أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - نظرة نقدية في ثقافتنا العربية المعاصرة ..!














المزيد.....

نظرة نقدية في ثقافتنا العربية المعاصرة ..!


شاكر فريد حسن
الحوار المتمدن-العدد: 5649 - 2017 / 9 / 24 - 21:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



لا يخفى على احد أن ثقافتنا العربية المعاصرة بعامة تعاني أزمة كبرى ، تتجلى في عدم قدرتها على المنافسة مع الثقافات الكونية الأخرى ، ولا يوجد منهج نقدي عربي ، ولا فلسفة عربية نقدية في راهننا .

وتتجسد الأزمة الثقافية العربية في وجود عدة ثقافات عربية تتصادم ولا تتحاور في ما بينها ، فهنالك ثقافة نخبوية منعزلة ، وثقافة اصولية تكفيرية وسلفية متحجرة ضد أي تغيير نوعي وجذري في المجتمع ، وثقافة شعبية تميل للخرافة والايمان بالشعوذات والاساطير .

وللأزمة الثقافية العربية الحالية جذور تاريخية اجتماعية معرفية سلوكية ومنهجية ، وهي تعبير وتجسيد وانعكاس حقيقي للأزمة العامة التي تعيشها مجتمعاتنا العربية على المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية ، في ظل الفساد السياسي وغياب الحريات والديمقراطية ، ونتاج لمجموعة من السياسات المعادية للمصالح الشعبية وللحريات العامة .

انها أخلاق سعار الثقافة الاستهلاكية التجارية السطحية التي سيطرت على الساحة العامة ، ودفعت بالثقافة النقدية الديمقراطية الى الهامش ، وبالتالي دفعت ما تبقى من مثقفين عرب نقديين وعقلانيين ومستنيرين ، بعد رحيل الغالبية منهم ، وخيانة عدد منهم لمبادئهم وفكرهم ، الى العزلة او النخبوية ، انطلاقا

من مقولة الراحل احمد حسين " انزواء الشرفاء" .

لا بد من ان نحسم القضايا المصيرية ، وأولها قضية التنوير في مواجهة الخرافة واللامعقول وثقافة التقليد والانبهار بالثقافة السائدة المسيطرة ، ثقافة الزيف والدجل والاستهلاك والمظاهر البراقة ..!

ان الثقافة العربية الكبرى التي شهدتها عصور النهضة الحديثة هي موئل ثقافات شتى ، وملتقى ألوان مدنية وحضرية ، ومصهر ابداعات .

وهذا المصهر الابداعي شكل بصورة وأخرى اداءً انسانياً ، تهذيبياً ، تحضيرياً ، ومعرفياً للانسان العربي في القرن الأخير .

لا يمكن للثقافة العربية أن تتطور وتزدهر وتبسق وتخضر من جديد بدون توفر الحرية العقلية ، أساس كل الحريات القائمة ، وبدون تفتح وانفتاح العقل العربي على النقد والتجاوب التعارفي التثاقفي مع التراث الانساني والثقافات الأخرى ، وبدون الاسئلة الأنجع التي تخترق الممنوعات والمحرمات والجزر المغلقة وكل التابوات ، وبدون تطوير المنظور والمنهج النقدي المادي لكل تراثنا العربي الاسلامي .

وفي نظري ، ان ثقافتنا أمام خيارين لا ثالث لهما ، اما ان تخدم الثقافة والحضارة والمعاصرة وفكر التجديد والنهضة ، فتسمو بهم الى فضاء المعرفة ، واما ان تستخدمهم لاغراض آنية فتهبط معهم الى ما دون العصر وآفاقه الرحبة .

وبين هذا الخيار وذاك تتحدد السياسة الثقافية الراهنة ، فاما أن تكون متنورة عقلانية ونقدية حقاً ، أو ظلامية ولو من وراء " حجاب الأنوار " تقودنا الى الظلام والجحيم .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,145,295
- صوت المثقف العراقي الغائب ..!!
- رحيل آخر العاشقين العراقيين اليهود ، البروفيسور شموئيل موريه ...
- رحيل المناضل السوري باسم عبدو
- في الراهن السياسي
- ليلغ حكم الاعدام بحق اشرف فياض
- صلاح العمروسي .. وداعاً
- يوسف الصديق مفكر تنويري تونسي
- خليل كلفت فارس الفكر والنضال الذي ترجل
- يعقوب قوجمان نموذج للمناضل العنيد
- الى محمد بركة قائداً ومناضلاً
- الكاتب والمناضل الدكتور محمد أيوب .. وداعاً يا ابن المخيم
- حوار مع الشاعرة الفلسطينية سلمى جبران
- في نقد الموقف المصري ..!
- ورحل (الخال) شاعر الغلابة عبد الرحمن الأبنودي
- أهداف العدوان السعودي على اليمن
- مخيم اليرموك .. آه يا جرحنا النازف
- الحرية لخالدة جرار
- في ذكرى استشهاد كمال ناصر ضمير الثورة وشاعرها
- مشروع فصل غزة خيانة كبرى ..!
- مجلة -الإصلاح- في عدد جديد


المزيد.....




- قرقاش يرحب بـ-اتفاق السويد-: نرى نتائج الضغط العسكري على الح ...
- أبو ظبي تسعى لربط نظام الإعانات الحكومية بالقدرة على العمل
- هروب 21 من تنظيم "داعش" من سجن عراقي والقبض على مع ...
- النسيان وفوائده: أفكار عظيمة لنسيان بعض المصاعب
- أبو ظبي تسعى لربط نظام الإعانات الحكومية بالقدرة على العمل
- هروب 21 من تنظيم "داعش" من سجن عراقي والقبض على مع ...
- ضحايا الصحافة بالعراق.. حين يكون ثمن الكلمة باهظا
- 5 أغذية مفيدة للكبد و5 أخرى مضرة
- هو الأول منذ 1987.. العراق يجري تعدادا سكانيا شاملا في 2020 ...
- فورين بوليسي: كيف يمكن لبكين تدمير العالم أو إنقاذه؟


المزيد.....

- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب
- اللامركزية المالية / أحمد إبريهي علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - نظرة نقدية في ثقافتنا العربية المعاصرة ..!