أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - على عجيل منهل - الحكومة --العليلة فى بغداد -- تواجة الشعب الكردى بأجراءات الحصار -














المزيد.....

الحكومة --العليلة فى بغداد -- تواجة الشعب الكردى بأجراءات الحصار -


على عجيل منهل
الحوار المتمدن-العدد: 5653 - 2017 / 9 / 28 - 20:59
المحور: القضية الكردية
    


لا يسعنا فى هذا الوقت العصيب الذى يمر به الشعب العراقى والشعب الكردى -إلا أن نتضامن مع مشاعر الاخوة الكرد وهم يطمحون لإعلان دولتهم المستقلة عبر الإستفتاء الذي جرى قبل يومين وأيده أكثر من- 90 بالمائه من أبناء كردستان رغم معارضة الحكومة العراقية ودول الجوار والأمم المتحدة ودول تعتبر صديقة للشعب للكردى
إن إصرار السيد مسعود البارزاني على موعد الإستفتاء رغم المشاكل الداخلية سياسية -- تجميد عمل البرلمان, إصرار السيد مسعود على رئاسة الإقليم, تهميش الأحزاب الكردية) واقتصادية ومالية(ركود اقتصادي, فساد مالي, سياسة نفطية خاسرة اكثر-30 مليار دولار ديون خارجية, عدم دفع رواتب الموظفين الخ-- في الإقليم, وحيث لازالت القوات العراقية المشتركة منشغلة في دحر داعش الإرهابية, وإن المناطق المتنازع عليها لم تحسم بعد, إلى جانب العديد من الملفات العالقة, كل ذلك يدعو إلى وقفة متأنية-
بعض من المعنيين بالسياسة ، والذين لا يفرقون بين حقوق شعب وانفصال شعب يستهويهم ادعاء ان الكرد في كردستان في الوقت الحاضر لا يعيشون ضمن واقع ديمقراطي ، وكأن العراق حين انسلخ من الدولة العثمانية كان ديمقراطيا ---

.- إذن على ماذا إعتمد السيد البارزاني للذهاب إلى شوط القطيعة مع بغداد؟

قد يكون السيد البارزاني يراهن, وهو على حق, على إندفاع الشعب الكردي العاطفي مع حق الإستقلال , وعلى أن الضجيج الذي سيثيره اعداء الشعب الكردي الخارجيين والمعارضين في كردستان وبغداد بعد الإستفتاء سيهدأ ويخمد بعد فترة وجيزة.--وكلنا نعلم - ان حقوق الشعب الكردي هضمت --بمعاهدات سيفر -واتفاقية سايكس بيكو -وغيرها من اتفاقيات الاستعمار القديم .
لذلك نؤكد على وجوب مساعدة الحكومة العراقية للشعب الكردي على نيل حقوقه في الاستقلال ، والتخلي عن المناطق المتنازع عليها لاصحابها ، الشعب الكردي ، لانها وببساطة كانت ضحية التعريب الشوفيني الذي مارسته حكومات العراق المختلفه-- من- العهد الملكي وتوسعت فيه حكومة سيف العرب صدام --الذي حكم هو وحزبه اكثر من ثلاثة عقود استطاع خلالها سلب الاراضي الشاسعة من الكرد وتهجيرهم من بيوتهم ومزارعهم وبساتينهم والاستيلاء عليها وتوزيعها على قبائل وعشائر وافراد لا يستحقونها وانما كانت ثمنا لخيانتهم للوطن والشعب ومنهم من نال ارض كركوك او خانقين اضافة الى خمسة الاف دينار في تلك الايام التي كان فيها الدينار يساوي ثلاثة دولارات -

الحكومة العراقيه -العليلة فى بغداد -تتحرك ضدالشعب الكردى -

الادعاء العام النائم فى بغداد -منذذ عام 2003-يطلب أسماء الأشخاص المخالفين للأمر الولائي بإيقاف استفتاء الاقليم

أحال الادعاء العام طلب اتخاذ الاجراءات القانونية بحق المسؤولين عن اجراء الاستفتاء في اقليم كردستان إلى محكمة التحقيق المركزية. وقال القاضي عبد الستار بيرقدار، المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى إن "جهاز الادعاء العام أحال طلب اتخاذ الاجراءات القانونية بحق المسؤولين عن اجراء الاستفتاء في اقليم كردستان الى محكمة التحقيق المركزية للمباشرة باجراءات التحقيق الاصولي وفق القانون". وأضاف بيرقدار أن "الاجراء جاء بناء على قرار المجلس الوزاري للامن الوطني المصادق عليه من مجلس النواب، ولمخالفة الاستفتاء قرار المحكمة الاتحادية العليا". وتابع بيرقدار أن "الادعاء العام طلب من المجلس الوزاري للأمن الوطني والجهات المختصة بيان قائمة اسماء الأشخاص المخالفين للدستور وقرار المحكمة الاتحادية لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم وفق القانون"--

