أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/1














المزيد.....

مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/1


سعد محمد مهدي غلام
الحوار المتمدن-العدد: 5672 - 2017 / 10 / 17 - 19:27
المحور: الادب والفن
    


*مالسليمى تَسَلّ
أَمَالَكَ تُبْ عَنْ مَعْصِيَتِكَ
ّ تَرَدَّيْت
جَسَّمَكَ نَحْل*
كوانين الكُرْدِ لَا تُنْجِيك
تَقَنَّعَ لِثَامُكَ
وَصْلُ خرسان
قُبْلَة زؤام ذَاتِ الجَرَسِ
أَنَّى أُزْجِيَتْ القلاص
وَادِي الغضى أَنْكَرَ هَمُّكَ
قهرمانة نقفور
لَا تُلَوِّحُ لَكَ
تَمَسَّحَ زُجَاجُ الزَّمَنِ
لِتَشْمَتْ فِيكَ
طَرِيقُ الحَرِيرِ مَقْطُوعٌ
لَنْ تَصِلُ حَلَب
بَرَيْتُ مِنْ زِقِّ الفتوح
جُوعٌ وَطُقُوسٌ
دُمُوعٌ وَأَمَلٌ
رَحِيقُ
هَجَودك
مَنْزُوعٌ المُقِلّ
طَعْنَت سّطُور عُمْرُكَ
حَيِّر وسعير
يَا قَلْبُ! صَبْرًا
حَاذِرْ التَّبَرُّمَ
*عُيونُ المَها
أَعَدنَ لِيَ الشَوق
ففِي الكَرْخ لَهَن عرزال
َّهِمْتُ
هِمْنَ
قَدْ تهَمين
مَنْ يَدْرِي!
مَنَاخُ المَحَل
ثغَرُ حُلْمِ قَصِيدَةٍ
مَطْلَعُهَا تشَقَّقَ الشِّفَاه
مَثْوَاهَا رَشَفَ السَّرَاب
سَمْتُ الدَّهْشَةِ
مِرْآةُ قَسَمَتِكَ
تَلِدُ السُّؤَالَ تِلْوَ السُّؤَالِ
البَحْرُ يُنَادِي الجُرْذَانَ: اُتْرُكُوا السَّفِينَة
َ لَيْسَ لِأَنَّهَا تَغْرَقُ
بَلْ لِأَنَّ الزَّرْنِيخَ يَنْتَظِرُكُمْ
لُجَّةُ مِحْنَةِ نَشِيجٍ
سَفْحُ
اِنْتِظَارٍ مُتَرَدَّمٍ
دَار كَنَدَ رَمَسَهُ
عَثْرَةُ ظِلِّكَ
فَتَاحَ فَأْل
ٌ أُسَرَج مُهْرَةُ الشُّرُودِ
تمرآى بِوِسَادَتِكَ
أَطْوِي حُلْمَكَ
فِي عُبِّ سِهَادُك
َ أَنْصَبَ شراكك
فَوْقَ سِدْرَتِكَ
مَخَالِبُ أَشْبَاحٍ الهندس
تَتَرَبَّصُ بَلَابِلُكَ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- إِبْحَارٌ
- تَجَلِّيَاتُ الوَجْدِ (نص كتلوي)
- قَلْبٌ مَصْدُومٌ
- . عَبِيرُ حَرْفِ تفصده جَرَّحَ اللِّسَانُ
- *جُذْوَةٌ الزَّقُّومُ بِمَدِينَةِ المَآذِنِ *
- فِي أَلْطَف المغول
- صدى الديالوج -البوليفوني-الباختيني في قصيدة نثر ما بعد الحدا ...
- هِجْرَانُ رِيحٍ
- *دَعْوَةٌ*
- اليها سرير الريح العاشقۃ
- صدىالديالوج-البوليفوني- الباختيني في قصيدةنثر ما بعدالحداثة ...
- مُنَاجَاةُ وَثَنٍ
- ***مقبرة الماء ***
- **عَاشِقٌ يَبُثُّ شَكْوَاهُ فِي حَضْرَةِ الصَّلَاةِ **
- صدى الديا لوج -البوليفوني - الباختيني في قصيدة نثر ما بعد ال ...
- مرفأ وكأس روم مع قرصان
- صدى الديالوج -البوليفوني - الباختيني في قصيدة نثر ما بعد الح ...
- حملدايات *
- سجادة صلاة
- معالجات نقدية ثقافية لنصوص نثرية -الساعر عبد الجبار الفياض / ...


المزيد.....




- العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس ...
- الممثلة الأمريكية جنيفر لورنس تثير ضجة حول فستانها في لندن
- -جزيرة الكلاب-: فيلم رسوم متحركة يقاوم الديكتاتورية
- العبادي والشرعي .. جبهة موحدة ضد التطرف
- الشخصية الأكثر شرا في تاريخ السينما!
- إقامة أول مهرجان لموسيقى الجاز في العاصمة السعودية الرياض
- الذات الشاعرة حين تمارس غنائيتها الشفيفة: قصائد أليسار الحكي ...
- البوعمري تعليقا على مصادرة الفوسفاط المغربي: البوليساريو تهد ...
- الموسيقى العربية في ساحة الكرملين في موسكو
- كوكوس:ندمت على دخولي عالم السياسة


المزيد.....

- إنسان الجمال وقصائد أخرى / نبيل محمود
- شهوة الدم المجازي في -شهرزاد- توفيق الحكيم / أحمد القنديلي
- جغرافية اليباب / أحمد القنديلي
- النص الكامل لكتاب ((غادة السمان والرقص مع البوم، نص شعري في ... / فواد الكنجي
- هوا مصر الجديدة / مجاهد الطيب
- السياسة الجنسية فى الأرض الخراب : معاملة النساء واجسادهن فى ... / رمضان الصباغ
- نزيف القبلات - مجموعة قصصية / مسافير محمد
- أفلام الرعب: انحطاط الرأسمالية من خلال العدسة / مارك رحمان
- أعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- النقد فن أدبي!* / شاهر أحمد نصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - مَذْبَحَةُ فَرَاشَاتِ الخُزَامَى/1