أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - مازن قاسم - الفتنة کانت البداية














المزيد.....

الفتنة کانت البداية


مازن قاسم
الحوار المتمدن-العدد: 1472 - 2006 / 2 / 25 - 09:55
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


من الغريب جدا ان نقراء او نسمع لمن هم منسوبون او منتمون للصف العلماني عن ما يسمی بالفتنة في العراق ,, فالذي حدث من تهدیم لاحد معابد الشیعة في سامراء کان احد النتائج والافرازات المتوقعة للسلطة القومیة والطائفیة التي تاسست بعد سقوط النظام في العراق ولم یکن هذا الحدث غريب او مفاجئ لمن يملک اي مستوی من عمق النظر للمشهد السياسي في العراق فالوضع في الوقت الراهن بمثابة برکان انفعالاته خارجة عن سيطرة اي الاطراف
ان الفتنة بدئت منذو مؤتمر لندن ومنذو تهمیش دور حرکات اليسار والعلمانية وتاسيس حکومة قومية دينية وبدئت بشکل عملي في الوقت الذي تسلمت فیه تلک الحکومة السلطة , وکان اول الغيث فيها القتال الذي نشب في کرکوک بين الترکمان والکرد والعرب علی خلفيات قومية وطائفية وضلت تلک الحرب الاهلية تعیش في کل بيت وفي کل شارع تظهر تارة وتستتر اخری یحرکها في العلن مایدور من صراع حول محاصصة السلطة بین تلک الاطراف المتناحرة المختلفة والتي لا یمکن ان تلتقي في قاسم مشترک فالقتل علی اساس قومي او ديني وطائفي مستمر ولا يستثني احد , السنة في البصرة يعيشون تحت تهديد قمات و سيوف العباس والحسين وکذلک المسيحيون والشيعة في الموصل يعيشون تحت رعب ان تجز رئوسهم اسياف محمد
ان الفتنة والموآمرة الحقیقیة هي تلک الحکومة التي صیغت علی طريقة ( المشکل ) الغير متجانس والتي لا تعبر سوی عن مصالح فئوية ضيقة والتي سيستمر معها الوضع علی هذا المنوال بل ربما سيکون اکثر بؤسا واسا من تهديم معبد قديم





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- السلطة والثورة
- المقاومة .. الوسيلة والغاية
- شوفينية الطالباني _ شوفينية الفكر القومي
- نسخة لنصر الله في العراق
- الطلاق حق الرجل المطلق..
- الفيدرالية.. حل ام ازمة ..؟؟
- التيار ا لقومي العربي _ من العلمانية الى الدين _ولادة جديدة
- من يضمن حياة من ..؟؟ المعاهدات الدولية بخصوص اللاجئين هل هي ...
- د يمقراطية ..تداول السلطة ام تقاسمها ..


المزيد.....




- السعودية تكشف تعرضها لهجمات إلكترونية
- صحف عربية: أتعبتنا إيران بحروبها -الخالية من أي معنى-
- دبكة وزيتون فلسطين بلندن يكذبان نبوءة غولدا مائير
- تيلرسون: تصنيف كوريا الشمالية يردع المتعاونين معها
- موسكو: واشنطن عرقلت مقترحا بيان روسي يتعلق بقصف سفارتها بدمش ...
- اليوم..التصويت على مقترحات تعديل الاتفاق السياسي الليبي
- تيلرسون يبرر قرار إعادة كوريا الشمالية إلى قائمة الدول الراع ...
- ولايتي يكشف عن 12 قاعدة عسكرية أمريكية في شرق نهر الفرات بسو ...
- ميركل تحبذ انتخابات جديدة بدل تشكيل حكومة أقلية
- معارضون سوريون يدعون للالتزام بثوابت الثورة


المزيد.....

- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد
- الارهاب اعلى مراحل الامبريالية / نزار طالب عبد الكريم
- الكتابة المسرحية - موقف من العصر - / هاني أبو الحسن سلام
- التجربة الجزائرية في مكافحة الإرهاب / زرواطي اليمين
- حمـل كتــاب جذور الارهاب فى العقيدة الوهابية / الدكتور احمد محمود صبحي
- الامن المفقود ..دور الاستخبارات والتنمية في تعزيز الامن / بشير الوندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - مازن قاسم - الفتنة کانت البداية