكثير منا وهل سيشهد العراق الاطاحة بالبعث وجاء اليوم وشهدنا من يضرب تماثل صدام بنعال ثم ليرتفع شأن هذا النعل مرار وتكرارا ,هذه الشخص الذي ولغ في دماء العراقيين كانت النهاية أن يخرجوه الامريكان من جحر .

في هذه الفترة تحقق الحلم لتسود البشرى لكافة العراقيين الذين تمنوا هذه الامنية ليعدم ويشاهده أغلب العراقيون من خلال الشاشات هذه الفرحة التي شملت كل أم ثكلى وكل شخص أصابه البعث من عذاب كلنا رأينا هذه الفرحة والابتسامة على الاف المارة وهم يرددون اهازيج الفرح وانشودة الصباح المشرق بغد واعد وتحققت رغبة الشارع العراقي بانتخابات واعدة ايضاً ودستور للعراق الجديد يحفظ هيبية الدولة والمواطن المسكين الذي لم يعلم كيف تدار الامور .

هذه الشمعة التي فرح بها اغلب العراقيون نتيجة جهلهم في مساوئ السياسية لتقسم كيكة العراق فيما بينهم دون الرجوع اليهم هؤلاء الذين مات اغلبهم في عملية الادلاء بصوته وعلى مرئا ومسمع قادة الشعب الجديد هؤلاء اصحاب الشمعة يقتلوننا في كل يوم مع علمهم بمن فجر ضريح الامامين العسكريين ومن قتل اول جندي عراقي واول من نصب الة القتل الطائفي عمداً هؤلاء يعلمون وغدا يعرضون على الله ((كَذَٰلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَىٰ رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (108) وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لَئِن جَاءَتْهُمْ آيَةٌ لَّيُؤْمِنُنَّ بِهَا ۚ قُلْ إِنَّمَا الْآيَاتُ عِندَ اللَّهِ ۖ وَمَا يُشْعِرُكُمْ أَنَّهَا إِذَا جَاءَتْ لَا يُؤْمِنُونَ)) (108- 109 من سورة الانعام (

هذه الشمعة التي أرجعت أهل العراق الى الوراء نتيجة عدم معرفتهم ((الديمقراطية ))بخفايا امورها التي لم تجعل من ازدهارها الا ببناء عشوائيات هنا أو هناك مع وجود كثير من المتسولين مع سحق الطبقة الوسطى في العراق وجعلها مع الفقراء المعدمين هذه الشمعة جاءة والامل يخيم على أهل العراق من بطش البعثيين الذين فسدوا في الارض جاءت الشمعه لتنير دربهم المظلم الذي اتشح بالسواد .

لم يزل الضرب على رؤوس الفاسدين والمفسدين وكلهم يطبل على قرع الحرب من جديد وهل هنالك من عاقل يقول غير هذا لكن المعجزة التي حصلت في العراق أن المفسدين والفاسدين هم أهل العراق ولا يستحقون العيش الا بتحقيق رغبات ساستهم وهذا التحقيق في بتر الاصبع البنفسجي من الاساس حتى لا يأتي احد ويضرب رؤوس الفاسد من جديد ويبقى الحال كما هو علية لحين كتلة أكبر عابرة حدود ونفق الفاسدين لتحقيق الا الا الا .....................





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,843,982,384
- ما هي مخارج العملية الانتخابية المرتقبة؟
- كتاب خزائن وتحف من وثائق النجف
- محاربة الفساد تبدأ بضرب المحاصصة من الجذور
- تقاطع الانتخابات في العراق تجرنا الى أين
- الانتخاب بين المسؤولية والطموح
- أيها الناخب رفقا في العراق وأهله
- الانتخابات المقبلة ماذا تحقق لنا
- الشاعر عبد الحسين أبو شبع رمز من رموز الكلمة الصادقة
- كيف نزرع القدوة الحسنة في حياة الطفل؟!
- هل يشهد المشهد السياسي أتفاق يقضي على المالكي للابد؟
- القداسة أنتهجها الساسة ليتحمل همومها الاصبع البنفسجي
- هل صنعنا شيئا مفيدا للبشريّة ولأنفسنا في عامنا هذا
- هل يشهد العبادي ولاية ثانية بعد 6 أشهر؟!
- القوى الحزبية تريد استثمار المشاكل !!
- مَنْ أقلُّ فساداً........
- 14 عاما مضت بين .......
- الحاكمون .. وأبواق المنتفعين
- الأفكار الغبية للنخبة الحاكمة
- هل نحن وقادتنا على صورة الربيّين؟
- الأمانة والمسؤولية في شرعنا وقانوننا


المزيد.....




- لافروف وبومبيو يبحثان هاتفيا الوضع في سوريا وإمكانية التعاون ...
- العثماني يتحدث عن أطراف تسعى للوقيعة بين حزبه والملك المغربي ...
- بالفيديو.. -صرخة يأس روسية- في مجلس الأمن
- مراسلتنا: بدء إخراج الدفعة الثانية من حافلات المسلحين وعائلا ...
- روسيا توصل مساعدات فرنسية إلى سوريا
- استجواب ثلاثة من الشرطة الفرنسية بعد تسريب فيديو عنيف لمساعد ...
- مراهق وصديقته يقتلان والديها ليتمكنا من العيش سويا!
- شاهد: قتله لخلاف على موقف للمعاقين!
- مباحثات روسية قطرية حول صفقة محتملة لشراء أنظمة إس-400 الصار ...
- "طبيب المؤخرات" في قبضة الشرطة


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عباس عطيه عباس أبو غنيم - تتكرر مع اصرار الفاسدين على تدمير الحياة !!