أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عصام العبيدي - لغة الحوار لايفقهها المتجبرون














المزيد.....

لغة الحوار لايفقهها المتجبرون


عصام العبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 5671 - 2017 / 10 / 16 - 17:30
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


صبرنا وكان صبرنا سخيا جميلا …ولقد حسبتم صبرنا جبنا وضعفا فتماديتم كثيرا حتى وصلت بكم الوقاحة والرذيلة بادخال عناصر ال pkk المنبوذين ودعاة الارهاب واخوة داعش في القتل والمكر والنتانة ارض كركوك المسالمة الوديعة التي تربعتم على خيراتها ردحا من الزمن لانشغال ابطالنا في الدفاع عن ارضكم وعرضكم ضد دواعش الكفر والفجور والضلالة والتي مكنها سلطانكم المستبد وعائلته الممسوخة باصولها اليهودية العفنة من دخول ارض العراق الطاهرة في غفلة من الزمن وضعف حكومي واضح اتاح لكم تكوين مقومات الانفصال من جيش ومؤسسات وبنى تحتية بنيت من تعب العراقيين وبؤسهم وشقاؤهم وثرواتهم لكي تنعموا بالخيرات وهم ياكلون الحصرم ..
نعم لقد كان للحكومات العراقية المتعاقبة بعد 2003 اليد الطولى فيما وصلتم اليه من صلف وغلو وتعالي حيث بؤوكم اعلى مناصب السلطة والحكم ولعبتم بمساعدة اعوانكم الامريكان والصهاينة لعبة القفز والوصول على حساب الشعب المنهك المبتلى وكانكم دولة اخرى تتعامل معنا بكل صلف وغرور كدولة جارة ضغيفة انهكتها حروب الردة والضلالة وتشرذم ساستها الباحثين عن المال والمجد غير عابئين بما يجري في الخفاء من دسائس ومؤامرات وبنيتم جيشكم العرقي وجهازكم الامني على اكمل صورة وكانكم دولة امام انظارئ قادة العراق الجدد ولم يحرك منهم احدا ساكنا….
لن تجدي لغة الحوار مع المتجبرين والمتسلطلين على رقاب شعوبهم نفعا ابدا …فقد سولت لهم نفوسهم الضعيفة بانهم اصبحوا اسيادا فارادوا ان يتعملقوا امام جبروت لايقهر اسمه العراق -صخرة الزمان التي تتحطم فيها كل المؤامرات- ويبقى شامخا رغم الدهور.
لقد ابتلينا بكم كما ابتليتم بنا حتى اصبح مصيرنا واحدا …فلا عراق بدون كردستان ولاكردستان بدون خيمتها العراق…فالعوائل المتسلطة الحاكمة الناهبة لخيرات الاقليم وسلاطينها المارقين سيرمون في مزابل التاريخ كما رمي الخونة والمارقين قبلهم وسيوف الحق البتارة المدافعة عن عرين العراق الواحد الموحد ستجز رقاب المارقين والمنبوذين وصوت الحق المنادي بعراق واحد هو الباقي وبقية الاصوات الى زوال وصولات رجال الحق ستبقى بالمرصاد لكل رعديد خوان جبان وقادم الايام سيثبت للجميع ان خونة الكرد المتمردين سيلتحقون باسيادهم في دهاليز الظلام الصهيونية وان اخوتنا الذين ابتلوا بحكم عا ئلة برزاني سينعمون عما قريب بدفء العراق ومجد العراق وعز العراق .
تحية للصناديد الابطال في سوح مقارعة الردة والضلالة وهنيئا للجميع بعراق واحد موحد وما النصر الا من عند الله العزيز الحكيم .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,872,355
- مسابقة القصة القصيرة سبابكر
- انهيار التحالفات…بداية مرحلة جديدة ام تكتيك اخر ......
- شؤون وشجون عراقية….
- شؤون وشجون عراقية 2
- ومضات
- في ذكرى سقوط الصنم ...
- انهم لا يريدون العراق الموحد بعد الموصل
- ومضات
- عودة حمامات الدم العراقية
- شؤون وشجون عراقية
- ومضات 4
- ومضات 3
- ومضات 2
- ومضات
- حملة اصلاح البرلمان
- عدنا والعود احمد
- بيان حول جعل مدينة الناصرية العاصمة الثقافية للعراق..!
- ماذا بعد مهزلة البرلمان…..عصام العبيدي


المزيد.....




- جنيفر أنيستون في موسوعة غينيس بأول صورها على انستغرام
- شاهد: الحريري يمهل شركاءه والحكومة 72 ساعة لدعم الإصلاح
- شاهد: الحريري يمهل شركاءه والحكومة 72 ساعة لدعم الإصلاح
- محللون: سياسات ترامب بالشرق الأوسط تقلق إسرائيل
- ظريف يبحث مع نظيره التركي آخر التطورات شمال شرقي سوريا
- ترامب يؤكد استقالة وزير الطاقة ويعلن خليفته
- القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا عند نقطة تفتيش في الضفة الغ ...
- نانسي عجرم تطل بالأسود على جمهورها في السعودية تزامنا مع الا ...
- بعد محاولة اقتحام القصر الرئاسي... ابنة الرئيس اللبناني: أبي ...
- صحيفة: قوات إماراتية تنسحب من موقعها بالكامل في اليمن... فيد ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عصام العبيدي - لغة الحوار لايفقهها المتجبرون