أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد عبد اللطيف سالم - هذا كلُّ شيءٍ في هذا العالَم














المزيد.....

هذا كلُّ شيءٍ في هذا العالَم


عماد عبد اللطيف سالم
الحوار المتمدن-العدد: 5656 - 2017 / 10 / 1 - 00:27
المحور: الادب والفن
    


هذا كلّ شيءٍ في هذا العالَم .
امرأةً تحبّها دونَ سبب .
نملَةٌ تدنو منك
و تتوقّفُ قليلاً قُربَ قدميك
فتشعُرُ بالأُلفة .
عائلةً صاخِبة
تتحدثُ لُغةً خاصّةً بها
وعندما تتعجَّبُ
ستكونُ الأبلهَ الوحيد
الذي يجلسُ في زاوية المطبخِ
قُربَ ببغاءٍ مُرتَبِك
ينظرُ اليكَ
و تنظرُ اليه.
بعد قليل
سيأتي طفلٌ ما
لا تعرِفُ ماهيَ صِلَتُكَ بهِ بالضبط
و يطرحُ عليكَ أسئلةً قصيرة
لن تتمَكَّنَ بعد ستّينَ عاماً
من الاجابة عليها .
الجميعُ يشعرُ بالخيبةِ في هذا البيت
أنتَ والعائلة والطفل والببغاء .
و خارجَ البيتِ
يُلَطِّخُ الذهولُ وجوه الناس
ولا تبدو الأمورُ على ما يُرام.
هذا هو ما يجعلني
أحبُّ أوّلَ امرأةٍ تُصادِفني في الشارعِ
عندما تمرُّ رائحتها قرب كتفي .
هذا ما يجعلني أشعرُ بالألفة
مع النملة التي غادرت المطبخَ معي
وها هي الآن
عالقة في قميصي.
بعد كلّ هذا الذي يحدثُ لي
في هذا العالَمِ الموحِش
أتوَسّلُ اليكِ أنْ لا تتركيني وحيداً .
كوني نملَتي في هذه الوحشة
و سَلامي
المُمْكنِ
الوحيد.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قبل الاستفتاء على الهجران
- الاستفتاء و توزيع السُلطة و الثروة و الموارد .. لماذا .. وكي ...
- كُنّا جنوداً نُحبّها في أوّلِ العُمْرِ .. ولن نكرهها الآن
- أيلولُ أقسى دائماً .. في العراق
- موزارت المَيّت .. في روح الناس
- هذا الجنون الجميل
- نحنُ كالرملِ .. من الشمسِ جِئنا ، وإلى الليلِ نعود
- الأكراد الذين احبّهم .. ولا شيء آخر
- انتاجيّة العلاليك في دوائر الدولة (1970 -2017) !!!
- شنو يعني شوفيني ؟؟
- بيرة شوفينيّة .. في جلسة شوفينيّة .. في بار شوفيني
- قضاياكم المصيريّة و قضايا السيّدة حبيبة القلب
- الوقوفُ على ابواب الكهوف .. إلى أنْ تبدأ الرائحة
- الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 : مقاربة أخرى لمأز ...
- ماذا بِك ؟
- أحزانُ الخُذلان .. في الوحشة الشاسعة
- الدولة العظيمة و صناديقها المُفْلِسَة
- عيدُ الحزنِ الكبير
- نادي القلوب الكسيرة
- لا يعبِرُ العَتَبَةَ وجهٌ أليف


المزيد.....




- الشارقة: 21 ديسمبر انطلاق مهرجان الإمارات لمسرح الطفل
- عمان: الدكتور جمال سند السويدي الشخصية الثقافية والإنسانية ا ...
- أدباء من الولايات المتحدة، فرنسا، تركيا، صربيا، المانيا والا ...
- افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب ومصر ضيف الشرف
- صدر حديثا ديوان -عرض مضحك- للشاعرة رشا الفوال،
- تصدر كتاب “إنسان بعد التحديث: دليلك العلمي للارتقاء النفسي” ...
- صدور ترجمة عبرية جديدة لقصائد الشاعر الفلسطيني الراحل محمود ...
- مجموعة كلمات تدعو الادباء والمؤلفين الى انتاج كتب أكثر جودة ...
- 1400 مشاركة لمسابقة شاعر المليون
- كتاب (رام الله العثمانية) إصدار فلسطيني جديد عن تاريخ مدينة ...


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد عبد اللطيف سالم - هذا كلُّ شيءٍ في هذا العالَم