أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - نحن في قاعة الانتظار...














المزيد.....

نحن في قاعة الانتظار...


محمد الحنفي
الحوار المتمدن-العدد: 5659 - 2017 / 10 / 4 - 03:27
المحور: الادب والفن
    


فكل الحياة...
قاعة للانتظار...
ونحن فيها...
لا نفعل...
ما يستوجب...
تغيير واقعنا...
وبعد اختطاف المهدي...
وبعد سفك دمه...
بعد إخفاء...
آثار الجريمة...
لا ننتظر...
إلا تفعيل فكره...
إلا الالتزام...
بمنهجه...
إلا الاستعداد...
لخوض المعارك...
°°°°°°
يا أيها الانتهازيون...
في كل النقابات...
في كل تنظيمات اليسار...
وفي كل جمعية...
فكفاكم...
تعطيل قوانين التطور...
وكفاكم...
توظيف كل الإطارات...
لتحقيق التطلع...
وكفاكم دوسا...
لاختطاف المهدي...
لسفك دمه...
لإخفاء آثار الجريمة...
لقد اهنتم...
تاريخ النضال...
ووظفتم...
كل التضحيات...
وعطلتم...
تطور التاريخ...
مقابل كأس جعة...
والجعة حين تهدى...
تكون حقيقة...
ما تقدم من تضحيات...
قد طمست...
وصار تاريخ النضال...
مختصرا...
في جعة...
بفعل انتهاز الفرص...
بفعل سعي الانتهازيين...
إلى تحقيق التطلع...
°°°°°°
يا أيها التاريخ...
ذكرنا...
بما كان المهدي يفعل...
ذكرنا...
بأن المهدي لا ينتهز...
ذكرنا...
بكراهية المهدي...
للانتهازيين...
في إطارات النضال...
ولدور الانتهازيين...
في تعطيل الإطارات...
حتى لا تقرر...
أي شكل...
من أشكال النضال...
وحتى لا تقود النضال...
في كل الميادين...
حتى لا تحتك الجماهير...
بميادين النضال...
°°°°°°
فكفانا انتهازية...
كفانا سعيا...
لتحقيق التطلع...
باسم النضال...
وعلى حساب النضال...
فكفانا...
أن يصير الانتهازيون...
باسم النضال...
باسم تراث...
الشهيد المهدي...
معذبين...
للشهيد المهدي...
في مثواه المجهول...
فكفاه...
ما قام به مختطفوه...
قبل سفك دمه...
ليصير عريسا للشهداء...
°°°°°°
فالمهدي...
في كل حياته...
وقبل اختطافه...
كان لا يطمئن...
لأي انتهازي...
يدعي أنه يناضل...
وكان يفضحه...
ويطرده من مجلسه...
°°°°°°
فلا كان الانتهازيون...
مناضلين...
ولا كنا أوفياء...
لأي انتهازي...
حتى نصير مخلصين...
لعريس الشهداء...

ابن جرير في 30 / 09 / 2017

محمد الحنفي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,845,698,783
- ماذا عن المهدي، لو حقق فكره؟...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- نتحول، فعلا، في اتجاه المسار...
- المهدي المنتظر...
- أراك عصي الدمع، حين تطغى الكروب...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- يا أحمد أوشن لقد فقدناك...
- متى نصل فعلا إلى تحقيق: أن الدين شأن فردي...
- نحن نشتغل، وسكان الريف يقمعون...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- يا أيها الريف، لا تتقبل...
- نبحث عن الشرف والشرفاء فلا نجدهما...
- كيف السلو وأنت غير مؤتمن...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- في صباح تتزاحم فيه كل الأفكار...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- الغاية من الحكم بعشرين سنة، وبعشرين ساعة قراءة...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ...
- لا فرق بين أحمد أو شن وبين حزب الطليعة...
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية وأخرى يمينية وأخرى لا يمينية ...


المزيد.....




- أبو الهول وقلاع هاري بوتر في قرية صينية
- وفاة الممثلة السورية مي سكاف في فرنسا
- بريطانيا تخصص يوما وطنيا للألبوم الغنائي
- دعوة لحضور الأمسية الثقافية لمناقشة رواية “الجرمق”
- -يو تو- الأعلى دخلا لعام 2018
- إيكوالايزر 2 يحدث المفاجأة بتصدر إيرادات السينما
- الموسيقار بارنبويم: أشعر بالعار لكوني إسرائيليا
- مهرجان ميزوبوتاميا العالمي للشعر 2018 – بلغراد ، صربيا
- -بعلبك تتذكر أم كلثوم-..كوكب الشرق -نجمة- ليل لبنان
- بلمداحي يكتب: ضحالة سياسية!


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - نحن في قاعة الانتظار...