أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حنان محمد السعيد - من بلطجية الدولة إلى دولة البلطجة














المزيد.....

من بلطجية الدولة إلى دولة البلطجة


حنان محمد السعيد
الحوار المتمدن-العدد: 5769 - 2018 / 1 / 26 - 11:16
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



كان من ضمن الأمور اللافتة في عصر مبارك وجود جيش من البلطجية قوامه نصف مليون بلطجي من أصحاب السوابق، تعتمد عليهم الأجهزة الأمنية في بعض الأمور مثل تحصيل "الكارتة" من سيارات السرفيس على سبيل المثال، وهؤلاء كان لهم دورا بارزا في ثورة 25 يناير، وخاصة في يوم معركة الجمل الذي احتشد فيه هؤلاء بدعم ومباركة الأجهزة الأمنية لفض الاعتصام في ميدان التحرير.
.
وظهر هؤلاء في مواقف عديدة يهاجمون الثوار ويتسببون لهم في الأذى وأطلق عليهم أسماء من عينة "الطرف الثالث" و "المواطنون الشرفاء" وهي أسماء أطلقها إعلام النظام لرفع الحرج عن الجيش والشرطة فيما نال الثوار من أذى على يد هؤلاء.
وفي عهد السيسي تطورت أساليب البلطجة بصورة مذهلة، حيث لم تعد الدولة في حاجة إلى استخدام بلطجية إذ أنها تتصرف بنفس الأسلوب وأسوأ دون أن يهتز لها جفن.

في عصر السيسي لا يوجد أي خطوط حمراء من أي نوع فكل شيء جائز وكل شيء ممكن والقانون والدستور أصبحا بمثابة مزحة سخيفة لا تضحك، وبعد أن كان القتل والتنكيل والإخفاء القسري ينال البسطاء ومن ليس لهم داعم، أصبح من الممكن أن يطال أي شخص في أي وقت ولو كان هذا الشخص رئيس الأركان السابق أو رئيس المخابرات العامة.

ففي عصر السيسي لا كرامة لأحد وعلى الجميع السمع والطاعة والانصياع بصورة كاملة لما يريده هذا النظام وإلا سيبدأ في تطبيق كل أساليب البلطجة عليك بداية من حملات التشهير لانتهاك حياتك وخصوصياتك، للدفع "بالمواطنين الشرفاء" لإيذائك، ونهاية بتلفيق التهم والإخفاء القسري والتهديد وغيره.
أصبح رئيس الدولة لا يتحرّج من الحديث عن استخدام "القوة الغاشمة" جهارا نهارا، وعن "شيل أي شخص يجرؤ على الاقتراب من كرسي الحكم من على وش الدنيا".

إن مسألة انتخابات الرئاسة وما تضمنته من تسريبات لضابط المخابرات الحربية الذي يوجه إعلام النظام أظهرت بصورة جلية كيف تدار هذه الدولة "إن جاز لنا أن نطلق عليها اسم دولة".

لقد كنت من أكثر المتحمسين لترشيح الأستاذ خالد علي لنفسه رغم يقيني إنهم لن يتركوا له الفرصة للفوز، إلا أن هذا النظام لا يهمه حتى الحفاظ على واجهة ديمقراطية زائفة، ويفضل أن يظهر بصورة البلطجي المختطف للبلاد والعباد بقوة السلاح.
ولذلك كان قرار الانسحاب بعد ما نال سامي عنان هو الأمثل من وجهة نظري وهو الذي يجعلنا نستبشر بأنه رغم كل السواد الذي نعيشه، مازال هناك رجال شرفاء في هذا البلد بمكنهم أن بتخذوا القرار السليم في الوقت السليم ولا يخشوا في الحق لومة لائم.
إن الحال في مصر بحاجة لمعجزة من السماء في زمن تضن فيه السماء علينا بالمعجزات.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,796,893,907
- رئيس يتحدث العربية ويجيد الجمع والطرح
- الوطنيون الجدد
- ثلاثية الفشل والكذب والقمع
- المبنى الأيل للسقوط
- أرض الموت
- إعلام النظام
- بارانويا النظام المصري
- لم يعش ليقص القصّة
- ما وراء الفشل
- عندما يتحدث اللص عن الشرف
- مصر التي أصابها الجدب
- عهد والذكور العرب
- القوة والحق في عصر ترامب
- الصهاينة العرب
- زوجة رجل مهم
- عندما سقط الحياء من وجوه حكام العرب
- مسابقة قذف الوحل
- شعب الماسة
- تحشيش
- من الذي باع الوطن؟


المزيد.....




- كاميرا CNN تشهد تدمير موقع نووي في كوريا الشمالية
- الهند: مخاوف من تفشي فيروس نادر يسبب تلفا مميتا في الدماغ
- سفير السعودية باليمن ينشر فيديو لجهود التحالف في سقطرى بعد ا ...
- حوار خاص مع وزير الطاقة الإماراتي
- جنرال أمريكي: إلغاء قمة ترامب وكيم لا يعني أنها لن تعقد لاحق ...
- أمير قطر يهنئ العاهل الأردني
- وزارة الصحة الروسية تقترح تمديد فترة الطفولة حتى سن الـ 30 ع ...
- طهران: لم نقرر بعد ما إذا كنا سنبقى ملتزمين بالاتفاق النووي ...
- البشر سيتزوجون الروبوتات عام 2045
- ألسنة لهب زرقاء من بركان في هاواي!


المزيد.....

- النزاعات في الوطن العربي..بين الجذور الهيكلية والعجز المؤسسي / مجدى عبد الهادى
- مجلة الحرية المغربية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- مفهوم مقاطعة الإنتخابات وأبعادها / رياض السندي
- نظرية ماركس للأزمات الاقتصادية / ستيوارت إيسترلينغ
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- التغيير عنوان الانتخابات المرتقبة في العراق / رياض السندي
- الاستعمار – موسوعة ستانفورد للفلسفة / زينب الحسامي
- الإضداد والبدائل.. وهج ولد الحرية / shaho goran
- تێ-;-پە-;-ڕ-;-ی-;-ن بە-;- ناو ... / شاهۆ-;- گۆ-;-ران
- الأسس النظرية والتنظيمية للحزب اللينينى - ضد أطروحات العفيف ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حنان محمد السعيد - من بلطجية الدولة إلى دولة البلطجة