أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فلاح هادي الجنابي - الملالي هم داعش بنسخته الحقيقية و الاصلية














المزيد.....

الملالي هم داعش بنسخته الحقيقية و الاصلية


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5672 - 2017 / 10 / 17 - 17:23
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مع إن الوصف الذي قدمه مايك بومبيو، مدير وکالة المخابرات الامريکية المرکزية بخصوص إن "إيران داعش آخر تحت حکم آية الله و حرسه الثوري الخاص"، مقبول نوعا ما و يتفق مع المنحى و المضمون الارهابي لنظام الملالي في إيران، لکنه مع ذلك لايمکن أن يجسد الحقيقة الکاملة لهذا النظام الذي هو داعش بنسخته الحقيقية و الاصلية دونما نقاش.
الافکار المتطرفة و الممارسات الارهابية التي غزت المنطقة و العالم، لم تهطل من السماء من تلقاء نفسها وانما جاءت مع مجئ نظام الملالي و ترسخ نظامهم القمعي الاستبدادي في إيران، وإن أذرعهم الارهابية في المنطقة وبشکل خاص حزب الله الارهابي الذي يعتبر رأس الرمح لهذا النظام، کانت ولازالت وسائل هذا النظام لنشر التطرف و الارهاب في المنطقة و تنفيذ مخططاته الاجرامية المعادية للإنسانية.
هذا النظام الذي ثبت للعالم کله بأنه ليس راع للإرهاب و التطرف الاسلامي وانما مصنعه و بٶرته الاساسية، وإن مسير 40 عاما لهذا النظام، والذي نجم عنه سجل حافل من العمليات الارهابية و کذلك نشر التطرف و ترسيخه من خلال الاحزاب و الميليشەات العميلة التابعة لهذا النظام، بل وإننا إذا ماقمنا بإتباع مسار إنتشار و توسع التطرف الديني و الارهاب، فإننا نرى بأنها نمت و ترعرت بشکل تدريجي معه، بمعنى إن هناك علاقة جدلية بينهما لايمکن فصم عراها إلا بإسقاط هذا النظام و تغييره.
أهم مايجب أن نشير إليه بشأن وصف نظام الملالي بأوصاف مقربة من داعش إن أول من قام بهذا بالوصف، السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية عندما أعلنت بأن"نظام الملالي عراب داعش و بٶرة تصدير التطرف الديني و الارهاب"، وقد کان هذا الوصف دقيقا و في مکانه تماما، ذلك إن نظام الملالي کان و لازال و سيبقى عرابا ليس لداعش فقط وانما لکل أجنحة و أقسام و شعب الارهاب المتفرع عن التطرف الديني في المنطقة، وقطعا فإن العالم کله صار على إطلاع کامل بمدى العلاقة القوية التي ربطت و تربط بين نظام الملالي و بين التطرف الديني و الارهاب، إذ أن وجوده و ديمومته و إستمراريته يقوم على تصدير التطرف الديني و الارهاب و على قمع الشعب الايراني، وإن السلام و الامن و الاستقرار لايمکن أن يستتب و يتم المحافظة مع بقاء و إستمرار نظام الملالي الذي نجد له دورا و حضورا و تأثيرا في کل الاحداث و التطورات ذات الصلة بالتطرف الديني و الارهاب





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,109,327,997
- إنها اللغة التي يفهمها ملالي إيران جيدا
- الوصايا الخمس لإسقاط نظام الملالي
- الزاوية التي لايخرج منها ملالي إيران سالمين
- ميليشيات الملالي الارهابية في سوريا
- ليضع العالم حدا لتمادي ملالي إيران في إجرامهم
- قائمة الارهاب بإنتظار الحرس الثوري الارهابي
- الانتصار لضحايا مجزرة1988، إنتصار للحرية و الانسانية و السلا ...
- لابد من لجنة مستقلة للتحقيق في مجزرة صيف 1988
- المعلمون و العمال الايرانيون يکشفون حقيقة نظام الملالي للعال ...
- لابد لملالي إيران أن يدفعوا ثمن مجزرة 1988
- الجحيم الذي صنعه ملالي ايران
- ماذا عن المقابر الجماعية لنظام الملالي في إيران؟!
- الرسالة التي ينتظرها الشعب الايراني
- لنسحب البساط من تحت أقدام ملالي إيران
- لکي يتم القضاء على بٶرة التطرف و الارهاب الى الابد
- الى السيدة نيکي هيلي مع أطيب التمنيات
- طريق مريم رجوي
- الائتلاف الذي يجب تشکيله بوجه ملالي إيران
- خارطة طريق مثالية لإيقاف ملالي إيران عند حدهم
- وهل فهم الملالي لغة غير لغة الحزم و الصرامة؟


المزيد.....




- السيسي يُحْيي التراث اليهودي في مصر
- ??الرئيس السوداني يؤكد موقف بلاده الثابت تجاه قضايا الأمة ال ...
- ليبيا... سيف الإسلام الأقوى شعبيا وفق الاستطلاعات
- إغلاق مدرسة سرية -سلفية- في فرنسا
- ملك الأردن: -سنحمي المقدسات الدينية في القدس من منطلق الوصاي ...
- «الإسلامية المسيحية» لنصرة القدس: اقتحام منطقة «دير مار سابا ...
- اعتقال صومالي في إيطاليا بعد تعليقات عن شن هجوم على الفاتيكا ...
- اعتقال صومالي في إيطاليا بعد تعليقات عن شن هجوم على الفاتيكا ...
- واشنطن تهنئ الكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية
- #إسلام_حر - الإسلام والعلوم بين الأمس واليوم


المزيد.....

- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فلاح هادي الجنابي - الملالي هم داعش بنسخته الحقيقية و الاصلية