أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - حاكم كريم عطية - أيران وعقدة اليسار والشيوعية














المزيد.....

أيران وعقدة اليسار والشيوعية


حاكم كريم عطية
الحوار المتمدن-العدد: 5793 - 2018 / 2 / 20 - 15:05
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


اليسار والشيوعية يشكل مصدر قلق كبير لملالي أيران وأذنابهم في العراق والمنطقة لما يتسم به هذان العنوانان من مصادر للوعي والحراك الجماهيري والسلاح الفعال لكشف الفساد والفاسدين والسياسات الرجعية والطائفية وأحلال أنظمة حكم الدين بدل الدولة المدنية المعاصرة في العراق والمنطقة فالتأريخ القريب والذاكرة السياسية لم تزل طرية حول أول خطوات نظام الملالي في أيران في أغتيال عناصر حزب تودة واليسار الأيراني وأبرز العلماء والكوادر التدريسية المتنورة في أيران وهذا ما حدث و يحدث في العراق منذ الأحتلال الأمريكي للعراق وتولي نظام أذناب الملالي في أيران أدارة الدولة العراقية وتولي مسؤولية أجهزتها الأمنية المليشاوية والتي لم تتوقف لحد هذا اليوم والقادم أكبر وأكثر خطورة على الوضع السياسي في العراق نتيجة أحتدام قوة الصراع والحراك الجماهيري.
أن تصريح ولايتي ليس بجديد للتعبير عن رأي الملالي وولاية الفقيه في أيران وهو ليس التدخل الأول ولا الأخير في الشان العراقي والرد عليه متأخر للأسف فقد وقع الفأس بالراس كما يقولون وللأسف أي رد بعد ما توغل الأيرانيون ووضعوا اللبنات الأساسية للنظام الطائفي في العراق وأسسوا لبناء المليشيات والأحزاب الطائفية المتسلحة بمعادة الشيوعية واليسار وكل ما هو تقدمي في العراق نعم الرد متأخر للأسف فنحن يجب أن نقر بذيلية نظام الحكم في العراق لأيران بقيادة الأحزاب الدينية التابعة و الحراك القادم لأيران لترتيب البيت الشيعي وأحزابه لوضع حد لتنامي قوة اليسار والشيوعية في الأنتخابات القادمة وتحجيم دورها وأنهائه في العراق والمنطقة وهي تمتلك نفس سمات حكم البعث عام 1968 عندما تركنا الوحش البعثي يكبر ويتنامى ويبني أجهزته الأمنية والصدامية لضرب اليسار والشيوعية في العراق.
تصريح ولايتي فيه الكثير ولا يكفي أن ندين ونستنكر بمقابلة تلفزيونية أو كتابة مقالة أو عشرة على صفحات الفيس بوك فهذا الرد ضعيف وعفى عليه الزمن الرد الأقوى هو وحدة اليسار والعمل على التقرب من الجماهير وقبل ذلك كله هو وحدة أحزاب اليسار والشيوعية في المراحل الحرجة وخصوصا أقتراب موعد الأنتخابات البرلمانية وشكل التحالفات وحساسيتها في ظل غياب قانون أنتخابي عادل وفي ظل غياب عوامل الألتزام بالدستور وأنحيازممثلي القانون وكياناتهم لمصالح الأحزاب والقوى الدينية وفضح سياسة أمرار المشاريع التي تضر بالعراق والمنطقة سياسيا وأقتصاديا فالكثير في ثنايا مؤتمر المانحين في الكويت مر بسلام!!! وهناك معاهدة عسكرية وقعت قبل أيام بين وزارتي الدفاع الأيرانية والعراقية !!والكثير فهم يجيدون أمرار ما يريدون في الظروف الصعبة في ظل صمت أمريكي طالما أن مصالحهم مصانة والأتفاق الأمريكي الأيراني في توزيع الأدوار في العراق مضمون وكان الزمان الأغبر في عون العراقيين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,006,750,146
- مؤهلات صمود تحالف سائرون
- فساد وفاسدين في ثنايا التحالفات الأنتخابية
- تحالفات طائفية قومية بأمتياز
- الأستفتاء في كوردستان ورغيف الخبز
- سبايا الشعب الأيزيدي ما مصيرهم يا سيادة رئيس الوزراء
- أصحاب الرايات
- ديمقراطية ترامب وعروس عروبتكم
- متى ستتوقف عجلة الفساد في العراق
- من يحدد مستقبل العراق السياسي أيران أو أمريكا
- من تجارب الشعوب والمجتمعات في رعاية الطفولة في ظل صدور مقترح ...
- لتتوقف أجراءات حصار الشعب الكردي
- أعداء الأمس أصدقاء اليوم في معاداة الشعب الكردي
- جبهة الفساد في مجلس النواب في أجتماعه الأخير
- لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى
- قراءة لبيان صادر من مكتب الأمانة العامة لرئيس الوزراء حيدر ا ...
- ماذا يعد لنا المطبخ الأيراني والسعودي
- أخمدوا نيران الفتنة ودمروا طبول الحرب
- من الموصل وتلعفر ألى ألبو كمال!!!
- أمريكا ماذا تريد من الأقليم الكردي
- لجنة الجناسي المسحوبة- في الكويت: ملتزمون بإنصاف جميع المتقد ...


المزيد.....




- فرنسا تتبرأ من قتل المتظاهرين في مصر
- الحزب الشيوعي المصري يهنئ الاشتراكي اليمني بالذكرى الاربعين ...
- اشتراكي عمران يهنئ قيادة واعضاء الاشتراكي بالذكرى الاربعين ...
- تشي غيفارا والوطن العربي/ د.عصام الخواجا
- عن هسبريس:الكاتب الوطني للنهج يدعو إلى تعديل دستوري لمحاربة ...
- «تيسير خالد»: رئاسة مجموعة ال77 والصين خطوة نحو العضوية الكا ...
- كتلة الوحدة العمالية تطالب بإنفاذ قرار قانون الضمان الاجتماع ...
- السيسي و”العدو الذي بداخلنا”
- عمال “يونيون إير” يبدأون اعتصامًا مفتوحًا ضد الفصل وخفض المر ...
- الفساد حاجة وطنية ودعامة سياسية


المزيد.....

- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية البلدان العربية في فترة حرب اكتوبر ... / الصوت الشيوعي
- عبدالخالق محجوب - ندوة جامعة الخرطوم / يسرا أحمد بن إدريس
- مشروع تحالف - وحدة اليسار العراقي إلى أين؟ حوار مفتوح مع الر ... / رزكار عقراوي
- وحدة قوى اليسار العراقي، الأطر والآليات والآفاق!. / رزكار عقراوي
- حوار حول مسألة “عمل الجبهات” وتوحيد اليسار / حمة الهمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - حاكم كريم عطية - أيران وعقدة اليسار والشيوعية