أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طالب الجليلي - واسط ومقعد الكورد الفيليبن !!














المزيد.....

واسط ومقعد الكورد الفيليبن !!


طالب الجليلي
(Taliban Al Jalely )


الحوار المتمدن-العدد: 5771 - 2018 / 1 / 29 - 23:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


مقعد العراقيين من الكورد الفيليبين ..!!!

ردت المحكمة الاتحادية عددا من ( الطعونات) البرلمانية التي تخص ( قانون الانتخابات ) الذي أقره البرلمان العراقي مؤخرا .. من ضمن تلك الطعونات هو ما يخص ( تخصيص مقعد ) خاص بالعراقيين من ( الكورد الفيليبين ) في مجلس محافظة واسط ..!
ليست ( خلّة) بان يضم ( أصلا ) وفِي كل دوراته السابقة؛ مجلس محافظة واسط عددا من العراقيين الكورد الفيليبين !! وهذا يعرفه جيدا أهالي محافظة واسط !! والذي يعتقد ام تخصيص ( مقعدا خاصا) لهم انه يَصْب في صالح هذه الشريحة العراقية او يعتقد انها تعوضهم عما اصابهم من ظلم ومعاناة سابقة على ايدي النظام السابق ؛ اما واهم او انه يؤيد من شرع هذا القانون في إلحاق ضرر دائم بهم وعلى مر العصور القادمة .. واثبات ذلك يحتاج الى نقاش طويل ..!

اطرق شيخ شنآن اطرافكة طويلة .. أشعل سيجارته الاخرى من جمرة الاولى ثم قال وهو يحدق في سقف الغرفة ثم تنحنح وقال :

ذيج السنه
ادرك المريبحاني ( بائع ومشتري المواشي ) محيسن غروب الشمس عند أطراف قرية...كان يروم الوصول الى الغازية لبيع شياهه العشرة في علوة المدينة صباح اليوم التالي .. صرخ قرب سياج بيت في طرف القرية الجنوبي القريب من ( ارض الشيب ) .. هاجمته الكلاب نابحة ثم تبعها صاحب البيت وهو يبعدهم عنه زاجرا .. ادخل الرجل ضيفه في ( الربعة) مرحبا به ثم دلف على امعلايه زوجته وهو يستفسر منها عما سوف يقدمه للضيف كعشاء .. كانت لتوها قد كشفت عن انجانة العجين وهي ترمي حمله باتجاه التنور ..! ردت عليه بجزع : وماذا لدي غير الخبز ( الكفار) !!
اطرق شمخي طويلا وهو يلعن بداخله الساعة التي جلبت له هذا الضيف الثقيل ! وجدتها ، قال فرحا : اليوم راح اخليكم اتضوكون اللحم اللي فاركتوه امن اهد عرس الشيوخ !!
أسرع بخنجره الى احد الطليان وذبحه ثم سلخه بسرعة بعد ان نفخ من شق أجراه في احد ساقيه ..
مااطولها عليكم .. أكرم ضيفه بعشاء دسم من لحم الطلي اجبره على ان يسرع الى الفراش وهو متخم .. ! وراح هو وعياله يشوون المعلاك ويلتهمونه وبقايا الطلي حتى ما بعد منتصف الليل ...!!!
في الصباح الباكر طلب الضيف من مضيفه ان يحضر له شياهه وهو يكرر شكره وامتنانه لتلك الضيافة والكرم ..!
نظرة واحدة والتفت الى شمخي قائلا : خويه شو هذني تسعه؟!
اجابه : هنّه تسعه !
- كول غيرها عمي ! شياهي عشره
- هنّه على احسابك عشره !! رد عليه شمخي ببرائة مصطنعة..وهكذا ساد السجال بينهما حتى يئس المريبحاني واتجه الى مضيف الشيخ ..!
- انتظر حتى توافد ابناء القرية ثم جاء الشيخ .. طرح المريبحاني مشكلته والكل يستمعون .. حسم الشيخ بعد ان خمّن هوية الجاني بقوله : جيبولي شمخي !! اضاف : محد ايسويها غير شمخي !!
- شمخي .. قال الشيخ : اشكثر طليان هذا الزلمه ؟!
- مثل ما كال الكم امحفوظ .. اجاب شمخي..
- ايكول عشره..
- هنّه مثل ما ايكول امحفوظ عشره..
- بس هذني تسعه !!
- هنّه تسعه .. رد شمخي ببلادة مصطنعة !!..
- ولك ايكول عشره..!
- مثل ما كلت امحفوظ عشره ..!!وهكذا استمر السجال حتى حسمه الشيخ بان امر ان يقوم عشرة رجال وأمر ان يمسك كل منهم بشاة !! .. جرى ذلك بسرعة وبقي واحد من العشرة بلا شاة يمسكها.... صرخ الشيخ على شمخي قائلا : ها شمخي شو طلعن تسعه ؟! ... اجابه شمخي وهو يشير الى الرجل الذي لم يمسك بشاة ...
- امحفوظ .. هذا لو بيه خير جا لكفله طلي من الطليان !! ... اضاف شيخ شنآن وهو يورث سيجارته الرابعة : عاد جيب ليل وخذ عتابه .. باجر كلمن أيريد له ( مقعد ) من حمايل واسط واتصير الانتخابات عركة كصاصيب ..!!
- يومها ابشرنّك ( اضاف الشيخ شنآن ) ..سوف يكون اخوتنا الكور الفيليبين حالهم حال صاحبنا اللي ظل ابلايا طلي ..!!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,596,905
- تهجير من نوع خطير..!
- الانتخابات والتحالفات
- مجرد حلم ..1917
- مجرد حلم ..
- شتائم عُراقية..!
- رسمك..!
- البعد الاخر
- تكملة .. حليمه!!
- حليمه !! والشعارات القديمة
- مجموعة طبية ..
- كشف النقاب .. ولكن !!
- حوالينا .. موش علينا !!
- شمران الياسري.. هو الذي رأى!!
- واوي .. واوي !!!
- يبنادم..!
- هلاهل حزن !!
- رمّاي الله ..!
- فاضل خليل.. وداعا..!
- لها..! واليها!!
- شتلة ورد! .. اليها


المزيد.....




- في دبي..عش تجربة -الأدرينالين- وسط بركة أسماك القرش
- ولي العهد السعودي يصطحب بوتين في جولة في المنطقة التي شهدت ت ...
- السلطات الإيطالية تسمح لسفينة إنسانية بإنزال 176 مهاجرا جنوب ...
- السجن لمدة 25 و30 عاماً للمتهمتين الرئيسيتين في خلية نسائية ...
- أسئلة بي بي سي لمكتب السيد علي السيستاني وإجاباته عنها
- السجن لمدة 25 و30 عاماً للمتهمتين الرئيسيتين في خلية نسائية ...
- الجيش التركي يتقدم بريف منبج وتضارب بشأن دخول قوات النظام إل ...
- حرائق كبيرة في محافظات حمص وطرطوس واللاذقية السورية...صور
- إعلام: بعد الولايات المتحدة...بريطانيا تستعد لسحب قواتها من ...
- الجيش الليبي يعلن مقتل مهندسين أتراكا وتدمير غرفة عمليات في ...


المزيد.....

- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طالب الجليلي - واسط ومقعد الكورد الفيليبن !!