أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عباس علي العلي - شكر وأعتذار














المزيد.....

شكر وأعتذار


عباس علي العلي

الحوار المتمدن-العدد: 5669 - 2017 / 10 / 14 - 20:28
المحور: الادب والفن
    


أود أن أقدم أعتذاري أولا
وشكري
لكل الندماء
أصحاب الفضيلة
والفخامة
والرياسة
والسياسة
فقد تم بيع كل البضاعة
وأنتهت أمنيتي في سلة الخرافة
شكرا لكم أصحاب السماحة والنيافة
لم يعد في سوق الأوطان بضاعة
فقد تقاسم الغلمان والخصيان أرضي ومالي ووجودي
في أرض الخلافة
وعاد الرب يبحث عن متعهد جديد
ينشأ لنا وطنا في المهاجر
أو في جوف حفر الموت
وأسواق النخاسة
شكرا لكم
بإمكانكم اليوم أن تزوروا قبور الشهداء
في كل أرض
وتسلبوا منهم
كل ما تركوا من بنين وبنات
وحتى أكفانا ملطخة بطاهر الدم لتتروكهم عراة
ينهشهم لظى الحسرة
فقد خدعتموهم بكتاب مزيف
مكتوب بلغة ما قبل التأريخ
وأوهمتومهم
أنه كتاب الرب
معتصم من نجاسة
شكرا لكم وأنتم تجلسون فوق خرائبها الحزينة
تتقاسمون الغنائم بينكم
وأعراضكم تنتهك على الشاشات الكبيرة والصغيرة
فقد مات فيكم عرق الضمير
وتركتم خلفكم
عار المصير
شكرا لكم فقد قل حيائي منكم
وأصبحت اليوم قادرا على شتمكم
بلا حدود
فنحن في زمن الحرية
ومطبخ الديمقراطية
والعالم الجديد
شكرا لوضاعتكم فلكم مني ألف ألف
(تف) في كل صباح
ومثلها في كل امسية.....





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,319,706,992
- الأستثمار السياسي لمفهوم القوة في العلاقات الدولية
- نهاية الصبر_ فصل جديد من روايتي (حين يحزن القمر)
- ترميم الصورة _فصل جديد من روايتي (حين يحزن القمر)
- هنا البصرة الجرح الذي لا يموت، فصل من روايتي (حين يحزن القمر ...
- الطائر الصاعد .... فصل من روايتي (حين يحزن القمر)
- الحرية الفردية وإشكالات المعنى والدلالة
- الحرية الفردية وإشكاليات المعنى والدلالة
- فصل أخر من روايتي (حين يحزن القمر)
- فوبيا الظلم والمظلومية
- فصل جديد من روايتي (حين يحزن القمر)
- فصل من روايتي (حين يحزن القمر)
- لعبة القتل الحميد.......!
- فصل من روايتي (أيام الفردوس)
- تحديات الواقع للعقل الإسلامي ومجتمعه في ظل عالم متطور
- الحوار المفتوح........ ج22
- ترهات عربي ملحد
- العراق بين مطرقة الأستفتاء وسندان عجز الحكومة
- الحوار المفتوح........ ج21
- الحوار المفتوح........ ج20
- الحوار المفتوح........ 19


المزيد.....




- الحجوي: مجلس الحكومة صادق خلال سنتين على 429 نصا قانونيا وتن ...
- في الممنوع - حلقة الكاتب والشاعر العراقي المقيم في إسبانيا م ...
- بوريطة : المغرب تفاعل مؤخرا مع بعض المتدخلين الدوليين في ملف ...
- قبل طرحه في دور السينما... تحذير عالمي من -مارفل- بشأن الجزء ...
- مجلس النواب يعلن عن تشكيل الفرق والمجموعة النيابية وينتخب أع ...
- القناة الأمازيغية تراهن على الدراما والبرامج لاجتماعية والدي ...
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يتعلق بتحديد شروط منح وتج ...
- دين وسياسة وثقافة.. نوتردام تلخص ثمانية قرون من تاريخ فرنسا ...
- إقبال جنوني على -أحدب نوتردام- بعد حريق الكاتدرائية!
- الانتخابات الأوكرانية بنكهة مسرحية


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عباس علي العلي - شكر وأعتذار