أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كامل راهي مرزوك - لم أعد مُنزعجا ياجيفارا…














المزيد.....

لم أعد مُنزعجا ياجيفارا…


كامل راهي مرزوك

الحوار المتمدن-العدد: 5739 - 2017 / 12 / 26 - 22:43
المحور: الادب والفن
    


لم أعد مُنزعجا ياجيفارا…
•••••••••••••••••••••••••••••••••••الجهلُ يقتلُ الملائكة ؛ أولئك الذين يمشونَ على الأرضِ حاملين الإنسانَ على أكتافهم ليعبرَ نحو الخلود… گلگامش كانَ رأى ؛ ليسَ لإبليس مكانٌ في رؤى الصالحين . أنكيدو رفيقُ دربٍ لايعرفُ الخداع ، بابلُ في الانتظار ؛ بُرجُها حكايةُ اللسانِ الذي لاينطفئ ! استيقظَ الأحرار ؛ الثورةُ في كل مكان ؛ مشعلُ الحسين يحملُهُ مَن وعى ؛ ينيرُ حولهُ ؛ أن قوموا إلى الحياة . الرمزُ يندكُّ في المعنى ، العقلُ أسلوبُ القيام ، النفسُ الشُّجاعة درعُ الحقيقة . سألوه - راعي الأغنام ذاك - : جيفارا لأجلكم يثور ؛ لماذا وشيت ؟! والجوابُ القاتل : كانَ يُزعجُ أغنامي… هكذا تموتُ الحياةُ التي أتت لتُشرقَ الحياة… وقد أشرقت للذين يُبصرون… لقد أبصرَ جيفارا الحسينَ ؛ فكانَ في الميدان ...لم أعد مُنزعجا ياجيفارا ؛ ونزلت دموعُه ؛ الراعي البليد .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,079,628
- أولغا… *
- رسائل إلى ريبيكا*
- البوحُ السّرمدي…
- أموجُ في بحرِ التّلاقي…
- لُعبة…
- نصّ وقراءة…
- أريدُ أن أعيش… ( سرد تعبيري )
- الفوهةُ الباردة…
- أبحثُ عن حياة… ( سرد تعبيري )
- تفقّدَ أغراضَهُ القمر… ( سرد تعبيري )
- الأرضُ التي هاجرت… ( سرد تعبري )
- المخبوء…
- أبواقُ الصدى…
- أنا لا أُغادرُ موجتي…
- عرّافٌ بِلا ذاكرة…
- اشتياقي…
- في جسدِ الموت…
- بوحٌ في أطرافِ العقل…
- عندما يُغرِّدُ الشوق…
- بِساطُ الرمال…


المزيد.....




- هذه تعليمات أمير المؤمنين لوزير الداخلية بخصوص انتخابات هيئ ...
- فنانة تطلب من بوتين على الهواء منحها الجنسية الروسية (فيديو) ...
- في تدوينة له ..محمد البرادعي يعلق على قرار إتخذه زوج الممثلة ...
- مندوبية السجون: إضرابات معتقلي الحسيمة تحركها جهات تريد الرك ...
- ادوات الاتصال والرواية العر بية في ملتقى القاهرة للرواية الع ...
- يوسي كلاين هاليفي يكتب: رسالة إلى جاري الفلسطيني
- فنان عراقي يعيد بناء قرية القوش التاريخية
- ما الجديد بمهرجان كان السينمائي هذا العام؟
- افتتاح مهرجان موسكو السينمائي الدولي الـ41
- الجماني: -مانطحتوش ألا صرفقتو فقط-


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كامل راهي مرزوك - لم أعد مُنزعجا ياجيفارا…