أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - ايليا أرومي كوكو - عفاف تاوري كافي المستلبة فكرياً وحق تقرير المصير














المزيد.....

عفاف تاوري كافي المستلبة فكرياً وحق تقرير المصير


ايليا أرومي كوكو
الحوار المتمدن-العدد: 5678 - 2017 / 10 / 24 - 21:27
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


عفاف تاوري كافي المستلبة فكرياً وحق تقرير المصير
عفاف تاور كافي المستلبة فكرياً تقزم وتحصر حقوق النوبة في الوظائف والسكن المريح والعيش الرغد في الخرطوم حتي ينسوا قضيتهم المحورية .
أحدث حق تقرير المصير الذي طالب به النوبة في مؤتمرهم حراكاً غير مسبوق في الساحة السياسية السودانية . هذا الصخر الكبير من صخور جبال النوبة الصلدة القي به في بحر السياسية السودانية الراكدة فأثار زوبعة في غير مكان فتقاذفت الامواج شداً وجزراً . حق تقرير المصير الذي يطالب به النوبة هو بمثابة تسانومي التغيير الايجابي الذي سيكون لتداعياته ما بعده . فأما وحدة حقيقة تقوم علي قواعد لعبة جديدة في الحرية والديمقراطية والمساواة في الحقوق اركانه المواطنة الكاملة لكل السودانيين في كل السودان . لا يوجد منطقي وسطي دون حدوث هذا التغير الايجابي في كل النواحي الاجتماعية الاقتصادية الايدلوجية السياسية .
اما طلبات السيدة الفضلي عفاف تاور كافي المستلبة فكرياً ، فهي طلبات تخصها ومجموعتها داخل أروقة حزبها المؤتمر الوطني . عفاف تاور تخشي وتخاف علي وظيفتها وعمارتها ووضعها الاقتصادي الاجتماعي في الخرطوم . هذا هو كل مبلغ هم أمنا وأختنا العزيزة عفاف تاور ، ان يمس وضعها الحالي مكروه ما بسبب حق تقرير المصير . فهي تهما حياتها الخاصة وهي تتنعم كل يوم في عز ودلال وعربات فارهات ما خمج ، رغد في العيش وتوفر اسباب حياة الرفاهية واليسر الايثار .
طلية السبع سنوات من الحرب الغاشم اللعين في جبال النوبة لم نسمع لعفاف تاور لو كلمة واحد بخجل واستحياء كلمة حق او باطل تطلب فيه من ولاة أمرها وقف الحرب في جبال النوبة رحمة بالاطفال الابرياء ورأفة بالنساء الضعيفات . لم تطلب أبنة تاور أرسال المساعدات لأخواتها في الكهوف والخيران وداخل الخنادق التي تدكها الطيران الحربي بالبراميل المتفجرة لتحرق وتدفن من يلجأوون اليها وتحولهم الي رماد . ست او سبع سنين من التطويق براً بالراجمات والمدافع الثقيلة والجوع والمرض والابادة الجماعية بهذا السبب او بغير. سياسة الارض المحروقة التي اتبعتها المؤتمر الوطني وهي عضوة فيه تبصم بالعشرة أجندات الحرب ضد النوبة . لم تحتج علي استمرار الحرب المجحف ولم تستنك لم يتحرك شعرة وأحدة من شعور الست عفاف تجاه أهلها لحمها دمها وعظمها . فلو كانت هذه العفاف وأمثالها صخرة من صخور جبال النوبة لتحركت وشجبت او رجمت لكن لا حياة لمن تنادي .
تأتي عفاف تاور في نهاية المطاف خوفاً علي نفسها ومصالحها الخاصة لتقول لحكومتها أعطوا للنوبة في الخرطوم الجزرة وكبوا للحمام السكر في الموية وشتتوا ليهم العيش لان الولف كتال . تأتي عفاف بعد ان فشلت سياستهم مع النوبة بأستعمال العصا الغليظ .
تمضي بت تاور في بلاهتها و سذاجتها لتقول اعملوا لهم هذه الاشياء حتي لايفكروا في التصويت لتقرير المصير والانفصال زي الجنوبيين . ومن الذي فصل الجنوبيين ولماذا انفصلوا . أوعك تقولي بأن الجنوبيين فشلوا وهم ندمانيين علي حق تقرير المصير والانفصال وأنهم اليوم يتمنون الوحدة .
لا بأس يا ماما عفاف تريدين للنوبة الوحدة الجاذبة علي طريقتك المحصور في الوظيفة والاكل والسكن والعلاج والتعليم .. وتنسين او تتناسين بأن الحرب الاخيرة في جبال النوبة أتت علي الاخضر واليابس . بعد ان حرمتهم الحكومات السودانية المتعاقبة منذ الاستقلال من كل هذه الاشياء فلا بئر ماء او مدرسة ومشفي وسوق وحقل او جامع وكنيسة سلم من القصف والحرق والهدم والتدمير .
لا أظنك تضعين في اعتبارك أهمية للكرامة الانسانية و عزة النفس الابية والحياة الكرمة غير موجود في قاموسك . كما لايهمك أضطهاد أهلك النوبة في الخرطوم من ستات الشاي الي احكام القضاء التي تظلم وتهضم حقوق النوبة . والا فوما رد فعلك تجاه المسيحيين الذين يهدهم كنائسهم كل يوم ويعتقل قساوستهم علي مرأي من عينيك اليس هؤلاء بنوبة ؟ لا أظن أن أمرهم يهمك في شيئ من قريب او بعيد ابداً لأنهم ... !
يا عفاف تاور كافي كفي استلاب والا فدع النوبة لأمرهم فهم أدري وبقضاياهم ومطالبهم وحقوق يعرفون كيف ينالونها بدون اشارة او تدخل من المستلبين .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,061,750,839
- جذور الحرب: نهب الأراضي في جنوب كردفان
- أخي أردول جفت الاقلام ورفعت الصحف والعرجاء لمراحها.
- يا الطيب مصطفي للنوبة الف مليون عزاء في المواطنة الكاملة او ...
- أعلان الامم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الاصيلة
- الذكري العطرة لرحيل القديس دانيال كمبوني مؤسس مدارس كمبوني ف ...
- حق تقرير المصير الذي يطالب به شعب جبال النوبة بين الحقيقه وا ...
- اليهوذا السوداني يتمادي في يبيع المسيح وكنيسته للسلطات .
- رمضان نمر هل هو خميرة عكننة لقيام المؤتمر الاستثاني بكاودا و ...
- والي الخرطوم يقول ( كلما اشوف ستات الشاي يتقطع قلبي ‏)
- مؤتمر كاودا الاستثنائي ضوء في نهاية النفق .!!!
- في ذمة الله رائدة المرأة السودانية الخالدة فاطمة احمد ابراهي ...
- اكمال مشروع الكهرباء القومية لولاية جنوب كردفان مطلب رئيسي ل ...
- القرار الحكومى في السودان بالغاء عطلة الأحد بالمدارس نوع من ...
- وزارة التربية والتعليم ولاية شمال كردفان والكيل بمكياليين في ...
- عبدالعزيز ادم الحلو وجبال النوبة جنوب كردفان في الصباح الجدي ...
- الانسان العظيم توم كاتنيا يفوز بجائزة أورورا‬ الانساني ...
- ميلاد موسي سعيد منزول الرجال مواقف وفي هذا الزمن الرجال قليل ...
- الكذب مرض نفسي ينم عن الجبن وعدم الثقة في النفس وفي الاخرين
- قناة جبال النوبة ترشح الرئيس التنزاني جون بومبي ماغوفولي للف ...
- دعوة لأحياء الذكري الاولي لمذبحة ومجزرة اطفال هيبان لنا فداء ...


