أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - مقداد مسعود في سواده قصيدة : الشاعر كاظم اللايذ














المزيد.....

مقداد مسعود في سواده قصيدة : الشاعر كاظم اللايذ


مقداد مسعود

الحوار المتمدن-العدد: 5771 - 2018 / 1 / 29 - 10:32
المحور: الادب والفن
    


مقداد مسعود : هتفت دموعه
رزاق الناصر
هتفت دموعه
يدمع من صميم قلبه
يا لحزنك الكبير
ككأس طافحة يصعب حملها
اتى الرحيل
لمن قَبَلْتَ يده
الكبير الكبير مجيد الموسوي
اتى الرحيل
واربعينيةً ولدك مهيار
يامقداد
الله الله بعونك
يااخي
ياصديقي
أسوءُ ما في الحياة إنها قصيرة جدا
..........................................
مقداد مسعود في سواده ِ
كاظم اللايذ
في أربعينية مهيار مقداد مسعود

رأيتُها ..
بعينيّ هاتين
تلكم الصخرةَ العاتية
تنزلق من قمة الجبل
وتهوي بثقلها الجبار
على قلبكَ ... فتجعلَه حطاماُ ...
......
اسمح لي ..
أن ألج الى مضافة حزنك
أقف على مسلة صمتك
وأقول لك :
لا تبتئس يا صديق
فليست الفجائعُ
- على روزناما أيامكَ - بالطارئ الجديد ...
ألستَ أليفَاً للغياب ؟
والفقد .. والاختطاف
ومداهمات آخر الليل
منذ أن كنتّ يافعاً ، ناعمَ الأظفار؟
ألم ينتزع العتاة
أخاك وهو في باذخ شبابه ؟
ويركضوا به , الى الشنق
ولم يعد أحدٌ يعرف
في أية بقعة من الأرض دفنوه ؟
حتى هذه الســاعة ...
ألمْ يكن نحيبُ الأم والخالات والأخوات
هو سيمفونيةُ البيت التي لم تنقطع
طوال سنوات الطغيان ؟
...
من حقك أن تبكي
وتذرف الدموع .
ومَن يستطيع أنْ يحبس الدموع
حينما يمرّ به طيفُ ( مهيار)
بوجهه الملائكي البريء !؟
......
انهض يا صديقي
فالكبوةُ لا تليق بالجواد الأصيل
هيا ..
اسند حطامك على ما في قلبك من فولاذ
وما في روحك من جَلَــدٍ وحديد .
انهض
فهناك على الباب
من ينتظرك
ليشبك يده بيدك
لتواصلا المسير





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,486,065
- فوانيس الملائكة/ سرديات عنف الدولة... محمد حيّاوي ..في(خان ا ...
- سرد برسم الأنثى/ أتصالية السرد وتكذيب السرد
- زعتر بزيت الزيتون/ كذبة الشفاهي والمسرود..في (النبيذة) للروا ...
- مغامرة الأرق في صناعة المغامرة مقداد مسعود في (الأرق استراحة ...
- أشارات أولى...(أطلق سراح ضفيرتي) للشاعرة سهاد البندر
- الأستقواء بالحذف والإظهار الروائية العُمانية هدى حمد في..(ال ...
- كتلة التجربة : سيادة الماضي/ شجاعة السرد
- تقنية المخطوطة...في(مذكرات مسلول) للروائي البصري العراقي عبد ...
- عبدالودود العيسى المحامي..في روايته (شمخي)
- رسالة مفتوحة..إلى مهند طلال الأخرس
- تدوير السرد/ تضحية في غياب الوعي..(منعطف الرشيد) للروائي ريا ...
- ثأر عبدالله/ مرايا حورية...- التراسل / التحاور ..في(العبور ا ...
- الوعي الفعلي / الوعي الممكن ...قميص ٌ مبلول - عمرٌ غائم الرو ...
- عبد الهادي عبد الكريم : ضوء ٌ لا ينام
- عطور لظلالهن تعديد العلاماتي والمسرود في رواية بلقيس خالد(كا ...
- ديناميت نوبل / مغفرة برناد شو
- تعادل الصفر واللامتناهي : منطق قراءة ..في الشعرية والشعر
- الأغنية والرواية / طالب الرفاعي وعلي المقري
- طالب الرفاعي / علي المقري : الأغنية والرواية
- تسعة أشكال للمسبحة محمد خضيّر ...في (مايمسك ومالا يمسك )


المزيد.....




- بملابس شخصيات فيلم -موانا-.. محمد صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنت ...
- صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنته مكة على طريقة الفيلم الكرتوني -م ...
- وزارتان بلا ثقافة.. كاتب يمني ينتقد صمت اتحاد الأدباء والكتا ...
- روبوت فنانة على شكل إنسان: هل يمكن أن نصنع فناً من دون مشاعر ...
- شاهد.. ماذا تبقى من آثار الموصل؟
- هل يصعب على الموسيقات العسكرية العربية عزف النشيد الوطني الر ...
- بعد الاستقلال.. حزب الكتاب يدعو الحكومة لتقديم تصريح أمام ال ...
- حزب الاستقلال: تقديم الحكومة لبرنامج جديد أصبح ضرورة ملحة
- دومينغو ضيفا على RT عشية إحيائه حفلا موسيقيا كبيرا بموسكو (ف ...
- عبد النبوي يثير جدلا داخل البرلمان


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - مقداد مسعود في سواده قصيدة : الشاعر كاظم اللايذ