أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مصطفى راشد - لا سلطان للجن أو للشيطان على الإنسان














المزيد.....

لا سلطان للجن أو للشيطان على الإنسان


مصطفى راشد
الحوار المتمدن-العدد: 5655 - 2017 / 9 / 30 - 01:16
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لا سلطان للجن أو للشيطان على الإنسان
-------------------------------------------------------0--
وصلنا عبر موقعنا على النت سؤال من السيدة - هاجر محمد من السعودية تقول أن لديها بنت عمرها 26 سنة تاتيها حالات تشنج وتجلس صامته فترات طويلة وتنام وتنسى كثيرا ولم تتزوج حتى الأن وذهبت بها للعديد من المشايخ وأشار بعضهم بأنها يتلبسها جن ومتزوجها لذا يمنع عنها العرسان وقرأ العديد منهم عليها القرآن ولم تٌشْفَىَ فهل هذا الكلام صحيح ومن فضلك نطلب مساعدتك وصلاتك ودعائك من أجلها ؟ وللإجابة على هذا السؤال نقول :-
بدايةً بتوفيقً مِن اللهِ وإرشاده وسَعياً للحق ورِضوَانه وطلباً للدعم من رُسله وأحبائه ، نصلى ونسلم على كليم الله موسى عليه السلام ، وكل المحبة لكلمة الله المسيح له المجد فى الأعالى ، وكل السلام والتسليم على نبى الإسلام محمد ابن عبد الله --، ايضا نصلى ونسلم على سائر أنبياء الله لانفرق بين أحدً منهم -------- اما بعد
فأن مايشاع من أن الجن قد يتلبس الإنسان أو أن الشيطان يسيطر على الإنسان أو أن الجن يتزوج الإنسان أو يتحكم فى سلوكه وتصرفاته فهذا غير صحيح ومجرد أوهام وتخاريف بعض الجهلاء بالدين لقوله تعالى فى حديث موجه للشيطان (إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ) [الحجر: 42]، وقوله تعالى (يَا بَنِي آَدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ) [الأعراف: 27]. ولا يوجد حتى الآن ما يسمى بعالم الجن أو الشياطين حسب وجهة نظر العلم الحديث، ولكن القرآن يؤكد حقيقة وجود الجن وأنهم مثل البشر يتكاثرون ومنهم المؤمن والكافر ومنهم الصالح والظالم ومن يكفر من الجن أو الإنس يٌعَده القرآن من أتباع الشيطان والقرآن لا يتحدث مطلقا عن دخول الجن في أجساد البشر، بل يخبرنا بأن الجن مخلوقات مثلنا، وقد لا يهمها أمرنا كثيراً وقد تكون مسالمة وغير مؤذية على الإطلاق.. ولكن هناك جزء من عالم الجن وهو الشيطان الذي هو عدو للبشر حسب تفسير القرآن وهذا الشيطان له مهمة محددة وهي إغواء البشر وقيادتهم نحو الضلال ليكونوا معه في النار يوم القيامة... يدعوهم للفاحشة والسرقة وظلم الناس والكذب والكفر ولكن ليس له أدنى سيطرة على المؤمن ، فلو إستمع له الإنسان وتبعه يكون ذلك فعل الإنسان بكامل إرادته ولا سلطة للشيطان على إرادته ، وإلا لماذا سيحاسب الله الإنسان على أفعاله ، ايضا يؤكد القرأن أن الضر والمرض والعلاج جميعا بأمر الله فى قوله تعالى: (وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ يُصِيبُ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ) [يونس: 107]. فالضرّ بيد الله لا يكشفه إلا هو، والنفع بيده عز وجل لا يمنعه أحد من دونه ايضا قول الله تعالى على لسان الشيطان من سورة إبراهيم ( وَما كانَ لِي عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطانٍ إِلاَّ أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ ) ليؤكد أنه لا يوجد سلطة للشيطان على الإنسان. ... وهذه هي أول خطوة على طريق الشفاء أن نؤمن أنه لا سلطان للجن والشيطان على ضرر الإنسان وهذا مايعنى أن السائلة وكل مريض يجب عليه أن يتوجه للطبيب المختص ليحصل على العلاج الصحيح ، لأن الجن مثل البشر لا يعلمون الغيب لقوله تعالى (فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَنْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ) [سبأ: 14]. وللأسف تم التسويق لسلطان الجن والشيطان على البشر بأحاديث غير صحيحة مثل سحر النبى ص ، ومثل قول حديث منسوب لسيدنا النبى زورا (إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم) فهذا الحديث لا سند كامل له ولا مصدرثابت له ، ايضا لايوجد مطلقا حديث واحد صحيح يؤكد على سلطة الجن أو الشياطين على الإنسان ، كما أن القرآن يأتى بكلام قاطع ينفى نهائيا سلطة غير الله على الإنسان فى الآية 51 من سورة التوبة بقوله ﴿ قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ ﴾ ص ق لذا لا تستمعوا أبنائى وإخوتى لاى رجل دين يقول بسلطان الجن والشياطين لأن هؤلاء من أتباع الشياطين ومن يستمع لهم يكون منهم .
والله من وراء القصد والابتغاء—والله المستعان
الشيخ د- مصطفى راشد عالم أزهرى وأستاذ الشريعة الإسلامية
ورئيس الاتحاد العالمى لعلماء الإسلام من أجل السلام ومفتى استراليا ونيوزيلاندا
وعضو نقابة المحامين المصرية وإتحاد الكتاب الأفريقى الأسيوى
ورئيس منظمة الضمير العالمى لحقوق الإنسان
E: rashed_orbit@yahoo.com
http:||www.ahewar.org|m.asp?i=3699





