أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - رهبة الوجد














المزيد.....

رهبة الوجد


منصور الريكان
الحوار المتمدن-العدد: 5765 - 2018 / 1 / 22 - 02:16
المحور: الادب والفن
    



ويهزني الشوق لعينيها أصلي في خشوعْ
وعلى عينيها دفئي وخفايا العاشقينْ
يا إلهي رهبة توقد نفسيْ
فانا المأزوم من وضعي وكلي قد وقعْ
تاركاً قلبي لدقاته أسمعْ
بثنايا النفس يا رباه قل لي ما العملْ
أسقطتني الآه والذكرى وعشقي قد أفلْ
وتراني أحمل الوجع المأزوم من زمنٍ ولكني محاصرْ
غربتي الآه وكلي في وجعْ
يا إلهي صبغتني العادياتْ
وغراب البين ينعق في المدينةْ
والحبيبة غادرت نحو أساها واهنةْ
تلبس الصبير من عشقٍ تولاها ونادمها الحبيبْ
أسلب الليل وأستر حالتي بين وميضٍ للعيون الناعسةْ
وأغازل ما بها من شوق قلبي مطرقةْ
عزف الوجد بصدري يا حبيبي ما أرقّهْ
كلميني وارقصي تحت ستار الليل نامي واهدليْ
كالحمامات وغني في فرحْ
يا إله الشوق قلبي منشرحْ
فأنا المأسور فيها عذبتني وانجلى صوتي يناغيها وما أحلى اللياليْ
إذ أشم العطر فيها وأنامْ
صوتها يحوي المقامْ
غنج منها يراويني الشموس المبهرةْ
وأحييها وأنسل بدفئها أستريحْ
رهبة الوجد ويا بوح محيّاها فقد أغفو ويلثمني الغزلْ
وبها أهوى حياتي وأعيش في الأملْ
يا حبيب القلب قالت واحتوتني تشتعلْ
وانا ماسك وهج العشق قالت تستعرْ
مسكتني ،،،،،،
قبّلتني ،،،،،،،،
وأنا أرسم وهجها نوراً لأحيا
وأقول يا حبيبةْ
قد نزفنا الوجد نحلم بالطريقْ
ومسكنا الحب مبهورين من هذا البريقْ
ولها الرهبة قالت حكم العشق ثنايانا ونمنا حالمينْ
يا إله العشق قبل ثغرها
واجعل الوجد يطوفْ
فهي الضوء وما أجمل ما في الكلمات حين تنطقْ
وأراني القلب دقْ
ولكِ الرهبة مولاتي يا أحلى نغمْ
يطرق الوجد ثنايانا ونحلمْ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,923,702,995
- إستجداء
- بائعوا الأمنيات
- ومضى العمر
- الجسد
- رقصة الليل
- الملسوع
- ومضى الزمن ،،،،،،،،،،،
- ذكريات وألم
- من يؤمك ترى ؟؟؟؟؟
- سلاماً للوطن ،،،،،
- إحتباس
- حياة باردة
- أبجدية وطن
- تراتيل المساء
- حمامات السلام
- إله الحرب
- في ذكرى رحيل أبي .....
- صمت
- ديوان شعر 19 غفوة في المهب
- شيخ زويني


المزيد.....




- فنانة روسية تصفع إحدى المشاهدات على الهواء (فيديو)
- دار الأوبرا المصرية تستضيف لأول مرة فرقة سورية
- ممثلة مصرية تسب منتقدي رقصها في إحدى سهرات -الجونة السينمائي ...
- -نحب الحياة-.. سوري يُحوّل صواريخ الأسد لأعمال فنية
- العثماني يمثل الملك في تنصيب الرئيس المالي بوبكر كيتا
- تقرير اللجنة 24 الأممية يكرس شرعية المنتخبين من الصحراء المغ ...
- تفاعل تركي مع فيلم -لا تتركني- ومآسي اللاجئين
- أخنوش: التجمع منخرط في الرؤية الملكية لمعالجة الخلل في القطا ...
- حفل توقيع ديوان -مزاج سيادتي- للشاعر أحمد حداد
- 6 روايات الى القائمة القصيرة لجائزة «مان بوكر»


المزيد.....

- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - رهبة الوجد