أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الثورة الايرانية تعود لتنتقم من سارقيها














المزيد.....

الثورة الايرانية تعود لتنتقم من سارقيها


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5747 - 2018 / 1 / 4 - 17:47
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ظن ملالي إيران وبعد أن سرقوا الثورة الايرانية العظيمة و حرفوها عن مبادئها الثورية الانسانية من إنه قد خلا لهم الامر و صار کل شئ محسوما لصالحهم، فقد تعرضوا لضربتين موجعتين أصحتهم من غفوتهم وکانت الضربة الاولة في إتنفاضة عام 2009، أما الثانية فهي في الانتفاضة الحالية التي يسعى الشعب من خلالها إستعادة الثورة من الملالي الرجعيين المتخلفين و إعادتها الى مسارها الوطني الانساني و الى أصحابها الشرعيين.
طوال أکثر 38 عاما، قام الملالي الدجالون بإرتکاب الفظائع و جعلوا الشعب الايراني يعاني الامرين على يدهم و أوصلوه الى أتعس حالة ممکنة بحيث باتت أوضاعهم المعيشية الوخيمة تلفت أنظار العالم لکونهم شعب يمتلك إمکانيات و مقدرات هائلة لکنهم و بسبب السياسات الخاطئة و غير الحکيمة محرومون منها تماما، ولذلك فإنهم عندما إنتفضوا فإن الاسباب المعيشية وان کانت الاساسية، لکنهم في نفس الوقت لم ينسوا بأن هذا النظام قد عبث بثورتهم و حرفها عن مسارها الصحيح، وقام بإستغلالها لأهدافه و مراميه الخاصة.
الانتفاضة الحالية التي إندلعت بوجه الملالي، هي في الحقيقة إکمال و إتمام لمسيرة الثورة الايرانية في عام 1979، والتي کما نعلم جميعا بأن الملالي صادروها و حرفوها عن مسارها الاصلي و جعلوها منحصرة في البوتقة الدينية و أهملوا بل و قاموا بطمس کافة معالمها الثورية و الانسانية الحقيقية، وهذا ماقد فتح المجال أمام هذه الزمرة الباغية من الملالي المتعطشين للدماء و للقمع المفرط کي يتمادوا کثيرا و يجعلوا من الشعب الايراني هدفا لهم يرمونه بمختلف سهام جهلهم و حقدهم و تخلفهم و أخطائهم.
خروج الشعب الايراني بأيادي عزلاء و صدور عارية في مواجهة آلة القمع الاجرامية لهذا النظام المتوحش، تٶکد مدى تعطشه للحرية من جانب و مدى رفضه المطلق لهذا النظام و سعيه من أجل إزالته من عالم الوجود، وإن عودة الوحدة و التنسيق و التعاون بين جموع الشعب المنتفض و بين الشبکات الداخلية لمنظمة مجاهدي خلق التي تمثل العمود الفقري للمقاومة الايرانية، يثبت بأن الشعب الايراني قد صمم على إعادة الثورة الى مسارها الصحيح و إجتثاث التيار الديني المتطرف منه و الاشبه مايکون بالجراثيم و البکتريا السامة التي يتضرر کل مکان منه.
الانتفاضة الجديدة هذه، أشبه ماتکون بإنذار لزمرة الملالي المجرمين من إن الشعب الايراني قد عاد الى الساحة لينتقم من الذين صادروا الثورة و حرفوها عن مسارها الاصلي و الاساسي.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,189,606
- دماء المنتفضين المراقة ثمنها إسقاط نظام الملالي
- إيران تثور بوجه الجلادين
- عهد الدجل و الشعوذة في طريقه للأفول
- نظام فاسد لايمکن إصلاحه إلا بإسقاطه
- مخاض الثورة يرعب ملالي إيران
- نظام الملالي على حافة الهاوية
- مجاهدي خلق في مواجهة نظام الملالي
- ملالي إيران في نهاية العام الذي سيمهد لسقوطهم
- الرادع الاقوى للممارسات القمعية لنظام الملالي
- ضرورة العمل لتسريع عملية إسقاط النظام الايراني
- يزداد قمعا يزداد ثراءا!!
- العقارب تأکل بعضها
- العميل يدافع عن سيده، نظام الاسد نموذجا!
- کيف سيرثي الملالي فقيدهم داعش!
- شرط حل و حسم المعضلة الايرانية
- إسقاط النظام هو مطلب الشعب الايراني و خياره الاساسي
- نار الازمات المحرقة تحاصر عقارب طهران
- الجوع و الفقر و القمع و ماشابهه هدية الملالي للشعب الايراني
- کل الخطر في بقاء نظام ولاية الفقيه
- لم تعد خدع و ألاعيب الملالي تنطلي على أحد


المزيد.....




- السر المهني خط أحمر.. مسيرة احتجاجية للمحامين في تونس ضد قان ...
-  الاتّحاد يدعو إلى إنجاح إضراب 17 جانفي 2019
- الجبهة الشعبية تدعو للمشاركة في التحركات الشعبية بقوّة
- الجبهة الشعبية: الضفة ستواصل رد الصاع صاعين وستكون دائماً نا ...
- تحضيرات -الشيوعي- لتظاهرة الأحد المقبل
- «الشيوعي» إلى الشارع الأحد: الأزمة الاقتصادية تهدد
- «الشيوعي» إلى الشارع الأحد: الأزمة الاقتصادية تهدد
- بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي
- زعيم حزب العمال يدعو البرلمان البريطاني للسيطرة على عملية ال ...
- تحضيرات طالشيوعي- لتظاهرة الأحد المقبل


المزيد.....

- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الثورة الايرانية تعود لتنتقم من سارقيها