أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبد الكريم الدبش - صباح الخير ياعراق ..














المزيد.....

صباح الخير ياعراق ..


صادق محمد عبد الكريم الدبش
الحوار المتمدن-العدد: 5651 - 2017 / 9 / 26 - 18:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


صباح الخير يا عراق ..
الإستفتاء وما سيترتب عليه واستحقاقاته ، وأنا لست منجما !.. ولا اقرء الكف ، ولا أعلم الغيب !.. ولا أقول بأني مَلَكْ!
ان الذي حدث في يوم ٢٥/٩/٢٠١٧ هو نتيجة وليس سبب ، وهو امتداد للطائفية السياسية والمحاصصة والفساد الذي ينخر في جسد الدولة .
والأسس التي قامت على بناء الهيكل الهرمي للدولة !.. بمفهوم ديني سلفي مظلم، والتنكر لحق الإختلاف وحرية الإختيار وقبول الأخر ، ومصادرة حقوق المرأة وغير ذلك الكثير .
وما قام به التحالف الكردستاني في إجراءه للإستفتاء في وقت غير مناسب !..
ولم تهيئ له الظروف الملائمة والمناسبة لتحقيق المراد منه !.. وهو حق مشروع للكرد في تقرير مصيرهم وقيام دولتهم ، ولكنه في غير محله ولم يكن توقيته مناسبا ، مما أدى الى قلب الطاولة على الجميع !.. وهذا بحد ذاته !!... طوَّق نجاة للإسلام السياسي الحاكم !
فقد واجه الإستفتاء معارضة شديدة ، داخليا وإقليميا ودوليا ، والذي دفع هذه القوى المتأسلمة والفاسدة !!... بنفظ عن كاهلها كل الأعباء والتراكمات والكوارث التي كانوا سبب مباشرا فيها !..
وركوبهم قاطرة الدفاع عن وحدة العراق زورا ورياء !.. الذين كانوا المتسببين بكل الذي جرى وما سيجري !.. ليعودوا بوجه مختلف جديد !.. يوهمون الناس بأنهم من دعات وحدة العراق!.. كذبا وزورا وتظليل !.. والخاسر الأكبر هنا هو العراق وشعبه ، بكل اطيافه عامة والكرد على وجه الخصوص !..
وأمام القوى الديمقراطية والوطنية التقدمية مرحلة جديدة لمقارعة سياسة النظام الحاكم ، والتي ستكون صعبة ومعقدة نتيجة للتداعيات وما سينتج من ردات فعل ، داخليا واقليميا ودوليا ، وبعد قلب الطاولة على الجميع من قبل الكرد !..
سيتم استثمار كل ذلك من قبل الطبقة الحاكمة في بغداد !.. وسيلعبون على الوتر القومي والطائفي وعلى وحدة العراق ! وهم أبعد ما يكونوا عن ذلك !
هم من فرط بوحدة العراق وشعبه ، وما وصلنا اليه اليوم من صورة مرعبة وكارثية .
حقا أنه قدر أحمق !.. وغباء سياسي قاتل !.. بل هو خطأ تأريخي قامت به القوى التي بيدها القرار للشعب الكردي !.. بوعي كان ذلك أو من دون ذلك !..
والتأريخ هو ما كان وليس ما يجب ان يكون !.. ولنتعلم من أخطائنا !.. ونستعيد توازننا وقدرتنا على اكمال المسير وبخطى وعزيمة واقتدار وثقة بالنفس ، لتحقيق الهدف السامي في ( إعادة بناء دولة المواطنة ) الهدف الأني والملح والمصيري .
صادق محمد عبد الكريم الدبش
26/9/2017 م





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- رأي في الإستفتاء .
- الانتخابات ممارسة ديمقراطية هامة :
- عاش اليوم الأممي للسلام / 2017 م
- يا واصل الأهل خبرهم وقل ما انتهى !
- خبر وتعليق 2017م
- فتاح فال لعا 2017 م !
- تأملات وخربشات مجنون بغريمته الصهباء !
- الارهاب يطال الأبرياء مرة أخرى !
- ما أشبه الليلة بالبارحة !
- السواد .. والحداد .. والحزن / أصبح سمة سائدة في عراق اليوم . ...
- رب شرارة أحرقت سهل !
- الدولة الدينية تتعارض مع الديمقراطية والعلمانية ؟
- قالت ... وصحيح القول ما قالت حذام !
- الدولة وشروط نجاخها واستمرارها .
- المفكر والمناضل الشيوعي كامل شياع ..
- شعبنا وقواه الديمقراطية يتطلعون الى الغد الأفضل السعيد .
- العراق وشعبه لا يضام !.. وسينتصر .
- أما حان وقت البناء ... والنماء ؟
- نقد الدين .. أم نقد الفكر الديني ؟ الفصل الثاني
- نقد الدين .. أم نقد الفكر الديني ؟


المزيد.....




- شاهد.. لحظة تصادم مرعب بين قاربين في عرض البحر!
- فريق التواصل بخارجية أمريكا يستشهد بردود على -مشروع تجهيز مج ...
- المغرب: الحكومة تنظم اجتماعا تفاوضيا جديدا لتهدئة التوتر في ...
- أمن الدولة السعودي يزفّ النزيل أحمد الصفار!
- أسباب مفاجئة لتغيير رئيس المخابرات المصرية
- ألمانيا توقف بيع السلاح إلى السعودية والإمارات
- ألمانيا توقف بيع السلاح إلى السعودية والإمارات
- سان جيرمان يختار خليفة أوناي إيمري
- صحيفة أميركية تتوقع فشل زيارة بنس للشرق الأوسط
- رصد معاملات مشبوهة بحساب بألمانيا مرتبط بصهر ترمب


المزيد.....

- روسيا والصراع من أجل الشرعية في سوريا / ميثم الجنابي
- غاندي وسياسات اللا عنف / مانجيه موراديان
- الدروز الفلسطينيون: من سياسة فرق تسد البريطانية إلى سياسة حل ... / عزالدين المناصرة
- كتابات باكونين / ميخائيل باكونين
- المدرسة الثورية التي لم يعرفها الشرق / الحركة الاشتراكية التحررية
- اصل الحكايه / محمود الفرعوني
- حزب العدالة والتنمية من الدلولة الدينية دعويا الى الدلوة الم ... / وديع جعواني
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الصينية؟ / الصوت الشيوعي
- المسار - العدد 11 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- حديث الرفيق لين بياو في التجمع الجماهيري معلنا الثورة الثق ... / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبد الكريم الدبش - صباح الخير ياعراق ..