أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - بين الطبيعة وطائر البطريق














المزيد.....

بين الطبيعة وطائر البطريق


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 5797 - 2018 / 2 / 24 - 09:07
المحور: الادب والفن
    


1
يا ايّها البطريق
تدور في قطبين
حرّاً مع ال الثلج مع الحلك
يا ايّها السابح في دوامة الماء
وتحت دورة الفلك
حرّاً طليقاً حيث ما تريد
لا سجن
لا جزّار
وانت في بحبوحة الطبيعة
لتسقط الشريعة..
والقبب المنيعة
بين يدي نيرون
وسيف نابليون
ترحل حيث شئت في عالمك الثلجي
وبحرك الًلجّي
تنصب عيناي لك الشبك
فاقرأ على المزمار
وشدّ لي الاوتار
وحبّر الأوراق والاسفار
وانقش على الجسد
خارطة لابد الابد
تشرق بين الليل والنهار
لعلّ هذي النار
تأكل في التراب
والرخام
والجدار
لكي نرى الافكار
على شوطي البحر
تفتّقت بالنار
تحرق في قارورتي الحسد
من اوّل الاشراق في المهد
لآخر العهد
2
لا تقرب الفخاخ والشرك
غنّي مع الحيتان والسمك
وابعد عن البرك
ولتقرأ البيان
على جدار الثلج والنيران
3
لتسقط الحضارة
وليسقط الانسان
على جحيم هذه الامارة
لكونها التعبير عن مغارة
واوّل الحروف كانت قدحة الشرارة
ودفقة المرارة
تحمل في ذرّاتها القذارة
3
لا يسلم النسر ولا الأسد
من صانع القيود والحبال من مسد
مرّت به القرون
واستنبتت ثمارها جنون
وانتجت نوعاً من المنون
اعشابه كادت تغطّي الأرض
ولم يكن للرفض
دعامة في العرض
امام قطعان من الاباطرة
وحاملين شارة الامارة
والساسة الملوك
تيجانهم ترصع باللؤلؤ والمرجان
وكلّما يحفر في الرخام
يغرسه الثعبان
حذار ان تقرب من حضارة الانسان
يا ايّها البطريق
يضجّ يوري في دمي الحريق
لتترك الطريق
للغار والمغارة
وكذبة الحضارة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,502,233
- ربّ الكهانة
- الصيحة التائهة
- بين الغواية والخمر
- كوابيس
- اطياف
- الشمع في الآذان
- اللوحه والرتوش
- مسرح العصر
- (رمح وحشي)
- أتخمت بالثمر المرّ
- (قمقم الحلم)
- (قامته تطاول الجبال)
- باركت للرب سجودي
- قامته تطاول الجبال
- (التلاشي)
- قناديلنا تسطع
- (اسبّح قبل الشروق)
- تداعيات
- نعيش الاساطير
- تجوال في عالم التصوّر


المزيد.....




- رغم قرار الإيقاف.. -القاهرة والناس- تذيع حلقة جديدة من -شيخ ...
- جلال الدين الرومي.. ملهم العاشقين وحكيم الصمت
- رئيس أوكرانيا يستعيد دور الممثل الكوميدي للحظات
- نزار بركة من بيت الصحافة: -المغاربة ماعرفينش فين ماشين مع هذ ...
- ولد سلمي : المجتمع الدولي في المراحل النهائية لاذابة البوليس ...
- بسمة وهبة تؤدي العمرة بعد ساعات من طلاقها -شيخ الحارة-
- منظمة تاماينوت تستنكر استمرار العبث التشريعي في حق الامازيغي ...
- شاهد.. نشر مقطع فيديو من جزء ثان لفيلم -الجاذبية- الروسي
- -لعنة- زواج ياسمين الخطيب تقصم ظهر-شيخ الحارة-
- فيلم فلسطيني يحقق فوزا كبيرا في مهرجان كان


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - بين الطبيعة وطائر البطريق