أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - نادية خلوف - عندما تظهر في بثّ حيّ على الفيس-لا تفتح باجوقك على مداه














المزيد.....

عندما تظهر في بثّ حيّ على الفيس-لا تفتح باجوقك على مداه


نادية خلوف
الحوار المتمدن-العدد: 5757 - 2018 / 1 / 14 - 12:56
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


سوف يسخر أحفادنا منّا، ويرمون بجماجمنا إلى الهاوية.
قبل أن أبدأ بالحديث أقول لك أيّها الثّائر بالكلمة، والشعر، وآيات من الذّكر الحكيم، عندما تظهر في بثّ حيّ على الفيس بوك، وتكون حليق/حليقة الذّقن، والوجه، ولا يزال النوم يغالبك لا تفتح" باجوقك" على مداه وتعبّئ فمك بالكلمات كي تعطيها معنى ثورياً لأنّ معناها الفارغ يكتمل فقط في فمك.
وأنت أيّها الكاتب، والحبر من الأحبار. لا أحد يمنعك من الكتابة وطبع الدّواوين، والكتب، كل ما يحزننا ذلك الورق المهدور في زبالة السّلطان، أو في ثورتك التي ربما تطال كلّ المكونات حيث أنت مع الجميع وضد الجميع. لملم أوراقك، احرقها، فلا تسمية لها في لغة الأدب.
وأنت يامن ترتّل الآيات في بدء ظهورك الحي. رتل ما شئت من آيات الذّكر الحكيم دون أن تحاول إفهامنا شيئاً عن حقوق الإنسان فتلك الحقوق بعيدة عن الدّين.
من أنا حتى أطلب منكم ذلك؟
عابر سبيل على طول تلك الأرض اليباب التي كنتم تصولون وتجولون فيها. كنتم كما أصبحتم تتشدّقون بالكلمات، وكان الخطأ الفاحش أنّنا اختبأنا منكم، وما زلنا مختبئين. أنتم قوة غاشمة تطعن كل العابرين.
ما الفرق بين الخجل والحياء؟
الخجل يشبه تغريدات ترامب على تويتر، والحياء يشبه فلسفة الأسد وهو لا يتمالك نفسه من "الصّهصنة" عندما يجيب الإعلام حول الدّماء، وأنتم كسبتم الحياء والخجل من الطّرفين، أمّا نحن عابرو السّبيل، فإنّنا نخفي رؤوسنا ليس كالنّعامة في الرّمل، بل نحفر حفرة كبيرة نطمر أنفسنا بها ريثما تنتهون. هم يسألوننا ، ويحسبوننا جميعاً عليكم أيّها الحييون والخجولون مع أنّنا لسنا منكم.
اخجل يا بنيّ من عينيّ زوجتك التي قبلت بك من القلّ، وتنتظر أن يكون لها حياة معك بينما أنت سعيد بتشردك. تبني حياتك قرب شجرة الزّقوم.
فكّر أن تمسح على رأس ابنك قبل أن ينام فالأب هو من يلامس أطفاله ، ويمنحهم الدّفء. كان ذلك قبل أن تعمّ ظاهرة التّشرّد في السّياسة، ولم أكن أعرف أنّ هناك متعة اسمها متعة الضّياع، لكنّني عرفتها عندما رأيت الآباء البيولوجيين من آباء وأمهات لا يعترفون على أبنائهم ، ربما يرسلون لهم ثمن رغيف الخبز، ويرونهم من خلال وسائل التواصل، وربما يعيشون مجدهم على حساب أبنائهم الذين يشهقون ولا يلحقون.
عد يا بنيّ إنساناً عادياً. الحياة الطبيعيّة جميلة، والحرب بذيئة سواء كانت بالشعر أو النثر، أو خلط الأوراق. لا أقدّم لك نصيحة. آمرك، وإن عصيت أمري فلكلّ غد حكّامه في جميع المجالات، وبهذه المناسبة أحتج على تسميّة المرأة بالدّاعرة، فكلّ هؤلاء الذين يمارسون متعة التشرد والضّياع، ويهملون عائلاتهم. ما هو اسمهم؟ ألا يليق باللغة أن تجد تسمية لهم؟
إن كانت تجارة الجنس عند النساء سببها الحاجة، وتعود تلك المرأة إلى بيتها كي تطعم أطفالها، وتحاول أن ترسم معهم مستقبلهم فهي تستحقّ الاحترام. أما ذلك الذي لا يستريح وهو يسلط الضوء على نفسه، وبخاصة من يفتح" باجوقه" على مداه. هم أشخاص لا يستحقّون الاحترام.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,867,925,319
- ترامب رئيس غير صالح - متى يكفّ مؤيدوه عن استخدامه؟
- العالم بالأسود والأبيض
- غثيان
- نحن والفراغ
- الحبّ بين اثنينا
- أشعّ بالأحمر
- 1968 دغدغة الحياة الجنسية للنساء
- لاحبّ أسمى من حبّي
- خلقت من نجم محترق
- ظاهرة -العرصة الخلوق-
- رسالة من حيوانه
- إلى العام الجديد
- عذراً من عام مضى
- ثلاثة رسائل
- يحدّق في وجهي
- النّزل
- ولدن وفي أيديهن مكنسة
- هويات نفتقدها
- حان الوقت كي نضع نهاية لتقديس عيد الميلاد مرة واحدة وإلى الأ ...
- عندما عرفت حلب عن قرب


المزيد.....




- مسارات تناقش تحديات بناء الثقة في المناطق المحررة من داعش
- الدائرة الأوروبية للأمن والمعلومات: تركيا تمتلك خيارات كثيرة ...
- والله باعوك يا وطن
- المحقق الصرخي يثبت بالدليل بأن خليفة المارقة مزق القران!!
- المحقق الصرخي يبين السبب الذي أضعف أمة الإسلام ...
- الحمر والجعافرة تحزن وتفخر بشهيد الجيش والوطن
- أخبار لا تحظى بالاهتمام
- 9 فنادق ستضمن لك ليلة لا تُنسى.. ومن بينها دبي
- جواد ظريف ينتقد -مجموعة العمل-.. ويؤكد: -الانقلاب- لن يتكرر ...
- ليونته الجسدية -تشنج- كل من يشاهده.. ما قوة هذا الرجل؟


المزيد.....

- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي
- السعادة .. حقيقة أم خيال / صبري المقدسي
- أثر العوامل الاقتصادية و الاجتماعية للأسرة على تعاطي الشاب ل ... / محمد تهامي
- القوة الشريرة دائمة الثبات - راينهارد هالر / أحمد القاسمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - نادية خلوف - عندما تظهر في بثّ حيّ على الفيس-لا تفتح باجوقك على مداه