أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نايف عبوش - هذه هي مدرستي














المزيد.....

هذه هي مدرستي


نايف عبوش
الحوار المتمدن-العدد: 5655 - 2017 / 9 / 30 - 18:33
المحور: الادب والفن
    


هذه هي مدرستي

قصة قصيرة.. بقلم نايف عبوش

فوق أعلى تلك التلة.. التي عند تخوم  سفحها الجنوبي تنتشر بيوت القرية القديمة يومذاك .. كان موقع مدرسة القرية الابتدائية الأم.. التي افتتحت قبل ما ينوف على نصف قرن من الزمان .. بناية من غرف متواضعة من الطين بنوافذ مفتوحة في الحائط .. لم يكن هناك يومذاك ثمة كهرباء.. ولا تلفزيون.. ولا هاتف نقال.. ولا انترنت.. ولا سيارات.. ريف يغط في جهل عميق.. وتخلف مرير.. وأمية مطبقة.. وأمراض مزمنة.. كجزء من حال عام يومئذ.. كثيرون هم زملاء الجيل الاول ممن دخلوا المدرسة من قريتي..لكن ثمة بضعة زملاء آخرين من القرى المجاورة.. كانوا يحضرون المدرسة مشيا على الأقدام..غير آبهين بقسوة حر في بداية عام دراسي.. ولا متهيبين من برد ومطر.. ولا يخشون العواصف الرعدية في شتاء او ربيع.. لا يهم.. الطريق ترابي وموحل في موسم الشتاء .. فهذا حافي القدمين.. وذاك لا يجد معطفا يستره من البرد... والآخر يتأبط كتبه بلا حقيبة دون ان يشعر بملل... طموح جامح لعله ذاك الذي يحفزهم لتجاوز تلك المعاناة..
 اهتمام المدرسة صارم بالتعليم.. وترسيخ قيم النظام.. واحترام الزمن ..والمعلم حريص على ترشيد سلوك تلاميذه في البيت وفي المجتمع وفي المدرسة.. جاد في ترسيخ نظام الحضور بالوقت المحدد للدوام.. ودخول الصف بانتظام ..يهتم بالاصطفاف ساعة الانصراف بطابور جماعي.. يتفرق منه التلاميذ واحداً تلو الآخر ، عند مثابة محددة ،خارج باحة المدرسة الى اهليهم، يمينا وشمالا، كل حسب وجهته ،التي يولي وجهه شطرها بهدوء كامل، وانضباط تام.. وذلك ما تفتقر اليه مدرسة اليوم...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,610,213
- وجد يتجدد
- مرابع الديرة
- عجوز نشمية
- حنين شجي
- عيد في دهاليز الذاكرة
- بيت طين ايام زمان
- الاحاطة الكلية للقران الكريم بحقائق الوجوحود
- مفارقة صادمة
- اجهزة التواصل الرقمي الذكية..المنافع والسلبيات
- قرية ايام زمان..قصة قصيرة
- الثقافة العربية..استلاب المعاصرة وتيبس الاصالة
- الرطانة تهدد فصاحة اللسان العربي بالمسخ
- شاي على نار حطب
- العمالة الوافدة في الخليج العربي..تحديات الحاضر ومخاطر المست ...
- ايقاع العصرنة ..تحديات الاستلاب وضرولرات التحديث
- سماحة الإسلام في التعامل مع الغير
- حسين اليوسف الزويد..وحسن الجار ونكتة اقتدار تكامل نظم الزهير ...
- في ذكرى النكبة
- شجرة الزعرور
- العرب..والتعددية القطبية الدولية الناشئة


المزيد.....




- صدر حديثًا ديوان تحت عنوان -ترويدة الغيم والشفق-، للدكتور صل ...
- مهرجان للفن التشكيلي بعنوان «لمسات في سيناء الحضارات»
- -فندق ترانسلفانيا 3: عطلة صيفية- يتصدر شباك التذاكر بالولايا ...
- على أنغام الموسيقى... كتابة نهاية عداء دام 20 عاما بين إثيوب ...
- حفل ختام كأس العالم 2018: البرازيلي رونالدينيو والممثل الأمر ...
- حفل ختام كأس العالم 2018: البرازيلي رونالدينيو والممثل الأمر ...
- البيجيدي: لا وجود لسوء نية في تسريب مداخلة حامي الدين
- شاهد: رسامون يحولون الأجساد إلى لوحات فنية
- شاهد: رسامون يحولون الأجساد إلى لوحات فنية
- أردوغان يستخدم صلاحياته الدستورية ويعيد ترتيب المؤسسة العسكر ...


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نايف عبوش - هذه هي مدرستي