أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شفيق التلولي - تل أبيب بين المجس والمقص














المزيد.....

تل أبيب بين المجس والمقص


شفيق التلولي

الحوار المتمدن-العدد: 5685 - 2017 / 11 / 1 - 05:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تل أبيب بين المجس والمقص
بقلم/ شفيق التلولي

لعل القيادة الفلسطينية وفصائل المقاومة الباسلة قادرة على ضبط الإيقاع بما يرد مؤامرة الاحتلال الإسرائيلي إلى نحرها، وإفشال محاولة استهدافه السياسي لمشروع الوحدة الوطنية، ولفت أنظار رعاة المصالحة الفلسطينية الناجزة على المستويين الإقليمي والدولي؛ لإيجاد مكان لأجندته على مائدتها الرامية إلى ترتيب الورقة الفلسطينية وبالتالي فرض شروطه السياسية بحجج وذرائع أمنية.

أغلب الظن أن ما أقدمت عليه حكومة تل أبيب من قصف همجي لغزة أدى إلى ارتقاء كوكبة من الشهداء الأبرار؛ سيضعها في موقف محرج أمام مصر كراعية للهدنة التي تمخضت عن الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة وكراعية أيضاً بل وشريكة في اتفاق المصالحة الفلسطينية الذي وقع مؤخراً في القاهرة بين حركتي فتح وحماس.

هذا ما سيدفعها أي حكومة تل أبيب إلى السعي لمصر وطلبها التدخل لمنع التصعيد؛ لأنه لن يكون في صالحها سيما وأن هذا الإعتداء الوحشي السافر والغاشم يأتي على أعتاب احتفالات بريطانيا بمئوية وعد بلفور المشئوم قد يفرض على المنظومة الدولية وبخاصة الولايات الأمريكية المتحدة الرضوخ لمطلب القيادة الفلسطينية الهادف للضغط على الأخيرة؛ لتصحيح وتصويب ما اقترفته من ذنب وظلم طال الشعب الفلسطيني مئة عام وما زال يطاله وهذا القصف الإسرائيلي الأخير خير شاهد حي على ذلك.

على الأرجح أن القيادة الفلسطينية ستستفيد مما جرى على المستوى السياسي والوطني وستحسن إدارة هذه المعركة بحنكة سياسية عالية بعدما فتحت حكومة الاحتلال الإسرائيلي نيرانها؛ ظناً منها أنها ستحقق سياسياً ما خططت له وما أرادت منه، وسيتجلى ذلك من خلال تكريس المصالحة الفلسطينية وتصليب الوحدة الوطنية التي تتوافق عليها كل فصائل المقاومة الفلسطينية وحتماً ستحمي وتصون القرار الوطني الفلسطيني ومشروعه الوحدوي الناجز.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,156,538,062
- شمس العروبة في فلسطين
- كيف نصون وحدتنا الوطنية؟
- ما لا نخشاه على حماس
- إصحو يا شباب
- مات فادي يا مجدي
- لا تقطعوا شعرة معاوية
- غزة 2014 تأملات ويوميات شاعر في المدينة الرهينة
- بين اسبرطة وأثينا
- غَواية
- حكومة المحبة
- -سئمنا المارين على جراحنا-
- -زمكان البتر والاقتلاع-
- خميس الترك -أبو نادر- من فرسان الزمن الجميل
- -غيمة عشتار- رواية تُمطر أدباً
- حُزيران خزان الأحزان
- حماس والوقت الضائع
- جريمة في غزة
- إضراب الأسرى وهبة النشامى
- أغبياء نيسان والكذبة الأقسى
- حماس والفرصة الأخيرة


المزيد.....




- الجزائر تحدد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية في 18 أبريل المق ...
- "بريكست" صداعٌ يطال الجميع.. "يورونيوز" ...
- رادار جديد يستطيع منع الطائرات المسيرة من تعطيل المطارات
- نيويورك تايمز: السودان يحتاج الحماية من -رئيس إبادة جماعية- ...
- روسيا تصنع طائرة قتالية تحتاجها دول صغيرة الحجم
- بالفيديو... لبؤة تنقض على فريسة الطيور الجارحة
- الصين تعتزم استثمار 3 مليارات دولار في قطاع النفط والغاز الإ ...
- الاستقبال الصربي الشعبي الحافل لبوتين أغضب البريطانيين
- لافروف يأمل بتنفيذ الاتفاقات حول سوريا التي تم التوصل إليها ...
- لافروف: خروج أمريكا من معاهدة الصواريخ يضرب الهيكل الكامل لم ...


المزيد.....

- الكنيسة والاشتراكية / روزا لوكسمبورغ
- مُقاربات تَحليلية قِياسية لمفْعول القِطاع السّياحي على النُّ ... / عبد المنعم الزكزوتي
- علم الآثار الإسلامي وأصل الأمة الإسبانية. / محمود الصباغ
- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شفيق التلولي - تل أبيب بين المجس والمقص