أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - مزاولة النحيب














المزيد.....

مزاولة النحيب


احمد ابو ماجن
الحوار المتمدن-العدد: 5658 - 2017 / 10 / 3 - 00:42
المحور: الادب والفن
    


غَزانـي البُعـدُ بِالحُــزنِ الكَئيبِ
وَصَارَ الدَّمــعُ مَقــروناً بِشَيـبي

أُنادي الرَّاحليـــنَ وَليـسَ فَيهِم
سِوى صَلْبٍ كما الصَّخرِ المُريبِ

جَريحٌ في الهَوى وَالكــلُّ يَدري
بِأني مُذ جُرحتُ هَــوى طَبيبي

فَمن يَدري إذا العُشـاقُ شَاقــوا
وَمَــن يَدري بِمُنقــلبِ الحَبيــبِ

إذا رَاحــتْ تُــداعبُني خــُطـــاهُ
وَيَأنـسُ مِثــلَ غَاديــةِ الرَّقيــبِ !!

يُلاحـــقُ مُقلتــي بُعــدٌ وَيَبـــدو
أمـــامَ العَيــنِ كالوَحشِ الغَريبِ

فَكمْ من مِيـــتةٍ تَأتـــي وَأهـوى
كما عِيـــسى بِأحضَانِ الصَّليــبِ

يُنقِّـــرُ خَاطــري طَيــرٌ ضَــروسٌ
وَيُنكــــرُني بِلا خَـــجلٍ رَبِيـــبي

أنـــا ذَاكَ الـــذي أوحيــتُ حُبَّــاً
على قَـــوم بِلا حُـــبٍّ وَطيـــبِ

وَأهـــديـــتُ المَدامـــعَ لِلثُّريَـــا
فَعــادتْ مِثــلَ صَلصَالٍ عَجيبِ

أيَا يَـــا رَاحلا عَـــن أم عَيـــني
لِتَــجلدَنــي بِأسلـــوبِ الأديــبِ

تُــجاملُنــي بِرغــواتٍ وَطيــــنٍ
لِتُحـــرفَ عـن مَوداتِي، نَصيبي

بَقِيـــتُ مُدججــاً بِالـــودِّ دَهـراً
وَأعـــذرُ كـــلَّ شَيــطانٍ مُعيـبِ

وَلَمْ أملكْ سَبيـــلاً غَيـــرَ هـــَذا
وَلَمْ أحملْ سِوى غُصني الرَّطيبِ

حَلقتَ الرَّأسَ منِّي كــي أكـونَ
بِحَـــجٍّ بَيـــنَ تَشيـــيعٍ مُهيــبِ

وَشَاركتَ الفُـــؤادَ بِطعـنِ نَبضٍ
لِتَقتلَنـي وَتَجــلسُ كالخَطيــبِ

وَتَنصــحُ جُملةَ العُشــاقِ كيــلا
يَموتوا مِثلَ زَهــرِ في الجَديبِ !!

تَمــهلْ، مَــا أنــا طِفـــلٌ وَأنـــتَ
تُراوغُنـــي كـ ضَبــعٍ أو كـ ذِيبِ

لِتنهشَنــي إذا مــا حَانَ صَيـدي
وَتَتــركَ جُثَّتِي نَهـــبَ الدَّبيــبِ

تُقـــرِّبُ كــلَّ بُــؤسٍ من بَعيــدٍ
كــ ذي كَـــذبٍ يُبــعِّدُ بِالقَريــبِ

إذا لَمْ تَمتعـــضْ مِــنِّي، تَيــقَّنْ
بِـــأنَّ النَّــارَ يُطفــؤهَا نَحِيـــبي !!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,822,976,849
- نداء من عمق الخاصرة
- الحسين
- قلب مابين قهرين
- نفحات عارية
- أنت لابد من قلب
- فتاة الأحلام
- مذكرة الرجوع
- ثلاثة فصول آسنة
- وادي القمر
- حكايات يوم ما
- ياصاحبتي
- ترانيم الحنين
- أوراق من كتاب الموصل
- سواد داكن المرور
- عميد المنبر
- في رثاء العميد
- صفحات من عالم التيه
- تنهدات يومية
- دهاليز الأفكار
- هزائم


المزيد.....




- مَن? ?هي? ?الفنانة? ?اللبنانية? ?التي? ?يحتفل? ?بها? ?غوغل? ...
- سما? ?المصري? ?تسخر? ?من? ?فنانين? ?سافروا? ?كمشجعين? ?الى? ...
- رغم الحرب والحصار.. مهرجان للموسيقى في تعز
- الرئيس التركي يفوز بولاية جديدة لمدة 5 سنوات وتحالفه يحصد أغ ...
- العذاب على قدر الثقافة والتخصص – نوزاد حسن
- الثقافة في إطار التنمية – رزاق ابراهيم حسن
- افتتاح معرض (حنين) للفنان التشكيلي فادي داود
- رغم الحرب والحصار.. مهرجان للموسيقى في تعز
- المكتب الشريف للفوسفاط ضحية صراع مصالح في كينيا
- -هيبي-.. رحلة باولو كويلو بالعالم لاكتشاف الذات


المزيد.....

- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - مزاولة النحيب