أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هيام محمود - جوليات .. 2 .. عاهرة ..














المزيد.....

جوليات .. 2 .. عاهرة ..


هيام محمود
الحوار المتمدن-العدد: 5676 - 2017 / 10 / 22 - 04:22
المحور: الادب والفن
    


كانت إبنة ربّ .. أجمل إبنة ربّ "خلقها" ربّها .. لي ..

إلتقيتُها منذ قليل ، لآخر مرّة .. ودّعتها .. كم كان جميلا تحطيمُ قلبها .. وأحلامها .. لكني تركتها غارقة في أوهامها ..
أنا "عاهرة" .. هكذا تُعرّفني قيمُهم البالية .. لكنّي أرى نفسي عاشقة .. باحثة عن الجمال أينما وُجد ..
وجدتُ منه القليل عند إبنة ربّ وعند زوجها إبن ربّ هو أيضا .. كانا جميلين وكنتُ أجمل ..

قالت لي لماذا تُريدينَ ألا نلتقي ..
قلتُ أظنّني سـ "أتوب" لكني لم أجد لأيّ ربّ "أتوب" ، هل تنصحيني بربِّكِ أم أبحث عن غيره أحسن ؟ ..
ضحكت .. إبتسامتها جميلة .. لكن إبتسامتي أجمل والأجمل منها تحطيم قلب زوجها منذ قليل .. قبل أن ألتقيها ..
سألتها عن كذبتها هذه المرّة .. ماذا قلتِ لزوجكِ لتأتي ؟ ..
قالت لم أقل له شيئا لأنه ليس في البيت .. قال عنده ساعات عمل إظافية .. يُريدُ توفير بعض المال ليُهديني رحلة إلى تايتي أو ..... هايتي ؟ .. نسيتُ ! هل قالت "تـ" أو "هـ" ! تايتي أو هايتي ! لا يهم .. المهم أنها لا تعلم أنّي كنتُ "ساعات العمل الإظافية " لزوجها وأنها لن تذهب لا لـِ "تـ" ولا لـِ "هـ" : هؤلاء .. أهل "الصدق" و "الوفاء" و "الفضيلة" يُسمّونني "عاهرة" أتنفّسُ "رذيلة" ..

قبلها هي .. منذ قليل سألتُ زوجها : ماذا لو كانت زوجتك تخونك ؟ .. إبتسم وأجاب بثقة : مستحيل إنها متدينة وتذهب للكنيسة و إإإإ .. قاطعتُهُ : زوجتُكَ تخونُكَ .. هي زانية ومادامت متديّنة كما تقول عليك أن تُطلّقها .. ردّ : ما هذا القرف "عزيزتي" ، أنا لم آتِ إلى هنا لأتكلم عن زوجتي التي تركتها في المنزل !! .. ودّعتُه وقلتُ لهُ : قل لها إيلان "العاهرة" قالت لي زوجتك زانية وانظر جيدا في ملامح وجهها وقتها ستتأكد من صدق كلامي ..

كان وسيما جدا .. لكن زوجته كانت أجمل .. هجرها كان أصعب عليّ من هجره لكني كما يقولون عنّي "عاهرة" والـ "عاهرة" ممنوع عليها أن .. تحب !

قلتُ لها عندما هجرتها منذ قليل : هل زوجكِ يُحبّكِ ؟ .. ردّت : أكيد .. زدتُ : هل تثقين به ؟ .. زادت : ثقة عمياء ..

لم أستطع أن أقول لها مثل قولي لزوجها .. رأيتُ أنها لا تستحق معرفة الحقيقة .. فلتبقى مُغيّبة ولتعش في أوهامها مخدوعة غير مأسوفٍ عليها .. فأنا كما يقولون عنّي "عاهرة" ولا دخل لي في حياة زبائني ..

بكَتْ وقالت لي : لا تفعلي .. لا تدعيني ..
قلتُ : أنا "عاهرة" ! ..
قالت : أنا أيضا ..
قلتُ لنفسي وأنا أنظر إليها نظرة أخيرة : وزوجكِ أيضا ..

عندما تركتُ زوجها ، قبلها .. حطّمتُ هاتفي مباشرة بعد خروجي من النزل .. لم يكن يعرف عني إلا إسمي ورقم إتصال .. بعد مغادرتي النزل الثاني ، نزل زوجته لم .... أستطع حتى إغلاق الهاتف .. ظننتُ أني حطّمتُ قلبها .. تلك "العفيفة" "الفاضلة" .. لكني بعد أيام إكتشفتُ أني حطّمتُ قلب "العاهرة" ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,864,929,279
- علاء .. 8 .. القصّة .. فصل 1 .. نظريّة العَوْدَة وتبادُل الط ...
- علاء .. 8 .. القصّة .. فصل 1 .. نظريّة العَوْدَة وتبادُل الط ...
- علاء .. 8 .. القصّة .. فصل 1 .. نظريّة العَوْدَة وتبادُل الط ...
- جوليات ..
- علاء .. 8 .. القصّة .. فصل 1 .. نظريّة العَوْدَة وتبادُل الط ...
- علاء .. 8 .. القصّة .. فصل 1 .. نظريّة العَوْدَة وتبادُل الط ...
- علاء .. 8 .. القصّة .. فصل 1 .. نظريّة العَوْدَة وتبادُل ال ...
- علاء .. 8 .. القصّة .. تقديم ..
- علاء .. 7 .. عندمَا نئنّ ..
- علاء .. 6 .. أَنَا وَأَنْتَ .. وَهُمْ .. وَهْمٌ وَعَدَمْ ..
- علاء .. 5 .. أنا وأنتَ .. عبث ..
- علاء .. 4 .. أنا وأنتَ .. وَهُمْ .. قَمْلٌ وَجَرَادٌ وأُمُور ...
- علاء .. 3 .. أنا وأنتَ .. هل أنتَ ديناصور ؟ ..
- علاء .. 2 .. عن صلب المسيح وصلبى ..
- إلى هيئة تحرير الحوار وإلى قراء الحوار ..
- علاء ..
- تامارا .. 10 .. - طريقي - في هذا المكان بإيجاز ..
- تامارا .. 9 .. القصّة .. - كاملة - مع - مقدمة - و- خاتمة - - ...
- تامارا .. 8 .. القصّة .. فصل 5 .. الأخير .
- تامارا .. 8 .. القصّة .. فصل 4 ..


المزيد.....




- صور وفيديو... -الحجر لم يخلق للرجم-... لوحات الحرب يرسمها فن ...
- خبير يكشف لـRT مصير الفنان المصري المعتقل في تركيا
- بالصور... الممثلات الأكثر دخلا لعام 2018
- طلاق الفنانة المصرية غادة عادل من المخرج مجدي الهواري
- شاهد... محمد رمضان وياسمين صبري وآسر ياسين يتنافسون على إيرا ...
- تدمر تستعد لاستقبال السياح من جديد!
- سكارليت جوهانسون الممثلة الأعلى أجرا في العالم
- جاويش أوغلو لأميركا: لسنا في فيلم -كاوبوي-
- الموت يغيّب المغنية الأميركية الشهيرة أريثا فرانكلين
- في عيد ميلادها الستين: رحلة مادونا بالصور


المزيد.....

- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هيام محمود - جوليات .. 2 .. عاهرة ..