أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خديجة حراق - عيون مفتحة لا تبصر...














المزيد.....

عيون مفتحة لا تبصر...


خديجة حراق
الحوار المتمدن-العدد: 5679 - 2017 / 10 / 25 - 19:25
المحور: الادب والفن
    


عيون مفتحة لا تبصر...
على اريكة الصمت يتارجح الليل ينتظر نوم السكون ليعزف على اوتار الضوء سمفونية ضجيج خافت من حناجر عرائس البحر تحت عباءة الظلام...النجوم اسدلت رموشها ..سرها تفضحه عيونها المفتحة الوحيدة التي تبصر من ثقوب الغيم..يستتر مسافر بلا اقدام تحت جنح الفوضى ليقطع مسافات على اكتاف ذهول مفاجاة غرق الشمس واقفال الافق ...لاجسر الى هناك والرصيف تآكل حادا يدمي من يترنح خطوة خطوة يريد العبور.. صفير الفجر دوى اختبأت الاجسام والرؤوس تدلت اعناقها طويلة لم يكفها الجحر..,جرافة تحدد المدى تقطع الشوائب وتدحرج الروؤس ..عينها جاحظة لم يغمض جفنها ....النوم لا يعفيها من النظر ...هكذا هناك لا حاجة للاغفاء او العيون .. فقدت البصر وامامها سراب بمعطف رؤية لا تتغير..
خديجة حراق.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,006,621,831
- لم يكن شعاعا ما لمع بين الغيوم...
- انا والحزن جيران....
- احلم بملإ ارادتي...خارج النوم
- احلم مفتحة العين ...


المزيد.....




- إسرائيل.. فيلم مشاهدوه عراة تماما!
- شوارع جنوب العراق.. معرض فني متنقل
- -The Haunting of Hill House- يحصل على أعلى تقييم سينمائي في ...
- موسكو الراقصة... الرقص في الهواء الطلق هواية الألوف من سكان ...
- لاجئون -غير مرئيين” في أعمال هذا الفنان الصيني الشهير
- الخلفي : استفزازات (البوليساريو) شرق الجدار -محاولة يائسة- م ...
- بحضور التربية والتعليم .. ثقافة اهناسيا تحتفى بذكرى نصر أكتو ...
- لاجئون -غير مرئيين” في أعمال هذا الفنان الصيني الشهير
- بالصور: وفاة -عين اسطنبول-، آرا غولر عن 90 عاما
- شاهد: كيف تحافظ ألمانيا على اللوحات الفنية الثمينة؟


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خديجة حراق - عيون مفتحة لا تبصر...