أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نزار ماضي - نفثات دمشقية 3














المزيد.....

نفثات دمشقية 3


نزار ماضي
الحوار المتمدن-العدد: 5653 - 2017 / 9 / 28 - 06:55
المحور: الادب والفن
    


(1)

أحنُّ إلى الشآم وليس عندي ..سوى قلبٍ يحنُّ إلى الشآمِ
عراقيٌّ يحبُّ الشامَ حبّا...يوازنُ قاسيون على التمامِ
كأنّي ما مشيتُ ولا تمشّت ..غزالٌ أطفأت نار الغرامِ
دخلنا الصالحيةَ في حياءٍ ..وما أشهى الكلام على المُدامِ
شربنا قهوةً ثمّ انحدرنا ... إلى بكداش في أرقى انسجامِ
وركن الدين ينظرنا بشوقٍ ..لنقضي ما تبقّى من هيامِ


(2)

الموتُ أهلي والحياةُ غريبةٌ..عنّي وهل بعد المماتِ تلاقِ
سوريةٌ ذهبتْ بغيرِ تعلةٍ .. وسطَ الخرابِ ولا العراقُ عراقي
ودمشقُ كانتْ جنّةَ المأوى ولم ..تضِقِ النفوسُ بضيفها المشتاقِ

(3)

إلى الزميل محمد عبدالرحيم ( أبو الخير ) مخيم اليرموك
دمشقُ وجنّة الدنيا الشآمُ ...عليك ورحمة الله السلامُ
وأهل الشامِ أهلي والرزايا ... تحيطُ بهم وقد ضاع الذمامُ
وأهلُ الشام أكرمُ من عليها ...رويدكَ أيها الموتُ الزؤامُ
أبوالخير الفتى قد راح فيها ...وكان زميلَنا فمَنِ المُلامُ

(4)

لياسمين الشآمِ شوقًا ..دمشقُ كانت لنا ملاذا
ريّانُها كان لي دواءً .. وذقتُ في حلوها أزاذا
واشتعلتْ حربُها ضروسًا .( يٰلَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَـٰذَا )
الاقتباس (سورة مريم 23)

(5)


يتها الزميلةُ إشفقي وترفقي ..وبلا دوامٍ أشتهي أن نلتقي
عند الحديقة أو بجلسة مقصفٍ ..فيه يطيب الشاي للمتذوّقِ
ودعي محاضرة الخطيب ورهطه .واصطيف مثل نعامةٍ أو لقلقِ
ودعي حديث الوعرِوانطلقي معي . نقضي اللبانة في حديثٍ شيّقِ
كلية الآداب دمشق 1985

(6)
غازلتُ في مقصفِ الآداب غانيةً..وكنتُ قد هدّني حبٌّ وإعجابُ
قد جئتُ مدّعيا للوصلِ ملتمسًا ...قالت وقد صدقت : كم أنت كذّابُ
ورزّلتني وقالت وهي غاضبةٌ ...ضاعت بكليّة الآدابِ آدابُ

(7)
قلت عن الفنان دريد لحام ولم أضع النقاط على الحروف
سلامٌ على اللحّامِ كلَّ سلامِ ...سلامَ ودودٍ لا سلامَ كلامِ
وما أدردُ اللحّام إلّا معلمٌ ... ملامحه مرمىً لكلّ مرامِ
وما هو إلا كالمدام وسحره ..حلالٌ وأحلى السكرِ وسطَ كرامِ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,933,410,200
- نفثات دمشقية (2)
- نفثات دمشقية (1)
- هؤلاء
- لمن سأكتبها
- المعادلُ الموضوعي
- بوح
- وجودٌ ووجد


المزيد.....




- ممثل أمريكي شهير قد يواجه حكما بالسجن 10 سنوات
- جنة سودانية على البحر الأحمر نفذ فيها الموساد عملية كبرى يجس ...
- تاء التأنيث.. مهرجان -سلا- المغربي يحتفي بالمرأة
- فنان فرنسي يبرز جمال الخط العربي.. وأدواته؟ جسده والضوء
- رسميا .. لعنصر يترشح لخلافة نفسه على رأس الحركة الشعبية
- نائب برلماني حركي يصف عيوش ب-المفلس-
- بوريطة يدعو إلى إصلاح فعلي لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد ...
- جنة سودانية على البحر الأحمر نفذ فيها الموساد عملية كبرى يجس ...
- فنانة وشوم تبلغ 101 عام.. ترسم الوشوم بأشواك الأشجار
- بعدسات الجمهور: حجرتي المفضلة


المزيد.....

- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نزار ماضي - نفثات دمشقية 3