مديرة مطار أربيل تؤكد تعليق الرحلات الجوية الدولية من غد الجمعة-

اكدت مديرة مطار اربيل تلار فائق، عن بدء تعليق الرحلات الجوية الدولية من يوم غد الجمعة، بناء على طلب بغداد.
وابلغت هيئة الطيران المدني العراقية شركات الطيران الأجنبية بوقف الرحلات الدولية إلى كوردستان ابتداء من الساعة 1500 بتوقيت غرينتش، والسماح فقط بالرحلات الداخلية.
وقالت مديرة المطار تالار فائق صالح"جميع الرحلات الدولية من دون استثناء من مطار أربيل وإليه ستعلق اعتبارا من من مساء الجمعة، إثر قرار مجلس الوزراء العراقي ورئيس الحكومة حيدر العبادي"
أن الأمة الكردية، كأي أمة محرومة من السيادة ومجزّأة، تطمح إلى الاستقلال والوحدة، وهو حق لا ينكره عليها سوى أرباب الاضطهاد والطغيان أعَرَباً كانوا أم أتراكاً أم إيرانيين.ووجدنا في المحصّلة أن كردستان العراق خرجت من - الاستفتاء «غير الملزم» أضعف وأكثر عزلة مما في أي مرحلة من تاريخ الإقليم، تواجه تكالباً ضدها يُبعد حلم الاستقلال من التحقيق بدل أن يقرّبه.




.








رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- فوز السيدة ميركل الالمانيه - وحديث -لا يفلح قوم-- ولوا --أمر ...
- السيد نورى المالكى والاستفتاء فى كردستان العراق
- --فى-- برطلة- المسيحية - -الموصل --افتتاح مدرسة الامام الخمي ...
- خطاب الكراهيه والفرهود - ضد الكرد -- فى بغداد امر مدان واحمق ...
- مرحله جديدة ضد - الحراميه -فى بغداد ولكنها عرجاء وناقصه
- مقتدى الصدر- يرفض استقبال مبعوث خامنئي - عمل سليم يصب فى مصل ...
- التقارب بين التيار الصدرى والحزب الشيوعى العراق لتكوين كتله ...
- الشابة الكرديه ورتي بابكر علي تقود-طائرة بوينغ من طراز 737 – ...
- سحب مشروع قانون حرية التعبير- من قبل البرلمان العراقى - عمل ...
- رئيس الوقف الشيعى -يكفر المسحيين -والصابئه المندائيين -ويدعو ...
- الهجوم الارهابى على -مقر الحزب الشيوعى العراقى -قى الديوانيه ...
- تبرئة محمد حسنى مبارك - من- قتل المتظاهرين خلال أحداث ثورة 2 ...
- ما معنى نزوح الاقباط من العريش ؟
- الصحافة - مهنة المتاعب و فى العراق- مهنة الموت -ايضا
- الفساد والسرقه فى بغداد يصل الى الموارد المالية -لفلم محمد ر ...
- مواطن امريكى- رئيس جمهورية الصومال
- الاتحاد الديمقراطى الكردى فى سوريا - لماذا لايحظر جنيف ؟
- خطاب نموذجي لديكتاتور-- ترامب- من هم -اعداء الشعب ؟
- «لقد أتعبتني، يا سيادة الشيخ»الطلاق الشفوى - لماذا كيف ؟
- آن لأبي حنيفة أن يمدّ قدميه


المزيد.....




- الرئيس اللبناني يدعو إلى تفعيل عمل اللجنة الوزارية الخاصة با ...
- حكم بالإعدام للبنانييْن مدانين باغتيال بشير الجميل
- الأمم المتحدة قلقة بشأن أوضاع المدنيين في مدينة الرقة السوري ...
- الإعدام لشخصين في قضية اغتيال الرئيس اللبناني الأسبق بشير ال ...
- اليونيسف: 12 ألف طفل روهينجي يفرون إلى بنغلاديش أسبوعيا بسبب ...
- ماذا قالت أرملة الرئيس بشير الجميل بعد صدور حكم بإعدام قاتله ...
- القضاء اللبناني يصدر حكما غيابيا بإعدام قاتل بشير الجميل
- اعتقال 140 متهما بالاعتداء على -مصاصي الدماء- في مالاوي
- اعتقال سعودي جلد زوجته بسوط في الولايات المتحدة!
- اعتقال سوري في اليونان للاشتباه في صلته بداعش


المزيد.....

- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن
- الحزب الشيوعي الكوردستاني - رعب الاصلاح (جزء اول) / كاميران كريم احمد
- متى وكيف ولماذا يصبح خيار استقلال أقليم كردستان حتميا؟ / خالد يونس خالد
- موسم الهجرة الطويل إلى جنوب كردستان / ابراهيم محمود
- المرسوم رقم (93) لسنة 1962 في سوريا ونظيره في العراق وجهان ل ... / رياض جاسم محمد فيلي
- المشكلة الكردية في الشرق الأوسط / شيرين الضاني
- الأنفال: تجسيد لسيادة الفكر الشمولي والعنف و القسوة // 20 مق ... / جبار قادر
- انتفاضة السليمانية وثورة العشرين / كاظم حبيب
- الطاولة المستديرة الثانية في دمشق حول القضية الكردية في سوري ... / فيصل يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - على عجيل منهل - الحكومة --العليلة فى بغداد -- تواجة الشعب الكردى بأجراءات الحصار -