أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - نايف سلوم - إيمان الرجل التعس الخاطئ وإيمان إبراهيم














المزيد.....

إيمان الرجل التعس الخاطئ وإيمان إبراهيم


نايف سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 5690 - 2017 / 11 / 6 - 00:36
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


لو أن خطيب يوم الجمعة استجمع كل مهابته اللاهوتية وصاح: "أيها الإنسان التعس الخاطئ، يا نفاية المجتمع، أيها الداعشي المجنون، أي شيطان استحوذ عليك فأردت أن تذبح ابنك الوحيد وتضحي به!"
ويتعجب الخطيب ؛ خطيب يوم الجمعة الذي لم يشعر بالحرارة ولم يتفصد عرقاً وهو يعظ بإبراهيم وإيمان إبراهيم وتضحية إبراهيم بإسحاق ابنه الحبيب وطفل الميعاد.
ويتعجب الخطيب خطيب يوم الجمعة من نفسه ، ومن ذلك الغضب الماحق الذي انهال به على ذلك الرجل المسكين الذي همّ بذبح ولده الوحيد تنفيذاً لإيمانه الشبيه بإيمان إبراهيم!
لقد كان الخطيب خطيب يوم الجمعة مسروراً من نفسه لأنه لم يتحدث قط بمثل هذه الحماسة والطلاوة وقد قال لنفسه ولزوجته : "أنا خطيب مفوّه ، ولم يكن ينقصني إلا المناسبة، وقد وفرها الحديث عن إبراهيم وإيمان إبراهيم في رحلته مع ابنه اسحق إلى جبل المريا وهمّه بذبحه تنفيذاً لأمر الرب الذي جاءه في المنام.. لم اشعر أنني تأثرت في موعظتي يوم الجمعة أدنى تأثر " وفي حالة ما إذا كان الخطيب خطيب يوم الجمعة يملك وفرة في العقل أو قليلاً منها، فإنه سيفقدها إذا قال الرجل الخاطئ التعس في هدوء ووقار : "هذا في الحقيقة ما وعظت به أنت نفسك يوم الجمعة الماضية"
كيف يمكن للخطيب أن يدخل في رأسه مثل هذه النتيجة الفاجعة؟ ومع ذلك فقد كان الأمر على ذلك النحو ، ويكمن الخطأ خطأ الخطيب في أنه لم يكن يدرك ما يقول، ولم يكن يدري تصادف وجود أشخاص أو شخص بين المستمعين من خراف الرب يعاني من الأرق (قلة النوم) ، فهنا يكمن على قرب منا شديد أدعى أنواع سوء الفهم المأساوية والملهاوية العميقة للقلق، حقاً فشرّ البلية ما يضحك.
لقد آمن الرجل التعس بخطبة خطيب يوم الجمعة إيماناً مطلقاً وظن أن إيمانه هكذا كإيمان إبراهيم كالكلب الذي سقط ظل العربة على ظله فظن أن ظل العربة هو ظله!
إن الفضل الإلهي والجود الأكبر عندما يقع على رجل تالف الأعصاب قليل النوم يتحول هذا الفضل إلى جنون شيطاني مجرم.
لقد آمن الرجل التعس يوم الجمعة بموعظة الخطيب إيماناً مطلقاً كما آمن إبراهيم بأمر الرب إيماناً مطلقاً جعله يهم بالتضحية بأعز ما لديه؛ ابنه اسحق طفل الميعاد.
وفي يوم السبت كان الخطيب شاهراً سيفه في وجه الرجل الخاطئ مهدداً بقطع رأسه قائلاً له: "إن الأمور لاتجري في العالم على نسق وعظ الخطباء يوم الجمعة"
إن خطيئة الرجل الكبرى هو أن يحسب أن إبراهيم وإيمان إبراهيم قد جعله سعيداً دون أن يكدح
ونسي الرجل التعس القول الأكبر: فمن لا يكدح يهلك. ليس الأمر أمر الإيمان ولكن حقيقة الأمر في كيفية المسير والوصول إلى الإيمان.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,138,548
- تعقيب مقتضب على مقالة: -ماذا بقي من الماركسية؟-!
- ديالكتيك الطبقي والقومي
- هوامش الأيديولوجية الألمانية - القسم الثالث
- هوامش -الأيديولوجية الألمانية- - القسم الثاني
- هوامش -الأيديولوجية الألمانية-
- استعراض الأدب الاقتصادي/ السياسي الماركسي بعد الحرب العالمية ...
- الاشتراكية الماركسية والمهمات الديمقراطية
- حول الإمبريالية الجديدة
- مقاربة لأزمة الإمبريالية الرأسمالية سنة 2008
- عرض وتلخيص مقدمة مارتن نيكولوس ل -الغروندريسّة-
- قراءة نقدية في مقدمة -العقل والثورة- - ملحوظة عن الديالكتيك-
- نقد مفهوم -العولمة-وظروف ظهور المفهوم
- عن الثقافة والمثقف العضوي
- مطارحات من أجل بناء حزب اليسار الماركسي
- عرض كتاب: -الثورة غير المنتهية-
- في معنى الغياب والحضور
- تحية وامتنان إلى الحوار المتمدن
- بدء التدوين
- مقتطف من كتاب نقد النساء - قراءة في تراجيديا عابدات باخوس
- أوامر نمط الإنتاج الآسيوي


المزيد.....




- -نأسف للخطأ-..قناة أميركية تعتذر لبثها فيديو قالت إنه من سور ...
- السناتور الأمريكي غراهام يقول إنه يؤيد بشدة ترامب في فرض عقو ...
- درب التبانة تسرق الغاز من -جاراتها- بفضل جاذبيتها
- -الرئيس كان حازما مع أردوغان-.. لهجة واشنطن تشتد وأنقرة في م ...
- أميركا.. الكحول والمخدرات سببت مشاكل عائلية لنصف البالغين ...
- لماذا تعتبر السمنة خطيرة جدا؟
- تركي آل الشيخ يزف نبأ سارا للنادي الأهلي المصري
- الحوثي يوجه طلبا للشعب السوداني
- حرائق عديدة تجتاح بلدات في لبنان و-تلامس منازلها-
- عقوبات أمريكية على مسؤولين أتراك وترامب يطلب وقفا فوريا للعم ...


المزيد.....

- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو
- بصمات الأرواح / طارق أحمد حسن
- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى
- العود الأبدي ديانة مشركة وميتافيزيقا مادية ؟بعض التساؤلات حو ... / الحسن علاج
- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - نايف سلوم - إيمان الرجل التعس الخاطئ وإيمان إبراهيم