أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - منتدى أديبات البصرة : معطف غوغول














المزيد.....

منتدى أديبات البصرة : معطف غوغول


بلقيس خالد

الحوار المتمدن-العدد: 5762 - 2018 / 1 / 19 - 20:40
المحور: الادب والفن
    



انطباع اول..
منتدى أديبات البصرة : معطف غوغول
بلقيس خالد

دائما أقول : منتدى أديبات البصرة : لم يجترح أديبات، كل ما في الأمر، أنّ منتدى أديبات البصرة : شجرة من فيء وثمار تتموضع في بستان اتحاد أدباء البصرة، وأديبات البصرة غصون هذه الشجرة وثمراتها هي أنشطتهن الأسبوعية وكتبهن المطبوعة ومشاركاتهن داخل حقول الثقافة في البصرة وفي العراق وخارج العراق.. ولم يقف المنتدى عند هذا الحد، فقد بادرت زميلاتي بفتح حقول جديدة منها (نادي القراءة) برئاسة الشاعرة سهاد عبد الرزاق. واليوم 19/ 1/ 2018
(مكتبة الطفل) بادارة الشاعرة و القاصة والتشكيلية خلود بناي البصري.. وغدا سيتسع قوس الحقول الثقافية المنبثقة من عضوات منتدى أديبات البصرة..
إذن المنتدى هو نقطة الإنطلاق الأولى ومنه أنبجست هذه المصابيح الملوّنة..
العلاقة بين منتدى أديبات البصرة، والتأسيسات الثقافية الجديدة من قبل عضوات المنتدى .. ذكرتني بالعلاقة بين الأدب الروسي والرواية القصيرة:
(المعطف) للروائي الأوكراني نيقولاي غوغول..وقد أعلنها الروائي الروسي دستويفسكي (نحن جميعا خرجنا من معطف غوغول) وأكد أيضا في كتابه(تاريخ الأدب الروسي) مارسيل اهرار حيث يقول (بوشكين وليرمانتوف روائيين رائعيين، لكن منشئ الرواية الروسية الحقيقي هو غوغول)..
لقد قرأت (المعطف) منذ سنوات بعيدة والذي أعادها لي الآن.. الكتاب الذي أشتريته اليوم من أحدى بسطات حدائق الفراهيدي، عنوانه( غوغول) وهو من كتب(سلسلة أعلام الفكر العالمي) من تأليف الدكتور محمد يونس/ ط1/ 1976.
مبارك هذا التقدم والانجازات المهمة والجميلة لصديقاتي.. ألف ألف مبارك.. والى المزيد من الارتقاء والتألق.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,007,399
- البصرة : عاصمة مهرجان المربد
- أصبوحة السبت/ أمسية الأربعاء
- مفتاح الضفيرة
- قصائدنا جنوبية
- مفتاح النور
- ،،تقدم ،، البصرة
- أربعاء النرجس
- موسيقى شعرية
- المرأة العراقية : مستقبل العراق
- القاصر
- قصيدة النثر.. فضاء متجدد : بلقيس خالد تحاور الدكتور الناقد م ...
- الشاعرة بلقيس خالد: كل الطرق تؤدي إلى البصرة و لي عزلتي التي ...
- فرشاة تراقص الفراشات
- المرأة في البصرة .. وبناء السلم الأهلي
- أشهدُ أني لا أعرف كيف أصوغ أمتناني
- الأمسية الأولى / السنة الثانية
- طرق على الباب
- مدن ٌ.. بلا شجر
- مهرجان للقصيدة والموسيقى ..في منتدى أديبات البصرة
- شمعة مفتاح الأربعاء الأخير من السنة الأولى


المزيد.....




- عازفو البيانو والكمان الروس تأهلوا للدور النهائي في مسابقة - ...
- سوريا.. فنان تشكيلي يحول مخلفات الحرب إلى منحوتات فنية
- باسم ياخور: اسمحوا لنا أن نتحدث عن الفن طالما الحديث ممنوع ع ...
- صدور ترجمة كتاب الروائي ، تيوفيل غوتييه، «رحلة إلى الجزائر» ...
- موسيقى الكناوة المغربية
- من هو خليل مطران؟
- تقــريــر..زقورة عكركوف في فيلم تسجيلي فرنسي
- البكاء عند مشاهدة فيلم علامة قوة
- جريمة قتل حقيقية في كواليس فيلم آن هاثاواي الجديد
- فنانو بابل يناقشون التحولات السردية بين الرواية والفيلم


المزيد.....

- الاعمال الشعرية الكاملة للشاعر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - منتدى أديبات البصرة : معطف غوغول