أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - زهراء مريخي التلميذة و الاستاذة في مدرسة مجاهدي خلق














المزيد.....

زهراء مريخي التلميذة و الاستاذة في مدرسة مجاهدي خلق


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5639 - 2017 / 9 / 14 - 18:32
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


عندما يطالع المرء التأريخ و السيرة النضالية لکل عضو في منظمة مجاهدي خلق بإمعان، فإنه يعرف السر الکامن وراء کونها القوة السياسية ـ الفکرية الطليعية الاولى بإمتياز في إيران، إذ أن هذه المنظمة تضم في صفوفها أعضاءا وهبوا أرواحهم و وجودهم کله للمبادئ التي يحملونها و التي هي مبادئ إنسانية تٶمن بالحرية و العدالة الاجتماعية و المساواة و قهر الظلم و الاستبداد، ولهذا فقد کانوا وعلى الدوام بمثابة القدوة و المثل الاعلى في النضال من أجل الحرية لدى الشعب الايراني.
خلال الايام الماضية، وعشية الانتخابات الجارية في منظمة مجاهدي خلق لإنتخاب أمينة عامة جديدة لها و التي إنتهت بإنتخاب السيدة زهراء مريخي لهذا المرکز القيادي الهام في المنظمة، فقد سعت المنظمة و خصوصا من خلال نقلها لوقائع عملية الانتخاب التي تمت في أجواء مفعمة و مشرئبة بالحرية الکاملة، إرسال رسالة واضحة المعالم ليس للشعب الايراني فقط وانما للعالم کله بشأن هذه المنظمة التي تعتبر بديلا لنظام الملالي و تستعد لکي تمسك بزمام الامور في إيران و کيف يتم إختيار قادتها لمراکزهم القيادية و الخلفية النضالية لهم، وقد کان إنتخاب زهراء مريخي، تلك المرأة التي أبلت بلاءا حسنا منذ عهد الشاه و خاضت نضالا ضاريا و مريرا ضد العهدين الملکي الدکتاتوري و الديني الاستبدادي الفاشي، وخلالهما تبوأت العديد من المراکز النضالية و أثبتت عى الدوام کفاءتها و جدارتها سواءا کصاحبة مبدأ أو کحاملة بندقية، والذي يلفت النظر فيها"کما هو شأن سائر أعضاء منظمة مجاهدي خلق"، إنها وفي الوقت الذي تقف کأستاذة و معلمة لتعليم و تلقين الاعضاء الآخرين، فإنها تقف و بتواضع کتلميذة في مدرسة الشعب الايراني لکي تتعلم من هناك لماذا و کيف و أين يجب أن تتحرك و تناضل.
زهراء مريخي التي هي من النوع الذي لايغتر ولاينبهر بتأريخه و مسيرته النضالية وانما وفي الوقت الذي تقف فيه في أعلى مسٶولية قيادية بمنظمة مجاهدي خلق فإنها تسعى لکي تکون أکثر تواضعا من أي وقت آخر، وهذه الصفة الحميدة المترسخة ليس في زهراء فقط وانما في کافة أعضاء منظمة مجاهدي خلق، هو واحد من أهم أسرار قوتها و تواصلها الکبير مع الشعب الايراني، ذلك إن منظمة مجاهدي خلق تعتبر نفسها مشروعا فدائيا مضحيا من أجل الشعب الايراني و الانسانية ولاتريد مقابل ذلك أي عز أو جاه أو إمتيازات کما فعل و يفعل ملالي إيران المجرمون الذين يسرقون الشعب ليل نهار، وإن ليل نظام الملالي الدامس سيبيده فجر مجاهدي خلق المشرق.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,868,519,710
- النظام الزومبي
- مجاهدي خلق..نبراس الشعب الايراني
- الملالي أمام طريق مسدود
- الملالي يريدون المرأة سجينة في بيتها
- مع المقاومة الايرانية من أجل التغيير في إيران
- الارض تلتهب تحت أقدام الملالي المجرمين
- 52 عاما من النضال من أجل الحرية و الانسان
- الملف الذي سيقصم ظهر نظام الملالي
- وللأطفال أيضا حصتهم من ظلم ملالي إيران
- تطرف و إرهاب يبني بعضه
- توثيق جرائم الملالي مهمة إنسانية ملحة
- السجناء السياسيون الايرانيون يقرعون باب المجتمع الدولي
- رسائل جدية لملالي إيران
- الملالي يواجهون الرفض الشعبي بتصعيد القمع و الاعدامات
- صفقة حزب الله داعش..أولاد الملالي يتفقون
- حکومة القمع و الصواريخ
- ماذا عن عراب داعش؟
- جريمة القرن التي ستطيح بالملالي
- حرکة المقاضاة إنتصار للقيم و المبادئ الانسانية
- نهاية الملالي في التواصل بين السجنين


المزيد.....




- مسارات تناقش تحديات بناء الثقة في المناطق المحررة من داعش
- الدائرة الأوروبية للأمن والمعلومات: تركيا تمتلك خيارات كثيرة ...
- والله باعوك يا وطن
- المحقق الصرخي يثبت بالدليل بأن خليفة المارقة مزق القران!!
- المحقق الصرخي يبين السبب الذي أضعف أمة الإسلام ...
- الحمر والجعافرة تحزن وتفخر بشهيد الجيش والوطن
- أخبار لا تحظى بالاهتمام
- 9 فنادق ستضمن لك ليلة لا تُنسى.. ومن بينها دبي
- جواد ظريف ينتقد -مجموعة العمل-.. ويؤكد: -الانقلاب- لن يتكرر ...
- ليونته الجسدية -تشنج- كل من يشاهده.. ما قوة هذا الرجل؟


المزيد.....

- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب
- أناركيون / مازن كم الماز
- مناقشات بشأن استراتيجية اليسار/ يسار الوسط ..الوحدة المطلوبة ... / رشيد غويلب
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية / علي عامر
- مراجعة في أوراق عام 2016 / اليسار العالمي .. محطات مهمة ونجا ... / رشيد غويلب
- هل يمكننا تغيير العالم من دون الاستيلاء على السلطة ؟ جون هول ... / مازن كم الماز
- موسكو تعرف الدموع / الدكتور احمد الخميسي
- هاييتي ٢٠٠٤-٢٠١ ... / كايو ديزورزي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - زهراء مريخي التلميذة و الاستاذة في مدرسة مجاهدي خلق