أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - خطاب ترامب..تصحيح لابد منه لموقف أمريکي خاطئ














المزيد.....

خطاب ترامب..تصحيح لابد منه لموقف أمريکي خاطئ


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5648 - 2017 / 9 / 23 - 18:16
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


طوال أکثر من أربعة عقود من الحکم القمعي الدموي لنظام الملالي و الذي أذاق الشعب الايراني الامرين، لم يکن متاحا لهذا النظام القرووسطائي المتخلف و الارعن من الاستمرار لو لم تکن هناك سياسات دولية خاطئة ازاء الملف الايراني وفي مقدمتها السياسة الامريکية.
السياسة الامريکية التي أعقبت سقوط نظام الشاه، لم تکن على وجه الاطلاق سياسة عملية و علمية في نفس الوقت وانما کانت سياسة تتسم بعدم الوضوح و الارباك و عدم التمکن من قراءة الاوضاع على حقيقة أمرها، وقد ساعدت هذه السياسة في خلق و إيجاد أکوام من المشاکل و الازمات التي کانت المنطقة و العالم في غنى کامل عنها، وفي الوقت الذي سارت فيه السياسة الامريکية لسياق إتسم بمسايرة و مهادنة و ممشاة نظام الملالي، فإن المقاومة الايرانية و طليعتها الثورية منظمة مجاهدي خلق قد حذرت من هذه السياسة وأکدت بژنها لاتصب في مصلحة أحد بقد ماتصب في مصلحة نظام الملالي، غير إن السياسة الامريکية ولاسيما في عهد اوباما قد تمادت کثيرا فجعلت من نفسها مطية لطموح و تطلعات النظام الايراني.
الصحوة الامريکية المتأخرة و التي رفع لواءها الرئيس الامريکي ترامب، يمکن إعتبارها بداية طيبة من أجل تصحيح المسار الخاطئ للسياسة الامريکية و جعلها على سکتها و مسارها الحقيقي، ومع إن ترامب قد أشار للتغيير في إيران بإعتباره يمثل مطلبا للشعب الايراني، لکنه لم يخطو خطوة مهمة و مطلوبة أخرى للأمام بإعترافه بالمقاومة الايرانية کبديل شرعڕ وحيد لهذا النظام و معبر عن آمال و طموحات الشعب الايراني، ذلك إن نظام الملالي قد إستفاد دائما من تلك الفجوة التي کانت تفصل بلدان العالم عن الشعب و المقاومة الايرانية، وإن التغيير و من دون مساهمة الشعب و المقاومة الايرانية فيه يعتبر أمرا بعيد و صعب المنال.
ترحيب زعيمة المعارضة الايرانية مريم رجوي بمواقف الرئيس الامريکي و إعتبارها بداية طيبة، خصوصا بعد أن تسببت هذه السياسة بإلحاق أضرار فادحة ليس بالشعب الايراني فقط وانما بشعوب المنطقة و المصالح الامريکية ذاتها أيضا، خصوصا وإن رجوي قد أکدت بأن:" الاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية باعتباره البديل الديمقراطي لنظام الإرهاب الحاكم في إيران باسم الدين، ضرورة لوضع حد لنتائج السياسة الكارثية الأمريكية السابقة تجاه الشعب الإيراني وللتعويض عنها." ، وهو الامر الذي يجب على السياسة الامريکية الجديدة الاقرار بها من أجل تصحيح المسار الخاطئ لها.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,648,880
- يوم الحساب العسير بإنتظار ملالي إيران
- حرکة المقاضاة..حرکة من أجل السلام و الامن و الاستقرار
- ورطة الملالي الکبرى
- عار على الامم المتحدة حضور جلاد في إجتماعاتها
- مجاهدي خلق مدرسة نضال الشعب الايراني
- أهم فرصة لإسقاط نظام الملالي
- سوط العدالة يلهب ظهر ملالي إيران
- وإقتربت ساعة محاسبة نظام الملالي
- زهراء مريخي التلميذة و الاستاذة في مدرسة مجاهدي خلق
- النظام الزومبي
- مجاهدي خلق..نبراس الشعب الايراني
- الملالي أمام طريق مسدود
- الملالي يريدون المرأة سجينة في بيتها
- مع المقاومة الايرانية من أجل التغيير في إيران
- الارض تلتهب تحت أقدام الملالي المجرمين
- 52 عاما من النضال من أجل الحرية و الانسان
- الملف الذي سيقصم ظهر نظام الملالي
- وللأطفال أيضا حصتهم من ظلم ملالي إيران
- تطرف و إرهاب يبني بعضه
- توثيق جرائم الملالي مهمة إنسانية ملحة


المزيد.....




- ما هي الجنسية الأكثر سفراً إلى دبي؟
- هذا هو المخطط الرئيسي وراء أقوى مدينة في العالم
- من هي والدة مبابي الجزائرية ؟
- وزير المالية المصري: السياحة عندنا يتم ضربها بفعل فاعل
- دبي تحول وتلغي مئات الرحلات الجوية
- الاستخبارات التركية تخطف صحفيا معارضا من دولة غير مجاورة
- روسيا تصمم طائرة بإمكانيات فريدة
- مهام مفترضة لمجلس سوريا الديمقراطية
- تواصل المظاهرات في مدن العراق الجنوبية
- تحليل نفسي لمصافحة بوتين وترامب في هلسنكي..وقبلها


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - خطاب ترامب..تصحيح لابد منه لموقف أمريکي خاطئ