أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لؤي الشقاقي - الطبخ على نار هادئة














المزيد.....

الطبخ على نار هادئة


لؤي الشقاقي
الحوار المتمدن-العدد: 5788 - 2018 / 2 / 15 - 01:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الحكومة ممثلة برئيس الوزراء العبادي انتهجت سياسة التهدئة وحل المشاكل بعيداً عن التصعيد والتحشيد وتعبئة الناس وتهييج الشارع وتصنيف الناس في اتجاهين “ان لم تكن معي فأنت ضدي” كما كانت سياسة الحكومات السابقة من 2005 الى 2014 وهذا ماجعلها تكسب احترام الناس في الداخل والخارج خصوصاً كون العبادي يملك شهادة الدكتوراه في اهم اختصاص في العالم وهو الهندسة “من يحصل على شهادة عليا في الهندسة يكون في اعلى درجات السمو والرقي الانساني والعقلي لانه قد درس علم يرى كل رأي محل تقدير ويضعه في الحسبان ويحسب لكل شيء ولا يلغي رأي الاخر او يصادره حتى لو كان مخالفاً له لان الهندسة علماً نقاشي ويعتمد على الاختلاف والتجربة” وهذا ماجعل الناس تستبشر خيراً خاصة بعد تأكيدات العبادي في اكثر من مرة على احترام الناس ورأيهم وانه لن يسجن صاحب رأي او موقف .

لكن موقف الحكومة في الفترة الاخيرة من الصحافة والاعلام في قضايا الكاتب سمير عبيد والناشط باسم خشان يدل على انها تتجه للسير على نفس نهج الحكومات السابقة في تكميم الافواه التي لا تلهج بالحاكم وكسر الاقلام التي لاتكتب بمدح الحاكم ذاكرة مناقبه واخراس كل صوت لايسبح الحاكم وبحمده .

سمير عبيد قد اعتقل قبل مدة على خلفية اتصالات مشبوه مع دول واجهزة مخابرات اجنبية “هل من العدالة ان نعاقب متهم على جريمة يرتكبها المسؤولون جميعاً” كما قال حسن سبانخ في فيلم الافوكاتو!! وبعد ان بدأ اعيد اعتقاله قبل ايام ولانعرف هذه المره ماهي التهمة .

باسم خشان حبس وحكم عليه بالسجن الشديد 6 سنوات على خلفية كتابة جملة في منشور قائلاً فيها “النزاهة تِطبخ على نار هادئة” فسرتها المحكمة بناء على رأي من خبير لغوي واستاذ جامعي !! على انها اهانة ويستحق بسببها العقوبة ، فهل الطبخ على نار هادئة اهانة او اساءة وهل هذه نزاهة ياهيئة النزاهة ؟؟ وهل هذه عدالة ياحماة العدالة ، أيعقل ان الامور وصلت الى هذا الحد ، هل عدنا الى زمن الدكتاتورية والقمع والخوف من النقد والتعبير ، للامانة يسجل لرئيس الهيئة انه دعا فرع الهيئة في السماوة الى سحب الدعوى المقامة ضد خشان مع انه يملك ان يأمرهم بذلك .

بينما نرى على الجانب الاخر نشطاء واعلاميين تتبناهم الحكومة وترعاهم بل وترسلهم الى مؤتمرات واجتماعات دولية مثل لندن والكويت وغيرها ، ولا نعلم ماهي صفة هؤلاء كي ترسلهم الحكومة مع وفد حكومي الى تلك الدول وماهي الخدمة التي سيقدمونها ومن المستفيد منها حتى تصرف عليهم تذاكر وبدل سفر ومصروف جيب وفنادق وطعام والخ في وقت انها تتستجدي كي تدفع رواتب الموظفين وتصرف امور الدولة بحسب قول ممثليها واعضائها هناك الحملة تلو الاخرى للتقشف مستقطعة بموجبها من رواتب الموظفين والمتقاعدين ورافعة من اقيام الضرائب والجبايات ، فهل تستقطع وتتقشف كي تصرف هنا وهناك وتمنح من تحب وتحرم من تكره ، اصبح المسؤول يطبخنا على نار هادئة لكي نؤكل حينما يشتهينا .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,842,195,784
- هل اغتيل عبد السلام عارف
- حرب المياه
- عام من النجاح و قصة كفاح
- وسقطت العباءة وظهر الحق
- عصفور كفل زرزور 1
- اتحاد مُلاك العراق
- لِما تفرقنا
- لوما الحارس حيز مافرخ داعش بالتبن
- يمكن ان اخونك
- لايخدع مؤمن من حاكم مرتين
- من اكون
- الجميع سيتعلم الحكمة من تلكم اللطمة
- الخوذة البيضاء تنتفض
- قسماً لن انساكَ
- فايز الخفاجي / حوار بعمق التاريخ وعبق الاحداث
- les misbles/البؤساء
- تسعيرتكم للطماطم اثلجت صدورنا
- نجاح اردوغان وفشل اتاتورك
- الحب دين الانسان
- نخيل من بلادي / نساء من العراق


المزيد.....




- شاهد.. كيف تغيّرت تعليقات ترامب حول بوتين وتدخّلات روسيا
- رفع حالة الطوارئ في تركيا والمعارضة تخشى استمرار حملة -التطه ...
- إسرائيل: نواب الكنيست العرب يمزقون نص قانون -الدولة القومية- ...
- اتفاق على استعادة الجيش السوري مناطق سيطرة الفصائل المعارضة ...
- كيف استعدت السعودية طبيا لموسم الحج؟
- ماذا يحدث للجسم بعد الموت؟
- قريبا.. صاروخ روسي مجنح لا حدود لمداه
- ملك -المجون-: مرتبي لا يتعدى 730$ ولم استدرج قاصرات
- غوتيريش يحذر الدول من التقهقر على مسار التنمية
- العلم يفسر سبب سرعة شفاء الرجال من الإنفلونزا


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لؤي الشقاقي - الطبخ على نار هادئة