المزيد.....




- هل تكرهون النزاعات المتكررة بين المسافرين؟ إليكم أهم آداب ال ...
- شاهد: عناصر الجبهة الوطنية لتحرير سوريا في حي الراشدين بحلب ...
- رويترز عن صحيفة تركية: CIA لديها تسجيل لمحمد بن سلمان وهو يأ ...
- بعد تسببها في مقتل شخص بحادث سير، فينوس ويليامز تتوصل إلى تس ...
- رويترز عن صحيفة تركية: CIA لديها تسجيل لمحمد بن سلمان وهو يأ ...
- بالفيديو.. لسان حال اللاعبين: كفى يا ميسي لدينا عائلات
- دواب الحروب.. بين بغال أفغانستان وحمير اليمن
- حتى لا يكون نومك متقطعا.. تجنب البرغر والنقانق
- ما كمية القهوة المسموح بتناولها يوميا؟
- نداءات استغاثة لإنقاذ سور الأقصى الشرقي


المزيد.....

- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان
- التعايش في مجتمعات التنوع / شمخي جبر
- كه ركوك نامه / توفيق التونجي
- فرانز فانون-مفاتيح لفهم الإضطهاد العنصري والثقافي عبر التاري ... / رابح لونيسي
- الجذور التاريخية للتوظيف السياسوي لمسائل الهوية في الجزائر / رابح لونيسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - ايليا أرومي كوكو - عفاف تاوري كافي المستلبة فكرياً وحق تقرير المصير