أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - سمير اسطيفو شبلا - سامر صلاح ججي مقو في ذمة الخلود














المزيد.....

سامر صلاح ججي مقو في ذمة الخلود


سمير اسطيفو شبلا
الحوار المتمدن-العدد: 5799 - 2018 / 2 / 26 - 11:27
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


سامر صلاح مقو في ذمة الخلود / انتخابات 26
الحقوقي سمير شبلا

ها اليوم سقط نجم من نجوم القوش من سكنة العاصمة بغداد الحبيبة على يد أصحاب الجريمة المنظمة، المسيطرين غصبا عن رئيس الحكومة ووزارة الداخلية العراقية على زمام الأمور الامنية كل حسب منطقته بحيث باتت المناطق منها منطقة النعيرية وكيارة التي سقط فيها شهيدنا الخالد سامر صلاح ججي مقو وهو من مواليد 1990 ومتزوج وله ولدان، قتل بدم بارد من قبل مسلحين ملثمين راكبين دراجة نارية! ولحد الان الاسباب غير معروفة لارداء مثل هذا الشاب، هل لكونه "مسيحي" ام لم يدفع الجزية، او منتمي لحركة غير مرغوب فيها بالنسبة الذين قرروا تصفيته؟ المهم سقط نجم من نجوم سمائنا العراقية غير الصافية والملغمة بغيوم الغدر والقتل والخطف التي اصبحت ديدن الميليشيات السائبة وبيدهم سلاح اقل ما يقال عنه انه خارج نطاق موافقة الدولة، لذا لا يمكن ان نعترف بحكومة غير قادرة على حماية شعبها! كون هذه ليست المرة الاولى التي يسقط فيها أحد من شعبنا الاصيل من قبل الارهاب الداخلي الذي هو أخطر من إرهاب داعش القذر، عليه نحمل الحكومة مسؤولية الحفاظ على ابنائها من غدر هؤلاء السائبين إن لم تكن الأحزاب الحكومية المتنفذة ضالعة في قتل نجمنا "سامر" لاسباب انتخابية
ان مسلسل القتل المنظم ونزيف الدم لن يقف عند هذا الحد، لانه منظم وخطر اكثر مما نتصور، فقد بدأ مسلسل قتل المسيحيين وعلى الهوية عندما تم اغتيال بنت اختي (هديل لويس اسمرو) من قبل الارهاب الداخلي مرورا بزميلنا (ميخا كَردي) قتل وهو ينتظر عند فرن الصمون في الميكانيك / دورة - بغداد - وشهيدنا سامر مقو اليوم بنفس الطريقة، الا تبت يداكم ايها القذرين، ونؤكد لكم ان شعبنا الاصيل حي لا يموت
لنعترف مع حكومتنا في العراق الجديد ان العراق بشكل عام ومناطق بغداد بشكل خاص! موزعة بشكل معلوم لهذا الحزب الديني وذاك رئيس التيار أو الحزب المعروف للعامة؟ متنفذة بحيث ترعى بيع المخدرات والملاهي وتساعد في بيع الخمور مقابل مئات الآلاف من الدولارات، نعتقد مهما كان السبب ان قتل شبابنا بهذه الطريقة الوحشية تندرج في خانة الانتخابات القادمة لذا نضيف مسؤولية قتل ابننا واخونا سامر مقو على مرشحينا من الكوتا المسيحية او الذين دخلوا مع الاحزاب والكتل الدينية أصحاب الأيادي الوسخة، وتعلموا ان يحبوا الكرسي اكثر من كرامتهم المهدورة اصلا
صلوا لاجله، ليحتضنه يسوع المسيح ضمن عائلته والصبر والسلوان لزميلنا واخونا صلاح مقو ولأهله الكرام
25 شباط 2018






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,043,944,592
- مستشفى حقوق الانسان في الشرق الاوسط / انتخابات 25
- اللي مضيع وطن وين الوطن يلكاه / انتخابات 23
- الرقم 17% من الموانة العراقية متحرك / انتخابات 24
- رد على تقرير منظمة العفو الدولية
- باخرة الناصر / مبروك للعراق / انتخابات 22
- تصدر العراق مجددا لائحة الدول الأكثر فسادا/ انتخابات 21
- العراق ملك شعبه الاصيل والفساد ينخر حكومته / انتخابات 20
- الواقع والموروث بلباس علماني / 19 انتخابات
- الانتخابات / الله والبرلمان 18
- قلنا عيب ان تذهبوا الى الكويت وما زلنا
- عيب ان تذهبوا الى الكويت
- نحن والكبتاجون والكريستال مع الانتخابات غدا / حذاري
- النائب وحيدة ياقو والادعاء العام
- قداسة البابا واردوغان ليسا وجهان لعملة واحدة
- عورة الانتخابات العراقية
- أطلقوا سراح رئيس AMMINSTY في تركيا
- نداء الى راعينا الكبير لانقاذنا / البطريرك الكلداني الموقر
- وساخة الانتخابات الديمقراطية في العراق
- الارهاب العثماني من عفرين الى يزيديي العراق
- أصبحت كل ايامنا باعوثة نينوى


المزيد.....




- إقرار قانون المفقودين قسراً بعد التصويت عليه
- اعتصام لاتحاد الشباب الديمقراطي احتجاجاً على انقطاع الكهرباء ...
- إشتعال مصنع غاز في عسقلان وإصابة أكثر من 50 شخصاً نتيجة القص ...
- تونس قضية الشهيدين بلعيد والبراهمي : قاضي التحقيق يتحول إلى ...
- معبران جديدان يربطان شطري قبرص
- #كاريكاتير #غزة_تقاوم
- استهداف الفصائل الفلسطينية لحافلة جنود إسرائيليين شرقي قطاع ...
- مصر.. -بائعة خضار- تطيح بمسؤول في الدولة
- مقتل 5 أشخاص من حزب العمال الكردستاني بإقليم كردستان في غارا ...
- الشبيبة المدرسية جيلٌ جديدٌ يحملُ مشعل النّضال


المزيد.....

- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي
- الشهيد محمد بوكرين، أو الثلاثية المقدسة: الامتداد التاريخي – ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - سمير اسطيفو شبلا - سامر صلاح ججي مقو في ذمة الخلود