أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناس حدهوم أحمد - صرخة من مدينة تطوان














المزيد.....

صرخة من مدينة تطوان


ناس حدهوم أحمد
الحوار المتمدن-العدد: 5652 - 2017 / 9 / 27 - 17:12
المحور: الادب والفن
    


رغم الحكم الصادر عن القضاء المغربي بإلغاء العضوية البرلمانية لأحد الأشخاص المنتمين لحزب العدالة والتنمية الدي يقود الحكومة المغربية . والدي هو في نفس الوقت رئيس الجماعة الحضرية لمدينة تطوان . رغم الحكم الصادر عن القضاء فقد تم إعادة الإنتخابات من جديد لإختيار نائب برلماني جديد . إلا أن المغاربة يئسوا من لعبة الإنتخابات ( التي غالبا ما تكون مشبوهة ) فلم يصوتوا كعادتهم . فقط قام بالتصويت أتباع وأصدقاء الحزب المدكور وعائلاتهم فطلع من جديد نفس الشخص الدي تم الطعن في شرعيته . فأقيمت العمارية للإحتفال بالرجل القديم الجديد وربما مأدوبات الزرود كتقليد مغربي في هده الحالات . لتعود حليمة لعادتها القديمة .
تأملوا أيها الدراويش في واقعكم وأحوالكم مع ديمقراطيتنا العرجاء التي لا يستحقها أحد سوى أولائك الدين ليس لهم مع الديمقراطية الحقة إلا الخير والإحسان . فهدا البرلماني الدي يهرف أيضا على رئاسة الجماعة الحضرية ( هده الجماعة التي لا علاقة لها إطلاقا بما هو حضري ) لم يستطع حتى تنظيف شاحنات نفايات المدينة التي يدير شؤونها ( ياحسرة ) وغسلها حتى يعفينا من روائحها الكريهة التي تسكت الأنفاس . فهده الشاحنات مع شاحنات الدجاج المنتوف عندما تمر وسط المدينة فإن الناس تغلق أنوفها وتوقف أنفاسها فكأنها أصيبت بالكيماوي . ولا داعي لاستعراض العاهات الأخرى لهده المدينة و التي لا تحصى . إضافة إلى الشوارع المحتلة من طرف جيوش عرمرم من الباعة المتجولين والتي قطعت الطرق والمنافد ولم يعد هناك متسع للراجلين وأحيانا للسيارات أيضا . لكن الجماعة الحضرية المحترمة لا تتغافل أبدا عن حصاد ما يمكن حصده من ضرائب لا تستثني أحدا حتى أولائك الدين بالكاد يصلون إلى لقمتهم المتواضعة .
ما هدا الدي يحدث لنا ؟ أين هي المسؤولية وأين هو الإحساس الإنساني والضمير المهني وأين هي الكفاءة والروح الوطنية لإنقاد ما يمكن إنقاده ؟
لقد أصبحنا نعيش مثل الحيوانات الضالة وغير الضالة . لا نملك ولو الحد الأدنى من شروط العيش البشري .فمند أن عمل المغرب بالنظام الديمقراطي الدي لم نر منه سوى صناديق الإقتراع . ونحن نتقدم تقدما باهرا نحو الخلف ونسير قدما نحو الهاوية وبوتيرة مسرعة مثل البرق . وأين هي الحكومة التي لا تستحق منا إلا الإشفاق ؟ إننا كمغاربة والقلة منا تدرك جيدا أنها حكومة ليس بجعبتها ما تعطيه ولا قدرة لها على حل مشاكل البلد . وهده الديمقراطية العرجاء والمشوهة تؤدينا ولا تنفعنا . فما هو الحل والأمور عندنا أزكمت الأنوف وقهرت الأنفاس تماما كشاحنات المدينة الحضرية التي تنقل الأزبال . الوطن ينتحر والشعب ينتحر أفلا تشعرون ؟ ما العمل ياأولي الألباب المتجمدة ؟ أو ربما المخدرة والله أعلم .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,059,856,752
- محاولة من أجل إصلاح الديمقراطية العربية المريضة
- الديمقراطية العربية المشوهة
- لايمكن لي أن أحب غيرها
- حلم
- في جسد العالم
- حالة إستثنائية
- ليلة صيفية
- المنزل
- منطق الشك
- تفو عليكم أيها الأوغاد
- الناجون
- مستحيلات الشفق
- قمامة المجهول
- سجن الأصفار
- حديقة الحيوان
- خرج الثعبان من القبو
- من دفاتر النجوى
- جاذبية غير مرئية - قصة قصيرة جدا -
- معضلة الوجود
- الأبيض والأسود


المزيد.....




- ماذا قال حسن حسني وسمير صبري بعد تكريمهما في -القاهرة السينم ...
- ما الذي تتركه هذه الفنانة السعودية كهدية للغرباء في مقاهي ال ...
- شاهد: تألق النجوم على السجادة الحمراء في افتتاح مهرجان القاه ...
- شاهد: تألق النجوم على السجادة الحمراء في افتتاح مهرجان القاه ...
- المعرض السنوي في نسخته الثانية للفنانة التشكيلية جيهان فوزي ...
- بيع المقتنيات الشخصية التابعة لأسطورة هوليوود، مارلين مونرو ...
- إنطلاق فعاليات الدورة الـ 40 لمهرجان القاهرة السينمائي (فيدي ...
- المحامل التقليدية في قطر.. تراث بحري بحلة عصرية
- شاهد: خان المدلل في بغداد.. هنا غنت أم كلثوم
- بلاغ عن أعمال الفعالية الفكرية المركزية التاسعة


المزيد.....

- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناس حدهوم أحمد - صرخة من مدينة تطوان