أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - حواس محمود - عفرين عنوان خسارة السوريين بكردهم وعربهم














المزيد.....

عفرين عنوان خسارة السوريين بكردهم وعربهم


حواس محمود

الحوار المتمدن-العدد: 5769 - 2018 / 1 / 27 - 03:07
المحور: القضية الكردية
    



عفرين .... عنوان خسارة السوريين بكردهم وعربهم
حواس محمود
اللوحة السياسية والميدانية السورية باتت الآن في اقصى حالات تشابكها وتعقيدها ، وتوجهها الى اللاواقعية السياسية والتخبط الكبير ، يبدو ان السعي الغربي والروسي معا لإبقاء النظام السوري على الحكم في سورية له ثمنه وامتداداته الدرامية على كل الشعب السوري ، كان الحلم كبيرا بإسقاط النظام ومع التواطؤ الدولي تحولت الفصائل العربية والكردية الى حالة تقاتل أخوي درامي مؤسف وهذا ما يحصل الآن بشكل مؤسف ومحزن في عفرين .
تركيا الأردوغانية استغلت حالة العداء السياسي والإعلامي من قبل ال ب ي د تجاهها وبعض الممارسات الخاطئة تجاه بعض القرى والمدن العربية التي وقعت تحت سيطرة" قسد" ، تماما كما استغل الحشد الشعبي العراقي موضوع الاستقلال الكردي للهجوم على كركوك ، وهذا المبرر المجاني الذي قدمه ال ب يد لتركيا هوما يدفعه الشعب الكردي من خسائر بشرية ومادية في عفرين الآن ، سيما مع وجود حالة انقسام كردي بين الب ي د والمجلس الوطني الكردية المنضوي في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية ، وما يؤسف له حقا أن تتحالف فصائل الجيش الحر مع تركيا في هجومها على عفرين .
الحقيقة أن السياسة التركية تغيرت كثيرا من الدعوة الى اسقاط النظام الى التنسيق والتعاون مع النظام ! ، ولو بصورة غير مباشرة من خلال روسيا وايران ، عبر عدة مؤتمرات منها استانة وسوتشي واتفاقيات خفض التوتر ، الهجوم التركي يبدو أنه اخذ أضواء من أمريكا وروسيا وايران والنظام ، والا فان تركيا لا يمكن ان تلجأ الى هذا الهجوم العسكري مع فصائل من الجيش الحرعلى مدينة كردية سورية
الان يسأل المواطن السوري المخلص لثورته ضد النظام سواء كان عربيا أم كرديا ، نحن أطلقنا شرارة الثورة ضد النظام الاستبدادي في دمشق لكي نخلص الشعب من الظلم والقهر والفساد لا أن نتحول الى فصائل متقاتلة نعمل تحت أمرة هذا الجيش أو ذاك ، سيما أن تركيا التي أعلنت وقوفها مع الشعب السوري في بداية ثورته المباركة لكنها الآن تنسق مع النظام ولو من خلال روسيا منتقمة بصورة غير مباشرة من أمريكا بعد موضوع الانقلاب على النظام التركي واتهام أمريكا بالوقوف وراءه وأيضا تحالفها مع ال ب ي د ، ولكن تركيا بتصرفها الراهن تضرب الشعب السوري وتضرب ثورته وتنقذ النظام وتسهل سيطرته على المناطق السورية ، وإزاء هذا التصرف لا أتوقع ان تكون تركيا في مأمن من تداعيات تدخلها الراهن في الفترة القادمة تماما كما حدث مع مسعود االبارزاني عندما حذرت أمريكا من اجراء الاستفتاء ، سيما ان بيانا مشابها قد صدر مؤخرا من وزارة الخارجية الامريكية يدعو تركيا الى عدم تنفيذ هجومها ضد عفرين ، وفيما بعد الدعوة الى ضبط النفس ،كل هذا يحدث بسيناريو مشابه الى كركوك ، ويبدوان هناك مخططات ومشاريع من تحت الطاولة بين روسيا والغرب لإشعال صراعات ذات طابع قومي بعد أن انتهى تقريبا الصراع الطائفي مع هزيمة داعش في سوريا والعراق .
لقد كان التوجه من البداية الى ضرب المناطق والحواضن السنية والكردية – بعيدا عن اللغة الطائفية التي امتنع عن استخدامها في كتاباتي ، لكن هنا اتحدث عن الوقائع – ويبدو ان هذا السيناريو مستمر ، ومن الضرورة بمكان أن يتوعى الشعب السوري ويدرك هذه الحقيقة ، ولا ينخرط في صراعات الدول الكبرى والإقليمية فالمخطط له يختلف عن المعلن عنه ربما بمائة وثمانين درجة .
كل الأنظار تتجه الى عفرين وتداعيات الحرب عليها ، لكن اعتقد ان الخسارة لكل الاطراف المشتبكة ، والرابح الوحيد هو النظام ، ويبدو انه اذكى من الفصائل الكردية والعربية وأن حلفاءه أكثر إخلاصا له من حلفاء العرب والكرد في سورية
................................................................................





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,722,012
- هل انطلق الربيع الكردي ليخفق ؟
- التصفيق السياسي بين التشجيع والتغطية على الحقائق
- الكردي التائه بين شرق يصادر حقوقه وغرب يتاجر بها
- حوار مع الناشطة الفلسطينية امتثال النجار
- لماذا تخلى الب ي د عن تسمية روج افا
- حوار مع المخرجة السينمائية الكردية افين برازي
- الحركة السياسية الكردية والبدائل المطروحة
- مثقفون كرد لكنهم غارقون في وحل الايديولوجيا
- الكردي التائه بين الانانية الفردية والطموحات الكبرى !
- ايها العراقيون قلوبنا معكم
- ما حكاية رفيق نصر الله؟!!
- الكرد بعد انتهاء الانتخابات البرلمانية العراقية والخيار الأن ...
- شعوب الببغاء بين الموت والبقاء
- لماذا توقفت وسائل الاعلام السورية عن الحديث عن الاصلاح والتح ...
- فضائية كوردية باللغة العربية
- مقابل كل هذا القهر ايعقل كل هذالاستسلام ؟!
- عندما يعود الاتجاه المعاكس الى التجاه الصحيح
- الكرد في مرحلة جديدة
- النزعة الثقافية الأحادية أو ثقافة الهزيمة
- حول المؤتمر الوطني الكردي - المرجعية الكردية


المزيد.....




- منظمة العفو الدولية تحذر من احتمال وقوع جرائم حرب في ليبيا
- ترامب يشبه محاولات عزله بعمليات -الإعدام خارج القانون-
- منظمة العفو الدولية تحذر من احتمال وقوع جرائم حرب في ليبيا
- وزير الدفاع الأمريكي لـCNN: تركيا مسؤولة عن -جرائم حرب- في س ...
- الأمم المتحدة تدعو للإفراج عن مساعد لمرسي وابنه
- الطلاب في الجزائر يتظاهرون للأسبوع الـ35 على التوالي
- الطلاب في الجزائر يتظاهرون للأسبوع الـ35 على التوالي
- العفو الدولية تحث قيس سعيد على استكمال الإصلاحات لحماية حقوق ...
- مفوضية شؤون اللاجئين: تزايد أعداد السوريين الفارين نحو العرا ...
- النرويج: اعتقال رجل سرق سيارة إسعاف وصدم بها عدد من المارة ب ...


المزيد.....

- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - حواس محمود - عفرين عنوان خسارة السوريين بكردهم وعربهم