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قصيدة عيون حبيبى ملهاش نهاية
- قصيدة سلام ياوطن
- إسرائيل الفلسطينية
- الشماتة فى إعصار إيرما ٲو ماريا
- حوار قبل النشر
- التوقيت الصحيح للحج
- تعدد الزوجات حرام شرعاً
- زواج المسلمة من مسيحى أو يهودى مباح شرعاً
- رواة الأحاديث الستة لا يتقنون العربية وماتوا ببلادهم الفارسي ...
- أغسطس الوقت الصحيح لصيام رمضان
- عيوب نظام التقاضى المصرى
- زواج المتعة شرعى وزواج الإنترنت جائز بشروط
- فى عيد الأم قصيدة – رسالة إلى روح أمى
- قصيدة قَبلَ مُضي الْوَقت
- الإحتفال بعيد الأم واجب شرعى
- حوارى للدفاع عن محمد عبد الله نصر
- حوار صحفى قبل النشر فهل لديكم إضافة أو تعديل
- لايوجد مانع شرعى يمنع الرجال من لبس الدهب
- لا يوجد مانع شرعى من ولاية المرأة على الرجال وهما متساويان ف ...
- لماذا تسكن الجن والعفاريت بلادنا فقط ؟


المزيد.....




- تواصل محاكمات رموز -الإخوان- في مصر
- تركيا تدعو الدول الثماني الإسلامية للتعاون قبيل قمتها
- عبد الرزاق الكاديري: الفاشية الدينية محاولة لكشف مضمونها الط ...
- مقتل 43 جنديا أفغانيا في هجوم انتحاري لحركة طالبان
- -نصرة الإسلام والمسلمين- تعرض أسراها من جيش مالي
- ولد أمبالة: الفتوى المضللة سببت الدمار فى العالم
- رئيس حزب سلفي يمني يدعو للتحقيق مع بن بريك
- قائد المخابرات البريطانية: خطر المتطرفين الإسلاميين غير مسبو ...
- تركيا تستعد لرئاسة مجموعة الدول الإسلامية النامية
- مسلمون ويهود يجوبون واشنطن لنشر رسالة سلام


المزيد.....

- الوصاية على الدين الإسلامي و احتكار الحقيقة ... / محمد الحنفي
- لا عدالة و لا تنمية في خطاب العدالة و التنمية / محمد الحنفي
- هل من الدين الإسلامي إزعاج الأطفال، والمرضى، والعجزة، بالمبا ... / محمد الحنفي
- متى نصل فعلا إلى تحقيق: أن الدين شأن فردي... / محمد الحنفي
- الإسلام و التعبير عن الاصطفاف الطبقي بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- كيف يرد المثقفون الدين؟ بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- اليسار الديمقراطية العلمانية بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- بحث في الإشكاليات اللغوية في القرآن / عادل العمري
- النزعة مركزية الإسلامية / عادل العمري
- تلخيص كتاب تاريخ الفلسفة العربية الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مصطفى راشد - لا سلطان للجن أو للشيطان على الإنسان